خوفاً من صواريخ المقاومة.. نصف مليون إسرائيلي ينزحون من منازلهم

تم إجلاؤهم من المنطقة الجنوبية من المدينة، بالإضافة إلى نحو 20 مستوطنة قرب الحدود مع لبنان
تم إجلاؤهم من المنطقة الجنوبية من المدينة، بالإضافة إلى نحو 20 مستوطنة قرب الحدود مع لبنان
أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، أن ما يقرب من نصف مليون إسرائيلي نزحوا من منازلهم، منذ الهجوم الذي نفذته حركة "حماس" وفصائل المقاومة الفلسطينية، في 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، في حين بلغ عدد الفلسطينيين الذين أجبرتهم إسرائيل على النزوح من غزة مليون شخص. اضافة اعلان

جاء ذلك بحسب ما نقلته صحيفة "يديعوت أحرونوت"، عن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي يوناتان كونريكوس، وأشار المتحدث إلى أن هؤلاء هم السكان الذين تم إجلاؤهم من المنطقة الجنوبية من المدينة، بالإضافة إلى نحو 20 مستوطنة قرب الحدود مع لبنان.

يُعد هذا الرقم الكبير من النازحين الإسرائيليين غير مسبوق منذ تاريخ المواجهة بين إسرائيل والفلسطينيين. 

من جانبه، قال رئيس اتحاد الفنادق الإسرائيلية، الإثنين 16 أكتوبر/تشرين الأول 2023، إن نصف غرف الفنادق الإسرائيلية تستخدم لإيواء العائلات التي تم إجلاؤها من المجتمعات القريبة من قطاع غزة.

كذلك نقلت صحيفة "جيروزاليم بوست" عن الرئيسة التنفيذية للجمعية، يائيل دانييل، قولها "لدى إسرائيل 56 ألف غرفة فندقية، ويتم توفير 28 ألف غرفة للأشخاص الذين تم إجلاؤهم مع قيام الدولة بدفع الفاتورة".

فيما أبلغت لجنة برلمانية تناقش تعويضات السكان المتضررين من الحرب، بأنه من المتوقع وصول 27 ألف شخص إضافي من البلدات الحدودية القريبة من لبنان.

يأتي هذا فيما تواصل إسرائيل حربها على القطاع لليوم الحادي عشر على التوالي، وأعلنت الأمم المتحدة، الإثنين 16 أكتوبر/تشرين الأول 2023، بلوغ عدد الفلسطينيين النازحين في غزة جراء الهجمات الإسرائيلية مليون شخص.

جاء ذلك في تصريحات عبر تقنية الفيديو كونفرانس، أدلت بها جولييت توما، مديرة الإعلام والتواصل لدى وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، للصحفيين في مقر الأمم المتحدة.

ووصفت توما الوضع في غزة بالـ "مأساوي للغاية"، مضيفة بالقول: "ناهيك عن اليوم التالي، نحن لا نعلم ما ستحمله الساعة القادمة"، ولفتت إلى أن موظفي الأونروا تأثروا من الوضع في غزة، مشيرة أن 14 منهم، معظمهم من المعلمين، لقوا حتفهم منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

توما ذكرت أيضاً أن عدد الفلسطينيين النازحين في غزة منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، وصل إلى مليون شخص، معظمهم يأوون في مراكز الأونروا، وأشارت أن المراكز باتت مزدحمة جداً، وإمدادات الأونروا بدأت تنفد بسبب عدم دخول المساعدات، وأن الوضع أصبح "خطيراً للغاية".

شددت توما أيضاً على ضرورة السماح بدخول المساعدات الإنسانية إلى غزة، مطالبة برفع الحصار، وأضافت أن موظفي الأونروا أفادوا بأن غزة تحولت إلى "جحيم"، وأن حالة عدم اليقين والخوف تتزايد يوماً بعد يوم.

وفجر 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، أطلقت حركة "حماس" وفصائل مقاومة فلسطينية أخرى في غزة عملية "طوفان الأقصى"، رداً على "اعتداءات القوات والمستوطنين الإسرائيليين المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته ومقدساته، ولا سيما المسجد الأقصى في القدس الشرقية المحتلة".

تُشير أحدث إحصائية لوزارة الصحة في غزة إلى أن عدد الشهداء في القطاع وصل إلى 2778 شهيداً و9938 جريحاً، ويعاني سكان قطاع غزة، الذي قطعت عنه إسرائيل مؤخراً المياه والكهرباء والوقود، من أوضاع معيشية متدهورة للغاية، جراء حصار إسرائيلي متواصل منذ أن فازت "حماس" بالانتخابات التشريعية الفلسطينية في 2006. -عربي بوست 

اقرأ أيضاً: 
"400 ثانية ويصل إلى تل أبيب" .. ملصق اعلاني يلفت الانظار في إيران
مستوطنة سديروت خالية من السكان خوفا من صواريخ المقاومة