محترف الوحدات نداي أول الملتحقين بـ"الجم".. أندية تتنبأ بقرارين مهمين للاتحاد

figuur-i
figuur-i

خالد الخطاطبة

عمان- نتواصل مع القراء في زاوية "أخبار النجوم"، لنقدم لهم هذه الطائفة الخفيفة والمنوعة من آخر أخبار نجومهم المفضلين، إضافة إلى ما يحدث خلف الكواليس.
أندية تتنبأ بقرارين مهمين للاتحاد
تنبأ عدد من أندية المحترفين لكرة القدم، بقرارين مهمين ربما يتخذهما اتحاد كرة القدم في المرحلة المقبلة، استعدادا للموسم الكروي المقبل.
القرار الأول المتوقع، هو منع استعانة الأندية بمحترفين من الخارج في المواسم المقبلة، لتخفيف نفقات الأندية، إلى جانب منح اللاعب الأردني فرصة الظهور بشكل أفضل.
القرار الثاني المتوقع، وفق الأندية التي التقت الاتحاد في الأيام الماضية، هو تحديد سقف مالي معين للتعاقد مع لاعبين محليين، بحيث لا تقدم الأندية على التعاقد مع لاعبين بمبالغ مالية كبيرة تفوق إمكاناتها المالية.
وفي حال تحديد سقوف مالية للتعاقدات، فإن الأندية تنبأت بتفعيل سياسة "الدفع من تحت الطاولة"، بحيث تقوم الأندية بتوقيع لاعبين نجوم بمبلغ معين ومعلن، قبل أن تقوم لاحقا بمنح هذا النجم مبلغا إضافيا غير معلن و"من تحت الطاولة"، لإقناعه بالتوقيع.
وتوقعت الأندية أن يشهد الموسم المقبل، وفي حال اتخاذ قرار بتحديد سقف التعاقدات، أن يلجأ البعض من الأندية لتأمين مبالغ مالية إضافية للاعبين النجوم، دون الاعلان عن ذلك بشكل رسمي وتحديدا في العقد المبرم بين الطرفين.

نجوم الزمن الجميل خلال اجتماعهم أمس-(الغد)
اضافة اعلان


محترف الوحدات أول الملتحقين بـ"الجم"
كان المحترف السنغالي في صفوف فريق الوحدات لكرة القدم عبدالعزيز نداي، أول الملتحقين بمركز اللياقة البدنية "الجيم"، بعد السماح لهذه المراكز بالعودة إلى العمل اعتبارا من يوم السبت الماضي.
وفور فتح المراكز أبوابها، انتظم نداي في تدريبات اللياقة في مركز للياقة قريب من منطقة سكنه، ويعود لأحد مشجعي نادي الوحدات الذي رحب بالتحاق نداي الذي يسكن في منطقة بعيدة عن ملعب النادي وصالته الرياضية.
أما فيما يتعلق بالمحترفين الآخرين في الوحدات التونسي هشام السيفي، والسوري فهد اليوسف، فقد باشرا تدريباتهما في الغابة الرياضية بمدينة الحسين للشباب.
وكان المحترفون الأجانب في جميع الأندية، عانوا من حالة نفسية سيئة في الفترة الماضية، نتيجة الحجر المنزلي، وعدم القدرة على التدرب خارج المنزل، قبل أن ينطلق اللاعبون جميعا في الأسبوع الحالي، بعد السماح للقطاع الرياضي بالعمل.
لاعبو الزمن الجميل يجتمعون ويناقشون خطتهم ويستعيدون ذكرياتهم
حرصت جمعية تضامن لاعبي الكرة في الزمن الجميل، على عقد اجتماعها يوم أمس الإثنين، برئاسة حسونة يدج، بعد أكثر من 3 أشهر من الغياب، بسبب جائحة كورونا.
والتقى مجلس إدارة الجمعية المكون من حسونة يدج ومحمد الحاج علي ونبيل التلي ووليد مولا وعصام صادق ورفيق جودت ونبيل بوشة وعمر كيالي، بحضور الزميل محمد قدري حسن، حيث ناقش النجوم خلال لقائهم الذي عقد في مدينة الحسين للشباب، نشاطات الجمعية خلال الفترة المقبلة.
كما وجهت الجمعية الشكر والتقدير لوزارة الشباب ومدينة الحسين للشباب، على دعمهما للجمعية، من خلال توفير مقر، مؤكدة حرصها على تفعيل الأنشطة في المرحلة المقبلة.
وكان الاجتماع الذي حضرته "الغد"، فرصة لنجوم الزمن الجميل، لاستعراض ذكرياتهم وقصصهم الجميلة التي أكدت عظمة هؤلاء النجوم، والتضحيات الكثيرة التي قدموها خلال مسيرتهم الرياضية.
وأكد نجوم معروفون في الجمعية، ضرورة احترام تاريخهم وتضحياتهم، مستعرضين بعض الأمور التي قابلتهم، وكشفت عن جحود من بعض الجهات لما قدموه عبر سنوات طويلة.
اقتراح بلجنة فنية معاونة لقرارات اتحاد الكرة
تساءل خبير فني محلي بكرة القدم، عن مرجعية اتحاد كرة القدم، عند اتخاذ أي قرار فني، في ظل غياب قيادات فنية داخل الاتحاد قادرة على اعطاء استشارة صحيحة وواقعية ومنطقية.
وعزا الخبير في تصريح لـ"الغد"، تردد اتحاد الكرة في قراراته، لغياب المرجعية الفنية القادرة على تقديم مشورة فنية صحيحة، مستعرضا قرارات اتحاد الكرة عندما كان الراحل محمود الجوهري مرجعية فنية قادرة على إثراء الاتحاد بتوصياته الفنية.
الخبير الذي أكد أنه لا يسعى للعمل في اتحاد الكرة، اقترح على مسؤولي الاتحاد، بضرورة تشكيل لجنة فنية من خبراء الكرة الأردنية، للرجوع إليهم قبل اتخاذ أي قرار فني، مشيرا إلى أن الاتحاد سيكون صاحب القرار الأول والأخير، وتبقى توصيات اللجنة الفنية مجرد رأي ينير طريق الاتحاد ويطلعه على الايجابيات والسلبيات لأي قرار، وهو أمر مهم، يساعد في اتخاذ قرارات صحيحة.
الخبير الفني أبدى ملاحظاته على لقاء اتحاد الكرة مع اللاعبين في الفترة الماضية، معتبرا أن الأولى بالاتحاد كان عقد لقاء مع المدراء الفنيين لأندية المحترفين، للاستماع إلى وجهات نظرهم بشأن الأمور الفنية، ما يساعد في اتخاذ قرارات فنية أكثر دقة.
5 مقيمي حكام أردنيين يشاركون بورشة لمقيمي غرب آسيا
شارك 5 مقيمي حكام أردنيين، في ورشة مقيمي حكام منطقة غرب آسيا، التي عقدت يوم أمس عبر تطبيق "زووم"، باشراف المحاضر السعودي علي الطريفي.
ومثل الأردن في هذه الورشة كل من عوني حسونة وهبة عابد واسماعيل الحافي وعمر بشتاوي وناصر درويش.

النجم السوري السابق والمدرب الحالي نزار محروس- (ارشيفية)


وتلخصت الورشة بمناقشة التعديلات الجديدة، استعدادا لاستئناف المنافسات في المرحلة المقبلة، سواء على صعيد المنتخبات الوطنية أو الأندية.
خميس يتعافى من كورونا في السعودية ويستعد للعودة
تعافى المعالج الرياضي الأردني العامل في نادي الروضة السعودي إبراهيم خميس، من إصابته بفيروس كورونا، قبل أن يغادر المستشفى الذي تواجد فيه في منطقة الاحساء.
خميس الذي سبق وأن عمل في أندية البقعة والجزيرة، حاول العودة إلى عمان، دون أن ينجح في ذلك بسبب جائحة كورونا، قبل أن يصاب بالفايروس الذي ادخله للعلاج في المستشفى بالسعودية.
وعاد خميس بعد مغادرته المستشفى، لتسجيل اسمه في منصة الراغبين بالعودة إلى الأردن، على أمل أن يحظى بتذكرة سفر تضمن عودته للمملكة.
مدربون يكشفون عن ملاحظات سلبية بورشة عمل المدربين
كشف عدد من المدربين المحليين، عن ملاحظات سلبية برزت في ورشة عمل المدربين التي ينظمها اتحاد الكرة حاليا، بمشاركة محاضرين محليين وعرب.
أبرز تلك الملاحظات، هو منع التفاعل في هذه الورشة، من خلال اقتصارها فقط على القاء المحاضر لمحاضرته التي تستمر لمدة 45 دقيقة، دون تفاعل من قبل المتابعين من الأردن وخارجها.
وتسبب عدم التفاعل مع المحاضر، في لجوء المدربين المشاركين لحركات تنم عن عدم اكتراثهم، مثل مشاهدة المحاضرة وهو نائم على الكرسي، أو متابعة المحاضرة بحضور الأرجيلة، وما شابه من اوضاع لا تعكس الإحترام للمحاضرة والمحاضر.
وطالب المدربون الذين تحدثوا لـ"الغد" عن هذه المحاضرة، بضرورة فتح المجال للنقاش في المحاضرات، وتخصيص شهادات للمشاركين، والتشييك على الحضور والغياب، لضمان تحقيق الورشة لأهدافها.

كواليس النجوم

• النجم السابق للمنتخب الوطني لكرة القدم والنادي الفيصلي خالد سعد، رزق بمولوده الثاني الذي أطلق عليه اسم سعد…"أبو سعد" تلقى الكثير من اتصالات التهنئة بقدوم المولود الجديد..خالد سعد يعتبر من النجوم المحبوبين في الوسط الرياضي.
• المدرب السوري المعروف نزار محروس، يستثمر فتح أبواب المدينة الرياضية، لممارسة رياضة المشي بشكل شبه يومي..محروس تلقى قبل أزمة كورونا العديد من عروض التدريب، لكنه فضل التريث، قبل أن تشهد المرحلة التالية إلغاء المنافسات بسبب الجائحة..محروس من المدربين المحبوبين والمعروفين في الأردن وخارجها، لنجوميته واخلاقه العالية، وتألقه ايضا كلاعب عندما كان لاعبا في صفوف فريق الوحدة والمنتخب السوري لكرة القدم.
• اتحاد الكرة يعتزم لاحقا، تنظيم زيارات إلى أندية المحترفين، لمناقشة همومها وتطلعاتها على أرض الواقع، وتكريس سياسة الحوار والتفاعل بين الطرفين بشكل مباشر.
• عدد كبير من نجوم كرة القدم المحلية، رفعوا من وتيرة اسئلتهم حول مصير مستحقاتهم المالية، في حال الغاء منافسات الموسم الكروي لأندية المحترفين ..اللاعبون وفي ظل ارتفاع الحديث عن توجه اتحاد الكرة لإلغاء الموسم، توجهوا باستفساراتهم لمحامين ولإدارات أنديتهم حول مصير مقدمات العقود وجميع المستحقات…اللاعبون قلقون على مستحقاتهم التي بنوا عليها العديد من المشاريع وفق تأكيد أحد النجوم.
• الاتحاد الكويتي لكرة القدم، ما يزال يدرس خطة اعداد منتخبه، استعدادا لملاقاة المنتخب الاسترالي والمنتخب الوطني يومي 8 و13 تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال قطر..اللجنة الفنية في اتحاد الكرة الكويتي، اقترحت بتجميع المنتخب اعتبارا من يوم 25 أيلول (سبتمبر) المقبل، في حال تم استئناف الدوري يوم 11 من نفس الشهر، وفي حال باشرت الأندية تدريباتها نهاية الشهر الحالي.. والاتحاد الكويتي سيعيد النظر بخطة تجميع المنتخب، في حال صدر قرار بالغاء الموسم.
• حرص الاتحاد الرياضي العسكري على التشاور مع الاتحادات الرياضية الأخرى، قبل اعتماد مواعيد بطولاته، لاقى عبارات الثناء والمديح، وأكد على دور الاتحاد العسكري في دعم المنتخبات الوطنية والأندية التي تضم في صفوفها نخبة من النجوم الذين يلعبون أصلا في صفوف الفرق الرياضية العسكرية…متابعون أكدوا أن الاتحاد الرياضي العسكري هو أول من طبق الاحتراف، من خلال تفريغ لاعبيه للرياضة فقط سواء مع الأندية والمنتخبات.
• نادي الوحدات قام يوم أمس بتعقيم الملعب وغرف الغيار في غمدان، ومقر النادي في مخيم الوحدات.
• تغييرات في مكاتب موظفي اتحاد كرة القدم، أحدثت دمجا لمكاتب عدد من الأقسام.
• لاعبون في صفوف المنتخب الوطني لكرة القدم، غادروا "الجروب" الذي نادى بزيارة لاتحاد الكرة للمطالبة ببعض الأمور..لاعبو المنتخب اعتبروا أن وضعهم كرأس حربة للصدام مع الاتحاد، ربما يفقدهم مقعدهم في صفوف "النشامى"، ما جعلهم يغادرون الجروب الذي كانت لهجته تصعيدية ضد الاتحاد.
• أندية محترفين، أبدت استغرابها من عدم قدرة اتحاد الكرة حتى الآن، على ترتيب لقاء مع رئيس الوزراء، معتبرين أن القطاع الرياضي يستحق أن يحظى باهتمام حكومي أكبر..اتحاد الكرة سبق وأن أبلغ الأندية أنه سيقوم بترتيب لقاء لهم مع رئيس الوزراء، دون أن يتم ذلك حتى الآن، ما دفع بعض الأندية للتكهن بأن الحكومة ترفض لقاء الأندية في الوقت الراهن، كون الرياضة ليست من أولويات الحكومة.