شكاوى من تأخر المعاملات "بجوازات بني كنانة" والدائرة تعزوه لنقص الموظفين

احمد التميمي

إربد - شكا مراجعون لمكتب دائرة الاحوال المدنية في لواء بني كنانة باربد من انتظارهم لساعات طويلة لحين إنجاز معاملاتهم المتعلقة بتجديد أو إصدار جوازات السفر أو هوية الأحوال المدنية ودفاتر العائلة، جراء عدم كفاية العاملين في الدائرة، وفق مواطنين.اضافة اعلان
وقال محمد عبيدات ان المراجعين ينتظرون لساعات من اجل انجاز معاملتهم هذه الايام جراء وجود نقص واضح في عدد العاملين في الدائرة، لافتا إلى ان الدائرة تشهد اكتظاظا من المراجعين جراء تزايد أعداد المراجعين في هذه الاوقات من كل عام، حيث الطلب على استصدار وثائق مختلفة من شهادات ميلاد وبطاقات شخصية وجوازات سفر وغيرها.
واشار الى ان المركز كان يوجد فيه أكثر من 5 موظفين الا ان عددهم تقلص الى 3 موظفين، الامر الذي تسبب بتأخير انجاز المعاملات، مشيرا الى ان المعاملة كانت تنجز في السابق بوقت قياسي، الا ان هذه الايام قد تستغرق المعاملة ساعات.
واوضح احمد ملكاوي أن العديد من المراجعين يصطفون بالدور لوقت طويل وعند بلوغهم الموظف المسؤول عن استلام المعاملات، يخبرهم بان أوراق معاملاتهم غير مكتملة، ما يضطرهم إلى العودة مرة اخرى، والوقوف مرة اخرى بطابور المعاناة.
وطالب بايجاد حلول لظاهرة الاكتظاظ التي تؤرق المواطن، مما تجعله ينتظر الساعات الطويلة المصحوبة بالأرق والتعب، داعيا الى زيادة عدد العاملين في الدائرة.
وقال إن المراجعين يواجهون صعوبات كبيرة أثناء مراجعاتهم لمكتب الأحوال المدنية في اللواء، وأن عدد العاملين في المكتب لا يكفي أمام عدد المراجعين، خاصة في مثل هذه الاوقات من كل عام، وأنهم يضطرون للانتظار لمدة طويلة لغاية الحصول على الاوراق المطلوبة.
من جانبه، اقر مدير دائرة الاحوال المدنية والجوازات في محافظة إربد بالانابة الدكتور ابراهيم الدقامسة وجود نقص في الموظفين لاسباب تتصل بالامومة لاحد الموظفات واخرى تتعلق بانتهاء انتداب احد الموظفين للدائرة، مؤكدا ان المديرية قامت بتزويد المكتب بموظف اضافي لحين تعيين موظفين آخرين. واشار الى ان الوضع في المكتب يسير بشكل جيد بالرغم من وجود نقص بالموظفين مقارنة بعدد المراجعين، لافتا الى ان هناك انجازا لمعاملات المواطنين وسيصار الى حل المشكلة باسرع وقت.