الذهب ينخفض مجددًا مع ارتفاع قيمة الدولار

انخفاض الذهب
انخفاض الذهب

واصلت أسعار الذهب تراجعها لليوم الثاني في مستهل تعاملات اليوم الخميس 30 مايو أيار 2024، متأثرة بصعود الدولار وعوائد السندات وانحسار التوقعات بشأن خفض الفائدة الأميركية قريباً.

اضافة اعلان


وفقد المعدن الأصفر أكثر من 100 دولار من قيمته منذ المستوى القياسي الذي سجله خلال جلسة الاثنين 20 مايو أيار الماضي حينما بلغ 2449.89 دولار للأوقيةن وفقا لموقع سي ان ان.


سعر الذهب اليوم

 


وفي بداية تعاملات الخميس، انخفض الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.2 في المئة إلى 2334.15 دولار للأوقية، ويتعرض المعدن الثمين لضغوط هبوطية مع تزايد التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الفيدرالي ليس في عجلة من أمره لخفض الفائدة الأميركية التي تحوم حول أعلى مستوياتها منذ 23 عاماً.


فالفائدة المرتفعة تزيد تكلفة حيازة المعدن الأصفر نظراً لأنه لا يدر عائداً ثابتاً كسندات الخزانة على سبيل المثال.

كما أن صعود الدولار يجعل الورقة الخضراء أكثر جاذبية في أعين المستثمرين.


صعود الدولار

 


مثلت بيانات التضخم المحرك الأكبر للأسواق خلال تعاملات الخميس، مع تركز الأنظار على بيانات الإنفاق الاستهلاكي الأميركية المرتقب صدورها غداً الجمعة، التي من شأنها منح المستثمرين رؤية أفضل حول اتجاه السياسة النقدية في الولايات المتحدة هذا العام.


ويُعد مؤشر الإنفاق الاستهلاكي المقياس المفضل للفيدرالي لتقييم مسار التضخم، وقد أشار مسؤولو المجلس مراراً إلى أنهم قد يحتاجون وقتاً أطول من المتوقع لضمان اتجاه التضخم نحو المعدل المستهدف البالغ 2 في المئة.


وفي بداية تعاملات الخميس، قفز الدولار مقابل سلة من العملات العالمية الرئيسية، مسجلاً أعلى مستوياته في أسبوعين مقابل اليورو، كما تعافى من أدنى مستوياته في أكثر من شهرين مقابل الجنيه الإسترليني.

في الوقت نفسه، قفزت عائدات سندات الخزانة طويلة الأجل بمقدار 15 نقطة أساس على مدى يومين متجاوزة 4.6 في المئة مدعومة بقوة البيانات الاقتصادية الأميركية وعدم حماس الأسواق لبعض مزادات السندات التي تم إصدارها مؤخراً.


وارتفع مؤشر الدولار الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل ست عملات رئيسية إلى أعلى مستوياته منذ 14 مايو أيار الجاري، وذلك بعد ارتفاعه بـ0.5 في المئة يوم الأربعاء.


أسعار المعادن النفيسة

 


وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، هبطت الفضة في المعاملات الفورية بنسبة 1.7 في المئة إلى 31.40 دولار للأوقية، بعدما سجلت أعلى مستوى لها في أكثر من 11 عاماً يوم الاثنين 20 مايو أيار.


وتراجع البلاتين بنسبة 0.3 في المئة إلى 1032.25 دولار، بينما هبط البلاديوم بـ2.1 بالمئة إلى 944.75 دولار.