الفائزون بجائزة نوبل للاقتصاد في السنوات العشر الاخيرة

ستوكهولم - في ما يأتي لائحة باسماء آخر عشرة فائزين بجائزة نوبل للاقتصاد التي منحت الاثنين في ستوكهولم:
- 2016: اوليفر هارت (بريطانيا/الولايات المتحدة) وبنغت هولستروم (فنلندا) صاحبا نظرية العقد.اضافة اعلان
- 2015 : آنغس ديتون (بريطانيا/الولايات المتحدة) تقديرا لابحاثه عن الاستهلاك والفقر والرفاهية".
- 2014 : جان تيرول (فرنسا) تقديرا ل"تحليله قوة السوق وتنظيمها".
- 2013 : يوجين فاما ولارس بيتر هانسن وروبرت شيلر (الولايات المتحدة) لاعمالهم حول الاسواق المالية.
- 2012 : الفن روث ولويد شابلي (الولايات المتحدة) لاعمالهما حول افضل طريقة للتوفيق بين العرض والطلب في السوق، مع تطبيقات في منح الاعضاء والتعليم.
- 2011 : توماس جي سارجنت وكريستوفر ايه سيمز (الولايات المتحدة) لاعمالهما التي تسمح بفهم كيفية تأثير احداث غير متوقعة او سياسات مبرمجة على المؤشرات الاقتصادية الجمعية.
- 2010 : بيتر دايموند ودايل مورتنسن (الولايات المتحدة) وكريستوفر بيساريدس (قبرص/بريطانيا). اسهم هذا الثلاثي بتحسين تحليل الاسواق حيث يصعب التوفيق بين العرض والطلب، خصوصا في سوق العمل.
- 2009 : الينور اوستروم (اول امرأة تنال جائزة نوبل الاقتصاد) واوليفر وليامسون (الولايات المتحدة) لاعمالهما المنفصلة التي تظهر ان الشركة وجمعيات المستخدمين هي احيانا اكثر فعالية من السوق.
- 2008: بول كروغمان (الولايات المتحدة) لاعمال حول التجارة الدولية.
- 2007: ليونيد هورفيتز واريك ماسكين وروجر مايرسن (الولايات المتحدة) لاعمالهم التي ترتكز على آليات التبادل بهدف تحسين عمل الاسواق.
وهذه الجائزة المسماة رسميا "جائزة بنك السويد للعلوم الاقتصادية تخليدا لذكرى الفرد نوبل" هي الوحيدة التي لم تكن واردة في وصية المخترع السويدي للديناميت.
وقد اسسها البنك المركزي السويدي في العام 1968 ومنحت للمرة الاولى في 1969. اما جوائز نوبل الاخرى (الطب، الفيزياء، الكيمياء، الادب والسلام) فقد منحت جميعها للمرة الاولى في 1901. - (ا ف ب)