"الأولمبية" توقف النشاطات الرياضية 7 أيام.. وفرق المحترفين تخضع للفحوصات

مدرب معان عبدالله القططي يخضع للفحص - (من المصدر)
مدرب معان عبدالله القططي يخضع للفحص - (من المصدر)

بلال الغلاييني

عمان – قررت اللجنة الأولمبية الأردنية، ومن خلال مكتبها التنفيذي الذي عقد اجتماعه أمس، إيقاف الأنشطة التنافسية وتدريبات المنتخبات الوطنية اعتبارا من اليوم الأحد، ولمدة سبعة أيام.
ويأتي هذا القرار بعد إصابة بعض الرياضيين والإداريين في الألعاب الجماعية بفيروس كورونا، وحرصا من اللجنة الأولمبية الأردنية – المظلة الرسمية للرياضة في الأردن– على سلامة اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية للمنتخبات الوطنية.
وأكدت اللجنة الأولمبية، ضرورة التزام الاتحادات الرياضية بالإجراءات الصحية، وذلك حفاظا على السلامة العامة للقطاع الرياضي.
وفي تصريحات إعلامية قال نائب سمو رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية د. ساري حمدان، إن توجيهات سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة انصبت على تهيئة الظروف الصحية المناسبة أمام الرياضيين لممارسة رياضاتهم، مع التأكيد على الالتزام بالبروتوكول الطبي الذي اصدرته وزارة الصحة، موضحا أن قرار ايقاف النشاطات الرياضية لمدة 7 أيام، جاء ضمن الإجراءات التي تتخذها اللجنة الأولمبية خصوصا فيما يتعلق بتقييم الحالة الوبائية في الأردن بشكل عام.
وشدد على أن اللجنة الأولمبية تقوم بمتابعة كافة النشاطات الرياضية التي تقام داخل الأردن، وتحرص أيضا على إلزام جميع الرياضيين باتباع التعليمات والإجراءات الصحية، في الوقت الذي لفت فيه أن قرار تمديد إيقاف النشاطات الرياضية يتوقف على الحالة الوبائية بشكل عام.
ويذكر أن اللجنة الأولمبية وبصفتها المظلة الرسمية للرياضة الأردنية، أعلنت عن حزمة من الإجراءات الاحترازية وضوابط وتعليمات التي طلبت من الاتحادات الرياضية كافة الالتزام بها، بعد قرار الجهات ذات العلاقة بعودة قطاع الرياضة إلى العمل، وسعت اللجنة الأولمبية من خلال هذه الإجراءات الرقابية على جميع جوانب القطاع الرياضي، إلى مساندة الجهود الحكومية للحد من انتشار فيروس كورونا، إضافة إلى الحد من الخسائر الاقتصادية والفنية التي تعرض لها هذا القطاع خلال الفترة الماضية، مثلما حرصت اللجنة على الالتزام بكافة المعايير الصحية المنبثقة عن الحكومة الأردنية، وعملت على تكثيف أعمالها من خلال الفرق الرقابية على الأنشطة الرياضية للمحافظة على سلامة جميع العاملين في القطاع الرياضي.
3 فرق خضعت للفحوصات
خضعت فرق الحسين إربد وسحاب معان، إلى الفحوصات الخاصة بفيروس كورونا، والتي جاءت بعد ثبوت إصابة عدد من لاعبي وإداريي فريق الفيصلي بفيروس كورونا، والذين تم ادخالهم إلى المستشفيات الحكومية لتلقي العلاج اللازم في أقسام العزل.
وقامت الفرق الطبية التابعة لوزارة الصحة، بأخذ العينات الخاصة من اللاعبين والأجهزة التدريبية والإدارية لإرسالها إلى المختبرات المعنية، ومن ثم إعلان النتائج.
وينتظر أن يخضع فريق السلط صباح اليوم إلى الفحوصات حسب البرنامج الذي أعلنته وزارة الصحة، في الوقت الذي تشمل الفحوصات ايضا جميع الكوادر الفنية والإدارية التي اشرفت على المباريات التي كان فيها فريق الفيصلي طرفا فيها، أو المباريات التي كانت فيه فرق السلط والحسين ومعان وسحاب أطرافا فيها، كما ينتظر أن يخضع إلى الفحوصات الطبية جميع الموظفين العاملين باتحاد الكرة.
وكان مدير مستشفى الأمير حمزة الدكتور عبد الرزاق الخشمان، قد أعلن في تصريحات خاصة لـ “الغد”، أن الوضع الصحي للاعبي الفيصلي مطمئن وأن حالتهم الصحية مستقرة وطبيعية، وأنهم يتلقون العلاجات اللازمة في أقسام العزل الخاص بهم، معتبرا قوة المناعة لديهم تعتبر من الأسباب الرئيسية في استقرار حالتهم الصحية.
"البارالمبية" توقف النشاطات
وقررت اللجنة البارالمبية بدورها، ايقاف الأنشطة التنافسية والتدريبات لمدة 7 أيام، وذلك التزاما بقرار اللجنة الأولمبية الأردنية بوقف الأنشطة التنافسية والتدريبات لمدة أسبوع اعتبارا من اليوم، وأشارت اللجنة البارالمبية في بيان لها، استمرار تدريبات لاعبي المنتخبات الوطنية المؤهلين والمتوقع تأهلهم لبرالمبيك طوكيو بإشراف مدربيهم عن بعد في منازلهم، باستخدام التجهيزات التي تم تزويدهم بها سابقا.
فوضى في فحص الحكام
شهد فحص كورونا الذي اجري للحكام أمس في اتحاد كرة القدم، فوضى عارمة وغياب للإجراءات الوقائية، ونقص في عينات الفحص، خاصة في ظل تواجد أعداد من أركان اللعبة حضروا لإجراء الفحص.
ووجهت دائرة الحكام، الدعوة للحكام والمراقبين الذين شاركوا في مباريات الفيصلي في دوري المحترفين للخضوع لفحص كورونا، مع توجيه عبارة الملاحقة القانونية للحكام المتخلفين عن الفحص، وهي العبارة التي اغضبت عدد من الحكام الذين أبدوا دهشتهم من توجيه مثل هذه العبارات للحكام.
اتحاد اليد يوقف نشاطاته
أكد رئيس اتحاد كرة اليد د. تيسير المنسي، أنه والتزاما بقرار اللجنة الأولمبية الأردنية، قرر الاتحاد ايقاف تدريبات المنتخبات الوطنية كافة، وإيقاف تدريبات مراكز الواعدين، كما قرر الاتحاد تأجيل مباريات بطولة الشباب المقررة أن تقام أيام الثلاثاء والجمعة والسبت المقبلة -حسب المنسي-، الذي أشار إلى أن الاتحاد حريص على اقامة نشاطاته وفعالياته المختلفة ضمن الأجواء الصحية الآمنة، ووفق البروتوكول الطبي، والتعليمات الصحية التي أعلن الاتحاد عنها في وقت سابق، وبدأ في تطبيقها منذ عودة القطاع الرياضي للعمل.
وطلب المنسي من كافة العاملين والكوادر الفنية والإدارية واللاعبين اخذ الحيطة والحذر والالتزام بالتعليمات الصحية التي أعلنت عنها الجهات ذات العلاقة، مؤكدا أن الاتحاد سيصدر البرنامج المعدل لبطولة الشباب جراء التعديل الجديد الذي أصابه.

اضافة اعلان

أحد أعضاء فريق سحاب يخضع للفحص أمس - (من المصدر)