بلينكن يزور البرازيل بعد تصريحات للرئيس سيلفا أغضبت إسرائيل

الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا
الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الوزير أنتوني بلينكن سيبدأ زيارة إلى برازيليا عاصمة البرازيل بعد تصريحات الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دا سيلفا التي أثارت غضب إسرائيلل تشبيهه عدوانها على غزة بــــ"المحرقة اليهودية".

اضافة اعلان

 
وبحسب واشنطن تايمز، سيزور بلينكن برازيليا ثم يتوجه إلى ريو دي جانيرو لحضور اجتماع وزراء خارجية مجموعة العشرين، قبل أن يتوقف في الأرجنتين حيث سيلتقي الرئيس الجديد خافيير ميلي.


ودان لولا بشدة ممارسات إسرائيل في غزة، وفي أعقاب الإعلان عن لقائه مع بلينكن، قال الرئييس اليساري المخضرم البالغ 78 عاما خلال زيارة إلى إثيوبيا لحضور قمة الاتحاد الإفريقي إن ما يحدث في قطاع غزة "ليس حربا، إنها إبادة جماعية".


وأضاف لولا "ما يحدث في قطاع غزة مع الشعب الفلسطيني لم يحدث في أي لحظة أخرى في التاريخ،, وفي الواقع لقد حدث عندما قرر هتلر أن يقتل اليهود".


وأثارت هذه المقارنة غضب إسرائيل التي أعلنت أن لولا "شخص غير مرغوب فيه".
وفي السياق، اتهم وزير الخارجية البرازيلي ماورو فييرا نظيره الإسرائيلي كاتس بــــ"الكذب"، واصفا تصريحاته بأنها "غير مقبولة بطبيعتها وكاذبة بمضمونها" و"مشينة" أيضا.