"ناسداك دبي": بدء التداول على صكوك "دار الأركان" بـ500 مليون دولار

دبي- أعلنت بورصة "ناسداك دبي"، بدء التداول على صكوك إسلامية بقيمة 500 مليون دولار أميركي لشركة دار الأركان السعودية للتطوير العقاري؛ حيث قرع رئيس مجلس إدارة الشركة، يوسف بن عبد الله الشلاش، جرس افتتاح السوق.اضافة اعلان
وأفادت البورصة، في بيان، أنه تم إدراج هذا الإصدار من صكوك "دار الأركان" في 22 آذار (مارس) الماضي، مشيرة إلى أن القيمة الاسمية الإجمالية لإدراجات الصكوك في دبي تبلغ 58.8 مليار دولار، وهي القيمة الإجمالية الأعلى بين مراكز إدراج الصكوك عالمياً.
وذكرت أن عملية الإدراج هذه تقدم دعماً قوياً لاستراتيجية التمويل وجمع رأس المال التي تنتهجها "دار الأركان" من أجل تعزيز استمرارية نمو أنشطة الشركة في جميع أرجاء السعودية، بما في ذلك تطوير العقارات التجارية والمجمعات السكنية المتكاملة، إضافة إلى التوسعات التطويرية الدولية للشركة عبر تشييد برج "فلورنس حبي"، وهو مشروع برج سكني مشترك في وسط مدينة دبي أُعلن عنه في كانون الأول (ديسمبر) 2017.
وأوضحت أن طلبات الاكتتاب على الصكوك البالغة مدتها خمس سنوات، جاوزت ضعفي حجم المعروض منها، مشيرا إلى أن الإصدار لاقى اهتماماً كبيراً من مستثمري منطقة الشرق الأوسط وأوروبا وآسيا، لترتفع بذلك القيمة الإجمالية لصكوك شركة دار الأركان المدرجة في "ناسداك دبي" إلى 1.85 مليار دولار، عقب ثلاث عمليات إدراج صكوك أجرتها الشركة في البورصة المالية العالمية في المنطقة خلال الفترة بين العامين 2014 و2017.
وقال الشلاش "إن أحدث إصداراتنا الناجحة من الصكوك يدعم أنشطتنا بجميع أنحاء السعودية في إطار برنامج التحول الوطني المنبثق عن استراتيجية (رؤية 2030)، فضلاً عن التوسع الدولي الذي بدأته الشركة العام الماضي"، لافتا إلى أن "إدراج الصكوك في (ناسداك دبي)، يمنح الشركة حضوراً متميزاً وروابط بالمستثمرين بالمنطقة وجميع أنحاء العالم".
ومن جهته، قال محافظ مركز دبي المالي العالمي، الأمين العام لمركز دبي لتطوير الاقتصاد الإسلامي، ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي، عيسى كاظم "إن إدراج الصكوك من جانب إحدى الشركات العقارية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط، يؤكد الروابط الوثيقة بين أسواق رأس المال الإماراتية والسعودية".