الاحتلال يجدد الثكنات العسكرية على السور الغربي للمسجد الأقصى

مستوطنون متطرفون يقتحمون باحات الاقصى
مستوطنون متطرفون يقتحمون باحات الاقصى

اقتحم مستوطنون، الاثنين، باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية شرطة الاحتلال الإسرائيلي.


وأفادت مصادر فلسطينية، أن عشرات المستوطنين اقتحموا المسجد الأقصى، من جهة باب المغاربة، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، وأدوا طقوسا تلمودية.

اضافة اعلان


ونصبت قوات الاحتلال الإسرائيلي برجا مرتفعا، ووضعت عليه كاميرات مراقبة، كذلك جددت الثكنات العسكرية المنتشرة على السور الغربي للمسجد الأقصى، وأقامت قواعد إسمنتية جديدة.


وقال شهود عيان لـ"وفا" إن قوات الاحتلال تهدف لزيادة التنصت والمراقبة على المصلين داخل المسجد الأقصى، قبيل شهر رمضان المبارك.


وأضافوا، أن قوات الاحتلال أقامت ثلاثة مربعات إسمنتية فوق السور، والموضوع يجري بسرعة قبيل شهر رمضان، حول فك، ونقل، وإعادة تركيب وتثبيت لأبراج المراقبة، والتنصت الإسرائيلية إلى القواعد الإسمنتية المتقدمة، والمطلة على باحات وساحات المسجد الأقصى، وذلك من سطح الرواق الغربي، الذي يمثل في الوقت ذاته الجدار الغربي للمسجد، والواجهة الشرقية.-(وفا)