العملات المشفرة البديلة تصعد مجدداً و"بتكوين" قرب 30 ألف دولار

عملات-مشفرة
العملات المشفرة
استأنفت الرموز الرقمية الأصغر والأقل شهرة مثل"سولانا" ( Solana) و"كاردانو" (Cardano) الارتفاع الذي بدأ الأسبوع الماضي بعد حكم قضائي اعتُبر في صالح صناعة العملات المشفَّرة.اضافة اعلان

قادت "إكس آر بي" (XRP) المكاسب مرة أخرى، وكانت قد تضاعفت تقريباً يوم الخميس الماضي بعدما قال قاض فيدرالي إنَّ الرمز المميز لا يعد ورقةً ماليةً عند طرحه للجمهور في البورصات. ارتفع الرمز المميز بنحو 12% إلى 85 سنتاً أمس الأربعاء وسط تكهنات بأنَّ "ريبل لابس" (Ripple Labs) قد تتوصل إلى تسوية بشأن نزاعها الطويل حول "إكس آر بي" مع لجنة الأوراق المالية والبورصات الأميركية.

استقرار "بتكوين"


أما "بتكوين"، التي تمثل تقريباً نصف قيمة سوق التشفير التي يبلغ حجمها 1.2 تريليون دولار، فلم تشهد تغيراً يذكر عند 29934 دولاراً حتى الساعة 5 مساء أمس في نيويورك. ويجري تداولها الآن في نطاق ضيق حول 30 ألف دولار منذ أن وصلت إلى أعلى مستوياتها هذا العام عند 31818 دولاراً في 13 يوليو.

آرون براون، المستثمر في العملات المشفَّرة الذي يكتب في"بلومبرغ أوبنيون (Bloomberg Opinion) يرى أنَّ "هذا انعكاس جزئي لأداء الربع الثاني، مع ارتفاع (بتكوين) وتراجع العملات البديلة. قد يكون مجرد تحول في الرأي بأنَّ العملات الرقمية البديلة ستبقى وستوجد لنفسها موقعاً تنظيمياً مستقراً".

تراجعت العملات البديلة في الربع الثاني بسبب القائمة المتزايدة من العملات التي تعتبرها لجنة الأوراق المالية والبورصات أوراقاً ماليةً غير مسجلة، وهو تصنيف يمكن أن يجعل تداول هذه الأصول أكثر صعوبة. لم تواجه "بتكوين" مصيراً مشابهاً، إذ ارتفعت 7% خلال الفترة نفسها، لأنَّ المسؤولين الأميركيين يعتبرونها سلعة، نقلا عن بلومبرغ.