أندية المحترفين تضع مطالبها أمام اتحاد الكرة وتنتظر الرد

مبنى الاتحاد الأردني لكرة القدم
مبنى الاتحاد الأردني لكرة القدم

وضعت لجنة أندية المحترفين لكرة القدم، مطالبها أمام اتحاد الكرة،  من خلا الاجتماع الذي جمع عددا من المعنيين بالاتحاد واللجنة الثلاثية لأندية المحترفين، وتضم رئيس نادي شباب الأردن سليم، ونائب رئيس نادي الحسين غيث المعاني، ورئيس نادي الوحدات الدكتور بشار الحوامدة، والذي جرى في مقر الاتحاد لحل الأزمة بين الجانبين.

اضافة اعلان

 

أندية "المحترفين" في مواجهة اتحاد الكرة.. موقف رافض لخطوة "انتحارية" 


 وفهمت "الغد" أن اللجنة أوجزت النقاط التي ترى الأندية ضرورة التوافق عليها، والتي تناقش مواعيد إقامة البطولات للكبار والفئات العمرية وموضوع زيادة الدعم المالي لأندية المحترفين لكرة القدم، قبل انطلاق بطولات الموسم الجديد.


 ووصل لـ"الغد" أن اتحاد الكرة تفهم وجهة نظرها وطروحاتها حول تأخير انطلاق دوري المحترفين، المقرر يوم الثامن من شهر اب (أغسطس) المقبل، وتقديم موعد بطولة الدرع إلى بداية الموسم من دون لاعبي المنتخب الوطني،  ومن المنتظر أن يبدأ اتحاد الكرة بتنفيذ قرار تهبيط 4 فرق لدوري الدرجة الأولى اعتبارا من الموسم بعد القادم.


وأكد مجتمعون أن الاجتماع حمل مؤشرات إيجابية بشأن رفع قيمة الدعم المقدم من الاتحاد للأندية، وتأجيل انطلاق بطولات الفئات العمرية.


ومن المنتظر أن يتم عرض ما تم الاتفاق عليه في اجتماع اتحاد الكرة أندية المحترفين على اللجنة التنفيذية لاتحاد الكرة  خلال الأيام القليلة المقبلة ، ومن المتوقع أن يجري اتحاد الكرة تعديلا على أجندة الموسم التي تم اعتمادها قبل فترة وجيزة، في الوقت الذي كانت فيه الأندية أعلنت في وقت سابق أنها اتفقت على وقف النشاط الرياضي في الموسم المقبل لحين إيجاد حلول للمشاكل التي تواجهها.


وبينت الأندية أن الموسم الماضي كان طويلا تمثل بأربعة عشر شهرا، وشكل ضغطا بدنيا على اللاعب الأردني، وهذا يتطلب فترة راحة سلبية إجبارية حفاظا على اللاعب وبالأخص لاعب المنتخب،  وأن الأندية الأردنية بشكل عام والمحترفين بشكل خاص تعاني من أزمة مالية ليست خفية على الاتحاد، وهي أزمة كبيرة وعميقة تقف عائقا أمام استئناف المشاركة الرسمية والإعداد، وبينت الأندية في الكتاب أيضا أنها لا تستطيع المشاركة بالموسم المقبل إلا في حال توفر مبلغ مالي لا يقل عن 250 ألف دينار من ضمنها ريع النقل التلفزيوني.


وأكدت الأندية على قرارها بعدم الموافقة على إقرار هبوط أربعة فرق من دوري المحترفين لدوري الدرجة الأولى في الموسم المقبل، وطالبت بضرورة الاستعانة بتقنية الفيديو -الفار- في كافة الملاعب خلال الموسم المقبل، نظرا لمعاناة الأندية من التحكيم في المواسم الماضية -على حد وصف الأندية-.


وأكدت الأندية عدم قدرتها على المشاركة في بطولات الفئات العمرية ضمن المواعيد التي حددها اتحاد الكرة، بسبب انتهاء الموسم الدراسي للطلاب في الأردن بداية الشهر الحالي، ما يشكل عائقا أمام إعداد الفئات العمرية، واعتذار الأندية عن عدم المشاركة في بطولة تحت 23 عاما، لعدم قدرتها المالية على تشكيل فئة أخرى، حيث تزيد مشاركتها في منافسات الفئة المستحدثة، من أعبائها المالية وارتفاع فاتورة التزاماتها السنوية.