المفرق بحاجة الى 10 مدارس مسائية لاستيعاب 2500 طالب سوري

طالبات في مدارس مخيم الزعتري للاجئين السوريين- (تصوير: محمد أبو غوش)
طالبات في مدارس مخيم الزعتري للاجئين السوريين- (تصوير: محمد أبو غوش)

حسين الزيود

المفرق – بلغ عدد الطلبة من اللاجئين السوريين المسجلين في قوائم الانتظار بمديريتي التربية والتعليم في لواءي القصبة والبادية الشمالية الشرقية، والذين ينتظرون توفير مقاعد دراسية لهم ضمن مدارس المديريتين قرابة 2500 طالب وطالبة، فيما خلت مديرية تربية البادية الشمالية الغربية من وجود طلبة على قوائم الانتظار.
وتحتاج المديريات الثلاث إلى افتتاح 10 مدارس مسائية لاستيعاب الطلبة السوريين على قوائم الانتظار، وتخفيف حدة الضغط على المدارس المختلفة، بحسب مديري المديريات الثلاث.
وتستوعب مديريات التربية والتعليم الثلاث في محافظة المفرق قرابة 14 ألف طالب وطالبة من اللاجئين السوريين، فضلا عن 21 ألف طالب وطالبة في مدارس مخيم الزعتري.
وقال مدير التربية والتعليم في لواء قصبة المفرق أحمد بني خالد إن مديريته باتت تضم 8 مدارس مسائية للطلبة السوريين، مشيرا إلى أن واحدة منها للطلبة الذكور و7 مدارس أساسية مختلطة.
ولفت بني خالد إلى أن المديرية ماتزال بحاجة إلى افتتاح مدرستين خاصتين بالطلبة السوريين بهدف استيعاب الطلبة اللاجئين السوريين على قوائم الانتظار، والبالغ عددهم 500 طالب وطالبة، بهدف التخفيف من الأعداد الزائدة في بعض المدارس المنتشرة في المناطق المختلفة التابعة للمديرية.
وأوضح أن المدارس التي تشهد عمليات اكتظاظ طلابي في طلبتها تقع في أحياء الحسين والهاشمي والجنوبي وقضاء رحاب، مبينا أن الغرفة الصفية تشهد تواجد قرابة 40 طالبا، باعتبار أن تلك المدارس مبان قديمة وتتصف بضيق غرفها، فضلا عن تواجد اكتظاظ طلابي في مدرسة حي العليمات التي تشهد انتشار زهاء 50 طالبا في بعض الشعب.
وقال إن مدرسة رحاب الأساسية للبنات تشهد اكتظاظ نظرا لوجود 40 طالبة في الغرفة الصفية التي تتسع لـ25 طالبة.
وأشار بني خالد إلى أن مديرية التربية والتعليم في لواء قصبة المفرق تضم زهاء 8 آلاف طالب وطالبة ضمن مدارسها الحكومية التي تنتشر في جميع المناطق التابعة للمديرية، موضحا أن التواجد الكثيف للطلبة السوريين ساهم بخلق حالة من الضغط في بنية المدارس التحتية، نظرا لتزايد عدد الطلبة فيها، ما تطلب تنفيذ مشاريع صيانة بشكل دوري لمنع تراكم الأخطاء في البنية التحتية للمدارس.
وقال إن المديرية تضم 160 مدرسة حكومية و20 مدرسة خاصة، فيما يلتحق بالمدارس الحكومية قرابة 35 ألف طالب وطالبة.
من جهته قال مديرية التربية والتعليم في لواء البادية الشمالية الشرقية الدكتور رياض شديفات أن مديرته تضم قرابة 2000 طالب وطالبة من اللاجئين السوريين على قوائم الانتظار، مبينا أن منظمة اليونيسف أكدت ضمن إحصائية لها أن هناك 500 طالب وطالبة من اللاجين السوريين من ضمن العدد الكلي المسجل في قوائم الانتظار ينتظرون توفير مقاعد دراسية لهم في لواء الرويشد.
وأكد أن مديريته تضم 158 مدرسة من بينها 47 مدرسة مستأجرة، ويلتحق بها زهاء 26 ألف طالب وطالبة من الأردنيين، لافتا إلى أن عدد الطلبة السوريين الذين يلتحقون بمدارس المديرية يبلغ حوالي  800 طالب وطالبة يتوزعون على مناطق اللواء. وأشار شديفات إلى أن المديرية خاطبت وزارة التربية والتعليم بحاجتها إلى فتح خمس مدارس مسائية خاصة بالطلبة السوريين، الذين يتوزعون في مدارس المديرية المختلفة بمناطق متعددة من لواء البادية الشمالية الشرقية، موضحا أن عملية افتتاح مدارس مسائية خاصة بالطلبة من اللاجئين السوريين تحتاج إلى إجراءات تنسيق وتعاون بين وزارة التربية والتعليم ومنظمة اليونيسف وتربية البادية الشرقية، كون منظمة اليونيسف هي الجهة المعنية بتعليم الطلبة السوريين ودفع نفقات تعليمهم إلى وزارة التربية والتعليم التي تتولى عمليات التدريس والتنظيم، وتعيين الكوادر التعليمية ضمن نظام التعليم الإضافي والكوادر الإدارية.
بدوره قال مدير التربية والتعليم في لواء البادية الشمالية الغربية الدكتور صايل الخريشا أن مديريته التي تحتاج إلى افتتاح 3 مدارس مسائية خاصة بالطلبة السوريين بهدف رفع الضغط عن بعض المدارس، وبما يمكن من التخلص من الاكتظاظ الطلابي، لافتا إلى أن المديرية تمكنت من استيعاب الطلبة السوريين في الوقت الراهن من دون وجود طلبة على قوائم الانتظار. وبين أن المديرية افتتحت 3 مدارس للطلبة السوريين تضم 1200 طالب وطالبة، موزعين ضمن المناطق التي تشهد تواجد الطلبة السوريين، مشيرا إلى أن العدد الكلي للطلبة السوريين في مدارس البادية الغربية يبلغ زهاء 5 آلاف و200 طالب وطالبة.
وأوضح الخريشا أن مدارس في قضاء الخالدية تشهد بعض الاكتظاظ الطلابي، الناجم عن ضيق الغرف الصفية ما يستدعي افتتاح مدرسة مسائية هناك للتخلص من الاكتظاظ الطلابي.
وبين أن مخيم الزعتري يضم 21 ألف طالب وطالبة من اللاجئين السوريين ضمن 24 مدرسة تتوزع في قواطع المخيم المختلفة، وبما ساهم في الحد من التسرب من قبل طلبة المخيم ، وتخفيف حدة الاكتظاظ في الغرف الصفية.
ويتبع مديرية التربية الغربية 148 مدرسة حكومية يلتحق فيها زهاء 31 ألف طالب وطالبة، بحسب الخريشا.

اضافة اعلان

[email protected]