استطلاع: ثلث الأميركيين فقط يوافقون على سياسة بايدن تجاه العدوان على غزة

RC27T4A78JME-1702077381
استطلاع: ثلث الأميركيين فقط يوافقون على سياسة بايدن تجاه العدوان على غزة
أظهرت استطلاعات جديدة للرأي أجراها مركز بيو للأبحاث ونشرت الجمعة، أن ثلث الأميركيين فقط يوافقون على سياسة الرئيس الأميركي جو بايدن تجاه الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.اضافة اعلان
وأبدى 46% من الشباب الذين تقل أعمارهم عن 30 عاما رفضهم سياسة بايدن تجاه الحرب بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في حين وافق 19% منهم عليها، وسط تعاطف متزايد بين الشباب تجاه الفلسطينيين.
وعارض 51% من الجمهوريين المستطلعة آراؤهم طريقة بايدن في التعامل مع الحرب، بينما وافق عليها 28%.
من جهتهم، كان الديمقراطيون أكثر انقساما؛ إذ وافق 44% من المستطلعة آراؤهم على طريقة بايدن في التعامل مع الحرب، بينما عارض طريقته 33%، في حين كان 22% غير متأكدين من مواقفهم.
وبحسب موقع بوليتيكو الذي أورد الخبر فإن "هذه علامة مشؤومة بالنسبة لبايدن مع اقتراب الانتخابات".
يذكر أن الاستطلاع جرى خلال الفترة ما بين 27 نوفمبر/تشرين الثاني والثالث من ديسمبر/كانون الأول.