أندية المحترفين تضع لمساتها الأخيرة قبل إغلاق "الميركاتو" غدا

لاعب الوسط خليل بني عطية
لاعب الوسط خليل بني عطية
مهند جويلس عمان – بدأت أندية المحترفين في إنجاز آخر تعاقداتها لسوق الانتقالات الحالية لاكتمال صفوفها، وذلك قبل انتهاء فترة القيد الحالية، والتي من المقرر أن تغلق مساء غد، على أن يتم تسجيل اللاعبين المحليين لاحقا بعد انتهاء الفترة الأولى كلاعب هاو. واشتدت حركة 10 أندية في الأسابيع القليلة الماضية بصورة بسيطة، وتحديدا بعد نهاية بطولة الدرع منتصف الشهر الحالي، والتي تتخذها الأندية لتجربة اللاعبين الجدد للفريق قبل اعتمادهم بشكل رسمي، إضافة لتجربة لاعبين شباب من أجل اعتمادهم في القائمة النهائية للفريق للموسم الجديد، والمكونة من 25 لاعبا. وأبرم نادي الوحدات صفقته الأخيرة في الفترة الحالية، بعد أن ضم اللاعب الأجنبي الثالث في صفوفه، وهو المهاجم الغاني محمد أنس، ليكتفي الفريق بما لديه من لاعبين، لخوض بطولات الموسم الحالي، وأهمها دوري أبطال آسيا التي ستنطلق في الثامن من شهر نيسان (أبريل) المقبل. من جهة أخرى، واصل نادي الحسين إنجاز الصفقات المميزة والنوعية، من خلال التوصل لاتفاق مع لاعب الوسط خليل بني عطية، والقادم من تجربة ناجحة مع نادي الشمال القطري في دوري الدرجة الأولى، وصعوده مع الفريق لدوري نجوم قطر، علما بأن النادي غض النظر عن التعاقد مع الكاميروني جاك هامان، والذي فشل في تجاوز الفحص الطبي. وعزز الفيصلي صفوفه بالتعاقد مع المهاجم الكونغولي جونيور مابوكو، بعد استغنائه عن اللاعب الإيفواري يعقوبا بامبا، والذي لم يقنع المدير الفني للفريق محمود الحديد في البقاء مع الكتيبة الزرقاء حتى نهاية الموسم، ليكتفي الفيصلي بصفقتين خارجيتين لغاية اللحظة. وفي الوقت ذاته، جلب نادي شباب العقبة لاعبان أجنبيان خلال الأيام القليلة الماضية، لاعب الوسط النيجيري كريستيان شكوكا، والذي تم ضمه بشكل رسمي لصفوف الفريق، فيما يواصل المهاجم الكولمبي كريستيان كانجا تدريباته مع الفريق، بانتظار التوقيع الرسمي حال الموافقة على مستواه الفني من قبل الجهاز الفني للفريق، علما بأن الفريق استغنى عن المهاجم الجزائري محمد رياض عيدودي بعد نهاية الدرع، لعدم الاقتناع بمستواه. وواصل نادي شباب الأردن الاعتماد على اللاعبين الشباب، سواء من أبناء النادي أو بجلب لاعبين من خارج أسواره، وآخرهم كان قائد فريق الوحدات تحت 19 عاما، والمتوج بلقب الدوري مؤخرا مع فئته اللاعب ثائر الديرباني، في صفقة ستعزز من حظوظ الفريق بالتواجد في مناطق متقدمة. فيما أنجز الصريح صفقة اللاعب إبراهيم الخب القادم من الفيصلي، على أمل أن يجهز ابن النادي اللاعب عبد الرؤوف الروابدة في أسرع وقت، بعد انخراطه في تدريبات الفريق مؤخرا بعد عدوته من رحلة العلاج في قطر، لتقييده في كشوفات الفريق بشكل رسمي فور إعلان جاهزيته الفنية والبدنية. وعلى صعيد متصل، قام نادي معان بضم اللاعبان السوريان أحمد المنجد وعلي المصري في الأيام الماضية، إضافة إلى التوقيع مع اللاعب السابق في صفوف الصريح رضوان الشطناوي، أملا بالمنافسة على الثبات والبقاء في دوري الأضواء لموسم آخر. بدوره، قال رئيس نادي شباب العقبة رجب درويش: "إن النادي كان محظوظا في الموسم الحالي، بعد ضمه للعديد من اللاعبين المحليين والأجانب الذين يمتازون بالخبرة والقوة، وأفضل من الصفقات التي كان يقوم بها النادي في المواسم الماضية". وأشار درويش في معرض رد على استفسارات "الغد"، إلى أنه سيتم حسم ملف المهاجم الكولمبي كانجا خلال الساعات المقبلة، وفي حال رغبته سيتم التوقيع معه على الفور، وغير ذلك سيتم الاستغناء عنه، وجلب لاعب أجنبي آخر في آخر اللحظات، لتوفر الحلول أمام مجلس الإدارة، نظرا لوجود عدد كبير من اللاعبين الأجانب، الذين عرضوا على النادي من قبل وكلاء أعمال لاعبين في الفترة الماضية. وتابع: "راضون كل الرضى عن التعاقدات التي قمنا بها هذا الموسم، وهي اعتمدت على النوعية وليس على الكم، وواجهنا بعض الصعوبات بالتفاوض مع اللاعبين، من خلال الأمور المالية تحديدا، والفريق قادم هذا الموسم للتواجد في المراكز الست الأولى على سلم ترتيب الدوري، وليس للمنافسة على مراكز الهبوط بل البقاء بين الكبار". وكشف درويش عن أن النادي سيبدأ الاستفادة من المجمع التجاري التابع للنادي في محافظة العقبة مطلع شهر تموز (يوليو) المقبل، متمينا تجاوز المشاكل المالية الصعبة التي يمر بها ناديه وبقية الأندية المحلية. من جهته، أكد المدير الفني لفريق الصريح محمد العبابنة، أن الفريق اكتفى بتسجيل لاعب أجنبي واحد في الفريق، وهو الذي مثل الفريق في الموسم السابق بدوري الأولى جاكوب، بعد أن أبدى حضورا طيبا على الصعيد الفني مع الفريق منذ قدومه. وبين العبابنة أن الفريق قام بتجريب عدد كبير من اللاعبين الأجانب خلال الفترة الماضية، ويقدر عددهم بعشر لاعبين تقريبا، دون أن يقدم أي لاعب منهم مستوى فنيا أفضل من اللاعبين المحليين، مع تأكيده أن الفريق ينتظر قدوم لاعب أجنبي في مركز الدفاع، أملا بتقديم الفائدة الفنية والتوقيع معه. وأضاف: "جميع الأندية واجهت صعوبات في التعاقدات مع اللاعبين بسبب الأمور المالية، إضافة إلى أن روزنامة بطولات الموسم، والتي تختلف تماما عن غالبية دول العالم، حالت دون وجود لاعبين مميزين متاحين في الفترة الحالية". ولفت العبابنة إلى أن هدف الفريق في الموسم الحالي، هو الثبات للموسم الثاني على التوالي في دوري الأضواء، مبينا أن الإدارة لم تقصر في تقديم كل ما بوسعها للجهاز الفني واللاعبين.اضافة اعلان