سكان حريش سيصل إلى 100 ألف

معاريف موشيه كوهن 6/11/2022 يعتزم قادة مدينة حريش زيادة عدد السكان الى نحو 100 الف بهدف تحويلها الى مدينة مركزية في منطقة الشارون الشمالي، لضم مستشفى، مركز اكاديمي ومصادر عمل. هذا ما يتبين من المخطط الهيكلي لحريش الذي يتم العمل عليه في لجنة التخطيط والبناء في المدينة. بدأت اللجنة برئاسة موشيك غولدشتالين سلسلة مداولات قبيل اقرار المخطط. وكان غولدشتالين راكم تجربة جوهرية في الدفع قدما بالمخططات الهيكلية المدينية، عندما كان من رواد التخطيط المركزيين في المخطط الهيكلي لجعفتايم – مخطط اقر مؤخرا للايداع في ختام ثماني سنوات عمل. يركز المخطط على الاعمال التي ستتخذ لاجل جعل حريش بؤرة مركزية، اقتصادية ومواصلاتية في المنطقة من خلال الدفع قدما بمواصلات عامة، تخصيص منقطة لإقامة مركز طبي متطور ومركز اكاديمي في المدينة وتعزيز مراكز الاحياء السكنية الى جانب اضافة التجارة تتداخل في نمو المدينة بهدف اعطاء جواب لتوقع نمو حريش الى نحو 65 ألف نسمة. وأوضح غولدشتاين بأن توسيع مصادر العمل في حريش هو هدف مركزي للجنة وهو حيوي لتطور المدينة كي تصل كما اسلفنا الى نحو 100 الف نسمة في المستقبل. "اعتزم العمل مع اصحاب القرار لنيل إذن وزير الداخلية الوافد لتوسيع حريش الى ما هو خلف حدودها الحالية"، اضاف غولدشتاين. وأشار رئيس البلدية اسحق كيشت الى ان حريش تتشكل لتصبح مدينة ذات مغزى في نطاق الشارون الشمالي. "المخطط الهيكلي وخطوة اخرى لتثبيت مكانة حريش كمركز مديني لعموم سكانها مع التشديد على جودة الحياة فيها.اضافة اعلان