ارشيدات: الشطرنج يقيم بطولة "عن بعد" بعنوان "خليك بالبيت"

بدون-عنوان-1
بدون-عنوان-1

مصطفى بالو

عمان - أكد رئيس اتحاد الشطرنج الملكي م.نواف ارشيدات، أن “الشطرنج” من أقل الاتحادات الرياضية تأثرا بإيقاف النشاط الرياضي بسبب جائحة كورونا، منوها الى النظام المتبع من قبل والذي يتابع فيه مدربو المنتخبات الوطنية لاعبيهم “on line”، مشيرا إلى أن المدربين يحللون المباريات ويتابعون تدريبات لاعبيهم من الجنسين من خلال ذات النظام.اضافة اعلان
جاء ذلك في رد رئيس اتحاد الشطرنج م.نواف ارشيدات، عند سؤاله: عن أوضاع اتحاد الشطرنج في ظل أزمة كورونا التي تمر بها البلاد، مضيفا: “ندعو الله أن يحمي الأردن قيادة وشعبا وأرضا في ظل الوباء العالمي، ونحن عكفنا منذ البداية على العمل بروح الفريق، ودأبنا على تفقد أحوال بعضنا البعض، كمجلس إدارة، هيئة عامة، مدربين ولاعبين على صعيد الأندية والمنتخبات الوطنية، ولدينا اتصالات شبه يومية، مع أمانة سر الاتحاد، والادارة الفنية لمتابعة خطط وتدريبات المنتخبات الوطنية، وأكدنا في ظل رسائلنا بضرورة التقيد في الإجراءات الحكومية الوقاية لمنع انتشار فيروس كورونا، وناشدنا الجميع بالتزام بالحظر، والبقاء في بيوتهم”.
وعند سؤاله الى أي مدى تأثر اتحاد الشطرنج بايقاف النشاط الرياضي المحلي، ومشاركاته العربية والقارية والدولية؟، أجاب ارشيدات: “حالنا في اتحاد الشطرنج، كحال جميع الرياضات التي توقفت عجلة نشاطاتها محليا وعربيا وقاريا ودوليا، تبعا للقرارات التي اتخذتها اتحادات الشطرنج العربية والآسيوية والدولية، وفق أزمة كورونا العالمية، ولا شك أننا تأثرنا، وتعرضت خطتنا 2020 للإرباك، وتم تأجيل العديد من النشاطات المحلية والمشاركات الخارجية، لكن هدفنا إلى إيجاد بدائل في هذا الظرف الصعب، ووجدنا “on line” المتمرسين عليه، والشبيه بالعمل “عن بعد” وليد الأزمة الحالية، ووجدناه المنقذ لنا في ظل الحظر الجزئي والتزام البيوت، فطلبنا من الدائرة الفنية خطة مواصلة تدريبات المنتخبات الوطنية، ومتابعتها وعقد مباريات تنافسية بذات الطريقة بين لاعبي المنتخبات الوطنية، وتحليلها من قبل المدربين الوطنيين، والهدف ابقاء لاعبي المنتخبات الوطنية في جاهزية لما بعد كورونا، والحمدلله الأمور تسير على خير ما يرام بالنسبة لاتحاد الشطرنج الذي أعود وأقول انه من أقل الاتحادات الرياضية تأثرا في ظل الأوضاع الحالية”.
بطولة “خليك بالبيت”
وعند سؤال ارشيدات عن جديد اتحاد الشطرنج في ظل الوضع الحالي؟، رد قائلا: “وفقا لمواصلة تدريبات لاعبي المنتخبات الوطنية “on line”، تولدت لدينا فكرة إقامة بطولة تنشيطية محلية “on line”، تحت عنوان “خليك بالبيت”، تأكيدا على القرارات الحكومية بشأن التزام المواطنين بيوتهم في ظل الجائحة، وحددنا الساعة التاسعة من مساء يوم الأربعاء، التاسع والعشرين من نيسان (ابريل) الحالي، على موقع Lichess.org ، موعدا لانطلاق الجولة الأولى للبطولة التي ستخضع لمتابعة مدربينا، ومتابعة حكام اللعبة”.
وتابع: “قمنا بالتنسيق مع اللجنة الفنية في اتحاد اللعبة، بتعميم تعليمات البطولة عبر صفحة اتحاد الشطرنج الملكي على “فيسبوك”، بحيث تضمنت التعليمات بأنه يحق المشاركة لجميع اللاعبين الذين يحملون الجنسية الأردنية بالإضافة الى الأجانب المقيمين على أرض المملكة فقط، وتقام البطولة على موقع Lichess.org، والزمن المحدد للمباراة هو ثلاث دقائق لكل لاعب مع زيادة ثانيتين مع كل نقلة، كما يجب على كل لاعب مشارك تزويد اتحاد اللعبة، بصورة عن الهوية الشخصية أو صورة عن جواز السفر، وتثبيت اسم اللاعب المستخدم على الموقع الذي ستقام البطولة عليه، وكذلك تثبيت اسم ورقم اللاعب (FIDE ID)، وإثبات اإقامة لغير الأردنيين”.
وعند سؤال ارشيدات أن المنافسة “on line”، قد تتيح للمشاركين الحصول على وسائل مساعدة “الغش”، ما يجعل النتائج غير دقيقة أو صحيحة؟، أجاب: “اشترطنا من ضمن تعليمات البطولة، بأن يتعهد اللاعب أو اللاعبة المشاركين بالبطولة، بعدم استخدام أي نوع من محركات أو برامج الشطرنج أو أي وسائل مساعدة (غش) مهما كان نوعها، وبما في ذلك مساعدة أي شخص آخر خلال البطولة، كما أن الموقع المعتمد للمنافسة مزود بتقنية الكشف عن حالات الغش من قبل إدارة الموقع، وفي حال تمّ ضبط أي لاعب خالف هذا الشرط، سيتم معاقبته من قبل اتحاد اللعبة، بالحرمان لمدة عام كامل من اللعب في جميع البطولات التي يقررها الاتحاد، وسيتم شطب جميع نتائجه في البطولة، وسحب الجائزة منه إن كان حاصلاً على أي من الجوائز المقررة”.
وزاد ارشيدات: “خصصنا في اتحاد الشطرنج جوائز مالية مجزية لأصحاب المراكز الثلاثة الأولى بالبطولة، والذي نعتبره نوعا من التحفيز وزيادة حدة المنافسة بين اللاعبين واللاعبات، بالبطولة التي ستطبق عليها كافة تعليمات وقوانين الاتحاد الدولي للشطرنج، بحيث يحصل صاحب المركز الأول على 100 دينار، والمركز الثاني على 70 دينارا، والمركز الثالث على 50 دينارا، ونؤكد على جميع لاعبي الشطرنج، أن آخر موعد للتسجيل في البطولة، هو الساعة السادسة مساء من يوم الإثنين 27 نيسان (إبريل) الحالي، من خلال البريد الإلكتروني لاتحاد اللعبة”.
“الأردن أولا”
وعند سؤال ارشيدات: كيف يرى اتحاد الشطرنج الاجراءات الحكومية الوقائية ضد كورونا، أجاب: “الأردن أولا، من حيث اهتمام القيادة الهاشمية بصحة المواطنيين أولا واخيرا، والأردن اولا في تعاضده وتكاتفه بوجه الصعاب والمحن، وللأمانة تفوقت الحكومة في إدارة أزمة كورنا بشكل ملفت، وأحدثت تفوقا ملحوظا في اجراءاتها الوقائية الاحترازية التي حظيت بالاشادات العالمية، صحيح ان هناك بعض خروقات سواء على مستوى المواطنين، واخرى في علاج تأثيرات الأزمة المالية التي لم تغط جميع شرائح المجتمع، خاصة تلك الفئة التي تعاني من غياب الدخل اليومي، ونأمل أن تجد الحكومة لهذه الفئة علاجات شافية، ليخرج الأردن أقوى من جميع النواحي بعد الأزمة”.