الذهب يستقر مع ترقب بيانات التضخم الأمريكية

الذهب
الذهب

استقرت أسعار الذهب اليوم الثلاثاء مع انخفاض الدولار بينما يترقب المستثمرون بيانات التضخم الأمريكية المهمة التي قد توفر مزيداً من المؤشرات على الموعد الذي ربما يخفض فيه مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة.

اضافة اعلان


وبلغ سعر الذهب في المعاملات الفورية 2349.89 دولاراً للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0600 بتوقيت غرينتش بعد صعوده واحداً بالمئة في الجلسة الماضية.


وارتفعت العقود الآجلة للذهب في الولايات المتحدة 0.7 بالمئة إلى 2350.70 دولاراً.


وقال كلفن وونج كبير محللي السوق لمنطقة آسيا والمحيط الهادي لدى أواندا "صورة الدولار المرتفع جدا مدعومة من تغير موقف السياسة النقدية الأمريكية إذ يبدأ مجلس الاحتياطي الاتحادي في البحث عن أدلة لبدء رفع أسعار الفائدة بدلا من خفضها مما قد يشكل خطراً كبيراً لأننا ربما نرى تحركات أخرى لتصحيح أسعار الذهب في المعاملات الفورية".


ويترقب المستثمرون تقرير مؤشر أسعار نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي في الولايات المتحدة لشهر أبريل والمقرر صدوره يوم الجمعة، وهو مقياس التضخم المفضل لدى مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي).


وتشير رهانات المتداولين إلى تزايد الشكوك في أن يخفض البنك المركزي الأمريكي أسعار الفائدة أكثر من مرة في عام 2024، ويرى المتعاملون حاليا فرصة بنسبة 63 بالمئة تقريبا لخفض أسعار الفائدة بحلول نوفمبر، وفقا لخدمة فيد ووتش التابعة لمجموعة سي.إم.إي.


والذهب معروف أنه وسيلة للتحوط من التضخم، لكن ارتفاع أسعار الفائدة يزيد من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة المعدن الذي لا يدر عائدا.


وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.1 بالمئة إلى 31.71 دولاراً للأوقية. وزاد البلاتين 0.2 بالمئة إلى 1055.85 دولاراً. وربح البلاديوم 0.4 بالمئة ليصل إلى 992.32 دولاراً.- رويترز