الاحتلال: مقتل ضابطين وإصابة 7 بجروح خطيرة في غزة

جنود إسرائيليون يبكون قتلاهم في غزة
جنود إسرائيليون يبكون قتلاهم في غزة

أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي مقتل ضابطين وإصابة 7 آخرين من لواء غفعاتي في معارك بشمال قطاع غزة الليلة الماضية.


وأوضح الجيش في بيان اليوم الأربعاء أن القتيلين هما قائد سرية بكتيبة تابعة للواء غفعاتي وقائد فصيل في الكتيبة نفسها، وأكد أن المصابين السبعة جروحهم خطيرة.

اضافة اعلان


وكان مستشفى سوروكا الإسرائيلي قد أعلن أنه استقبل 47 جنديا مصابا خلال الـ24 ساعة الماضية، منهم 19 بحالة خطيرة.


وأوضح المستشفى أنه استقبل 2790 عسكريا إسرائيليا مصابا بدرجات متفاوتة الخطورة منذ بداية الحرب على غزة.


وتحدث الجيش الإسرائيلي في بيان سابق عن خوض معارك ضارية في حي الزيتون بمدينة غزة، وزعم قتل من وصفهم بـ"عشرات المسلحين" في اشتباكات وجها لوجه وفي غارات جوية.


وأضاف أنه دمر أيضا بنى تحتية عسكرية وسط قطاع غزة ومربعات أمنية تابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، وأنه اعتقل عددا من المسلحين الذين حاولوا الانتقال إلى مراكز إيواء آمنة كمدنيين، على حد قوله.

عمليات المقاومة


في المقابل، أفادت كتائب القسام بخوض مقاتليها اشتباكات خلف خطوط قوات وآليات القوات الإسرائيلية بين شارعي ثمانية وتسعة جنوب حي الزيتون بمدينة غزة.


وأعنلت القسام استهداف تجمع لقوات الاحتلال بقذائف الهاون في محيط حي الزيتون شرقي مدينة غزة، كما أعلنت تدمير دبابة ميركافا توغلت في المنطقة بقذيفة الياسين 105.


وأضافت أن مقاتليها استهدفوا جرافة إسرائيلية شرق حي الزيتون، مما أدى إلى اشتعال النيران فيها.

أما سرايا القدس فقالت إنها أوقعت قوة إسرائيلية بين قتيل وجريح بكمين في مبنى مفخخ بحي الزيتون باستخدام صاروخ إسرائيلي لم ينفجر، مضيفة أن مقاتليها فجروا آليتين عسكريتين اسرائيليتين في جنوب وشرق حي الزيتون بمدينة غزة.


من جانب آخر، أفاد مراسل الجزيرة بدوي صفارات الإنذار في ناحل عوز وألوميم بمنطقة غلاف غزة فجر اليوم الأربعاء.


وفي وقت سابق أمس الثلاثاء، قالت سرايا القدس إنها قصفت مدينة عسقلان ومستوطنات غلاف غزة برشقات صاروخية ردا على جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني.


وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن شخصا أصيب بجراح في عسقلان جراء سقوط صواريخ من غزة تسببت في اندلاع حريق، مضيفة أنه جرى تفعيل أجهزة الإنذار في عسقلان بعد هدوء دام 10 أيام، في حين قالت القناة الـ12 الإسرائيلية إن القبة الحديدية اعترضت صاروخين أطلقا من غزة باتجاه عسقلان.

ومنذ عملية طوفان الأقصى التي نفذتها المقاومة في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي تشن إسرائيل حربا مدمرة على غزة خلفت عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى -أغلبهم أطفال ونساء- وتسببت في أزمة إنسانية غير مسبوقة.


وبلغ عدد قتلى الجيش الإسرائيلي منذ بداية الحرب 582، وفق معطيات رسمية معلنة من الجانب الإسرائيلي.-(الجزيرة)