تجهيز مختبر في العقبة لرصد مصادر التلوث

أحمد الرواشدة

العقبة - كشف مفوض شؤون البيئة والرقابة الصحية الدكتور مهند عدنان حرارة عن أن مختبرات العقبة الدولية باشرت بتجهيز البنية التحتية للقيام بالفحوصات الخاصة بمركبات الملوثات العضوية الثابتة (الديوكسين والفيوران).اضافة اعلان
وبين حرارة ان هذه المبادرة تأتي ضمن فعاليات مشروع تعزيز استراتيجيات الحد من الانبعاث غير المقصود للملوثات العضوية الثابتة الذي تنفذه السلطة بالتعاون مع الهيئة الاقليمية لحماية بيئة البحر الأحمر وخليج عدن، وفي اطار استمرار جهود سلطة العقبة في حماية البيئة ورصد مصادر التلوث في المنطقة والتحضير لوضع التشريعات البيئية المناسبة التي تحدد مستويات انبعاث الملوثات العضوية الثابتة انسجاما مع التوجهات الوطنية والتزاما بالاتفاقيات الدولية التي وقعت المملكة عليها، ومن ضمنها اتفاقية استوكهولم. وأكد حرارة ان مختبرات العقبة الدولية هي أول مختبر وطني يقوم بالاعداد واجراء مثل هذه الفحوصات وثاني مختبر اقليمي في منقطة البحر الأحمر وخليج عدن.