الاتحاد يجتمع لبحث نتائج الخلوة.. وتخوف من "أوضاع اللاعبين"

جانب من خلوة اتحاد الكرة مع أندية المحترفين الأخيرة في عمان - (من المصدر)
جانب من خلوة اتحاد الكرة مع أندية المحترفين الأخيرة في عمان - (من المصدر)

تعقد الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم قريبا، اجتماعا لمناقشة وإقرار العديد من النقاط التي تم بحثها خلال الخلوة المكثفة التي عقدها اتحاد الكرة يوم السبت الماضي، مع رؤساء وممثلي أندية المحترفين، لمناقشة واقع الحال للكرة الأردنية والتحديات التي تواجه المنظومة والأهداف الرئيسية، تمهيدا لإطلاق استراتيجية الاتحاد لكرة القدم الأردنية خلال السنوات الخمس القادمة.

اضافة اعلان

 

اتحاد الكرة يجتمع مع الأندية في "خلوة إستراتيجية" اليوم


وسيركز الاجتماع على تحضيرات الاتحاد للموسم المقبل، وبحث النقاط الخلافية التي كانت محور الحديث بين رؤساء الأندية والاتحاد، حيث شهد اجتماع السبت نقاشات حاد في كافة المواضيع، من حيث تحديد بداية الموسم المقبل وتفاصيله، وتحديد السقوف المالية للأندية، والتطرق لموضوع الشركة الراعية للموسم، حيث تشير المعلومات الواردة من مقر الاتحاد بان مفاوضات جادة مع شركة وطنية تسير في الطريق الصحيح. 


وأكد عدد من رؤساء أندية المحترفين الذين فضلوا عدم الكشف عن هوياتهم في تصريحات لـ "الغد"، ان الموسم المقبل سيحمل صعوبات متراكمة من أعباء الموسم الحالي، في ظل توجهات اتحاد الكرة الواضحة بتقليص عدد أندية المحترفين اعتبارا من الموسم بعد المقبل الى عشرة فرق، بهبوط 4 فرق، وأقامت منافسات الدوري على ثلاث مراحل، إضافة إلى الإصرار على إقامة دوري تحت 23 عاما، معتبرين ان الدوري لا يخدم الأندية، وان هذه الأعمار لا تعد ضمن الفئات العمرية وتندرج ضمن الفريق الأول.


وأردفوا:" الغريب ان طروحات الاتحاد حول تصورات الموسم المقبل، كانت تدل على ان القرارات نهائية وان الهدف هو إعلام الأندية وليس المناقشة".


وبين الرؤساء ان اجتماعا سيعقد في أواخر شهر حزيران (يونيو) المقبل، للجنة أوضاع اللاعبين وسيحمل العديد من القرارات والعقوبات  المالية على الأندية في ظل شكاوى اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية، وأن هناك عقوبة متنظرة بحق العديد من أندية المحترفين بحرمان القيد في الموسم المقبل، في ظل عدم قدرة الأندية على تسديد الالتزامات للاعبين خلال الموسم الحالي، حيث ان غالبية الفرق عليها مستحقات ورواتب مستحقة للاعبين.


وأضافوا أن الأندية تنتظر قرارا من الاتحاد في دعم الأندية والمساهمة بحل جزء من المشكلات على طريقة تقسيط المستحقات المالية على الأندية على قترة زمنية. 
ويرى رؤساء الأندية ان الخطوة الأولى التي يجب ان يركز عليها الاتحاد للموسم المقبل، إيجاد شركة راعية لدوري المحترفين، وزيادة قيمة الجوائز المالية للمسابقات، والتي قرر الاتحاد ومنذ 3 سنوات في ظل أزمة كورونا، تقليصها إلى النصف، وأصبحت جائزة بطل دوري المحترفين 60 ألف دينار، وهو مبلغ يقل عن مستحقات اللاعبين لشهر في أكثر من فريق بالدوري. 


وتنتظر إدارات الأندية ان تصدر دائرة المسابقات خلال اليومين، لتحديد مواعيد الجولتين الأخيرتين الحادية والعشرين والثانية والعشرين من عمر الدوري، حيث ارتأت الدائرة في وقت سابق تأخير إعلان موعد انطلاقتهما، لمراعاة توحيد مواعيد مباريات الفرق التي ستنافس على لقب البطولة أو الفرق المهددة بالهبوط لمصاف أندية الدرجة الأولى للموسم المقبل.


كما ينتظر ان تصدر الدائرة مواعيد المباريات المتبقية من بطولة كأس الأردن، والتي ستقام بعد خوض منتخب النشامى للجولتين الأخيرتين في منافسات التصفيات الآسيوية المشتركة لكأس العالم 2026 وكأس آسيا 2027، عقب منح المنتخب أياما إضافية خارج أيام الفيفا، حيث تنتظره مواجهتين مصيريتين أمام منتخب طاجيكستان في عمان يوم السادس من شهر حزيران (يونيو) المقبل، والمنتخب السعودي يوم الحادي عشر من الشهر ذاته في السعودية.


وتبقى 5 مباريات في منافسات البطولة لمعرفة بطل المسابقة، فبعد تأهل فريقي شباب الأردن والحسين إربد، إلى الدور نصف النهائي من البطولة، ويبقى في منافسات دور الثمانية مباراتين تجمع الأولى الرمثا مع ضيفه الوحدات على ملعب الحسن، فيما يستضيف في الثانية فريق السلط ضيفه فريق سحاب على ملعب السلط، وحسب تعليمات البطولة، تقام مباريات هذا الدور وما يليه من أدوار بنظام خروج المغلوب من مباراة واحدة، فيما سيتم اللجوء إلى ركلات الترجيح مباشرة في حال التعادل بالوقت الأصلي.