قبيل انعقاد قمة "الناتو".. روسيا تشن هجوماً جوياً على كييف

249338
جانب من الدمار جراء القصف الروسي على كييف الشهر الماضي
نفذت روسيا غارة على كييف بطائرة مسيرة، صباح اليوم (الثلاثاء)، وذلك قبل ساعات فقط من بدء قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) في ليتوانيا لمواجهة التهديدات الأمنية الروسية.اضافة اعلان
وقالت الإدارة العسكرية في كييف عبر «تلغرام» إن «العدو هاجم كييف من الجو للمرة الثانية هذا الشهر». ولفتت إلى أنه استُخدمت في الهجوم طائرات مسيرة إيرانية الصنع متفجرة انطلقت من الجنوب، على الأرجح من منطقة كراسنودار الروسية. وأضافت: «دمرت قواتنا ووسائل دفاعنا الجوي كل الأهداف الجوية التي رصدت وهي تتحرك في اتجاه كييف»، دون تحديد عدد الطائرات المسيرة التي أُسقطت.
وعثر على حطام طائرة مسيرة في مكان لم يحدد في منطقة كييف، على ما ذكرت وزارة الداخلية الأوكرانية. وقالت: «تضررت نوافذ وملحقات خارجية بمنازل»، مؤكدة عدم ورود معلومات فورية عن خسائر بشرية.
تعرضت كييف التي نجت نسبياً من الهجمات منذ بداية العام، لغارات جوية ليلية متكررة في مايو (أيار). كما استُهدفت مدينة أوديسا الساحلية الغربية في غارة ليلية بطائرة من دون طيار، بحسب سيرغي براتشوك من الإدارة المحلية. وأفاد بتفعيل الدفاعات الجوية دون تقديم تفاصيل. ووردت تقارير عن إطلاق إنذارات تحذر من غارات في مناطق ميكولايف وخيرسون وكيروفوغراد وبولتافا وسومي وخاركيف.
ومن المقرر أن يناقش قادة دول «الناتو»، اليوم، مساعي أوكرانيا للانضمام إلى التحالف في قمتهم في فيلنيوس، وتصميمهم على مواجهة روسيا مدعومين بتخلي تركيا عن اعتراضها على انضمام السويد إلى الحلف الدفاعي. ومن المتوقع أن يتوجه الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إلى العاصمة الليتوانية للقول إن كييف تستحق الانضمام بعد انتهاء الغزو.-(وكالات)