تشكيلات أكاديمية واستحداث تخصصات في جامعة آل البيت

 حسين الزيود

المفرق- وافق مجلس أمناء جامعة آل البيت خلال الاجتماع الذي عقد برئاسة الدكتور محمد حمدان وبحضور رئيس الجامعة الدكتور ضياء الدين عرفة على تعيين الدكتور ياسين أحمد السعود عميدا لكليــة العلــوم وتعيين الدكتور أنس مصطفى أبو عطا عميدا لكلية الشريعــة وتعيين الدكتور سعد عقلة بني محمد قائما بأعمال عميد كلية الأمير الحسـين بن عبد الله لتكنولوجيا المعلومات.
كما وافق المجلس على تعيين نواب للعمداء ممن لم يحملوا رتبة الأستاذية وهم، الدكتور محمد يوسف الخطيب قائم بأعمال نائب عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية، والدكتور عامر العمري قائم بأعمال نائب عميد عمادة البحث العلمي، والدكتور محمد البشتاوي قائم بأعمال نائب عميد كلية الأميرة سلمى بنت عبدالله للتمريض، والدكتور أحمد سالم خالد الخزاعلة قائم بأعمال نائب عميد لشؤون الطلبة، والدكتور محمد الشريفين قائم بأعمال نائب عميد كلية الشريعة والدكتورة وفاء صليبي الشرفات قائم بأعمال نائب عميد كلية الأمير الحسين بن عبد الله لتكنولوجيا المعلومات، والدكتور تركي الفواز قائم بأعمال نائب عميد كلية إدارة المال والأعمال، والدكتور مؤيد الشواقفة قائم بأعمال نائب عميد كلية الهندسة والدكتور عمر فلاح العطين قائم بأعمال نائب عميد كلية القانون، والدكتور احمد الدويري  قائم بأعمال نائب عميد كلية العلوم التربوية والدكتور هاني الخشان قائم بأعمال نائب عميد كلية العلوم، والدكتورة سرى الحراحشة قائم بأعمال نائب عميد معهد علوم الأرض والبيئة، والدكتور صايل السرحان قائم بأعمال نائب عميد معهد بيت الحكمة.
وقرر المجلس التنسيب لمجلس التعليم العالي بالموافقة على استحداث تخصص بكالوريوس اللغة والأدب/ فرنسي– إنجليزي في قسم اللغات الحديثة في كلية الآداب والعلوم الإنسانية، وتخصص بكالوريوس التحاليل الطبية في كلية العلوم اعتبارا من بداية العام الجامعي 2015/2016.
ووافق المجلس على التقرير المالي والإداري نصف السنوي المقدم من دائرة الرقابة الداخلية والتنسيب لمجلس التعليم العالي بالموافقة على عمل ملحق للموازنة بمبلغ (8.846) مليون دينار مخصصة لبعض المشاريع المنوي تنفيذها في الجامعة. ووافق على قبول استقالة الدكتور أحمد ياسين القرالة من عمله كعميد للمعهد العالي للدراسات الإسلامية.
 وأكد  حمدان أن العمل كفريق واحد في المجلس ساهم في إنجاح الدور المبذول نحو تطوير وخدمة مسيرة الجامعة والنهوض بها، بالإضافة إلى تحمل المسؤوليات الجسام الملقى على عاتق المجلس، وذلك حرصا على محبة الوطن الذي علمنا الكثير من العطاء والعمل الجاد المثمر، موضحا أن الوطن قدم لنا الكثير من الإنجازات ولا بد من المحافظة عليها.

اضافة اعلان

[email protected]