الحلواني أول الباحثين عن الميداليات في بطولة آسيا للتايكواندو

1715782574924704200
لاعب المنتخب الوطني زيد الحلواني خلال تدريبات يوم أمس -(من المصدر)

يدشن اللاعب زيد الحلواني صباح اليوم، المشاركة الأردنية ببطولة آسيا السادسة والعشرين للتايكواندو، التي تقام في مدينة دا نانج الفيتنامية، ويشارك فيها 244 لاعبا ولاعبة من 33 دولة آسيوية، يتنافسون في صالة قصر تيان سون الرياضي.

اضافة اعلان

 

مصطفى وحجيلة يغيبان عن بطولة آسيا للتايكواندو و"الحلواني" يفتتح المشاركة الأردنية


وسيخوض الحلواني منافسات وزن تحت 63 كغم، حيث سحبت قرعة الوزن في ساعة متأخرة من مساء أمس، والتي ستعتمد على التصنيف الدولي.


وتعتبر حظوظ الحلواني وافرة بالوصول إلى منصات التتويج، حيث يحتل المركز الأول عالميا بتصنيف وزن تحت 63 كغم.


وتفتتح البطولة يوم الخميس بالأدوار الأولى للفترة الصباحية للأوزان تحت 54 كغم وتحت 63 كغم رجال، وتحت 46 كغم و53 كغم سيدات، لتقام الأدوار النهائية لهذه الأوزان بالفترة المسائية.


تحضيرات وسط الرطوبة العالية

ويخوض المنتخب الوطني تدريباته اليومية بالصالة الفرعية لقصر تيان، وسط أجواء حرارة ورطوبة عاليتين.


ويعاني المنتخب كباقي منتخبات البطولة، من غياب التكييف داخل الصالات التدريبية والبطولة، ما جعل الشكاوى تتوالى إلى اللجنة المنظمة مع الطالبة، بضرورة إيجاد حلول لمشكلة التكييف.


رئيس الاتحاد الآسيوي للتايكواندو تحدث إلى مدربي المنتخبات المشاركة، حول قضية التكييف بالصالة الرئيسية مؤكدا لهم أن الاتحاد يعمل قصارى جهده لخوض المنافسات بأجواء حرارة مناسبة.


نجوم المنتخب الوطني أظهروا حماسهم خلال تدريبهم أمس، لخوض البطولة الآسيوية، ملتزمين بانضباط عال خلال التدريبات.


ولم تظهر أي عوائق جديدة من حيث، الإصابات لدى اللاعبين الذين وصلوا لمرحلة متقدمة من الجاهزية، مع بقاء ساعات على خوض لقاءاتهم.


وسيلعب يوم غد، الثلاثي فهد عمار ومحمد العداربة وراما أبو الرب، وتختتم المشاركة الأردنية بعد غد، بمشاركة جوليانا الصادق وفادية خرفان وصالح الشرباتي.
العساف: نطمح


للتتويج منذ اليوم الأول

وعزز فارس العساف المدير الفني للمنتخب الوطني للتايكواندو الطموحات الأردنية، بتأكيده البحث عن التتويج منذ اليوم الأول، قائلا: “بداية المشوار ستكون مع زيد الحلواني في آسيا وكلنا تفاؤلا بمشوار جميع اللاعبين، لأن التايكواندو الأردنية من أقوى المنتخبات في قارة آسيا ونطمح إلى منصات التتويج منذ اليوم الأول”.


وأضاف: “قارة آسيا تضم أفضل دول العالم بالتايكواندو، ومنها الأردن، وهذه المحطة الآسيوية تعتبر من أقوى البطولات قبل دورة الألعاب الأولمبية، وسننافس على أغلب ميداليات البطولة”.


تدريبات خاصة لمصطفى

من ناحية ثانية، بعد قرار الجهاز الفني إراحة اللاعب زيد مصطفى وعدم إشراكه في بطولة آسيا، لأسباب تتعلق بتحضيره لدورة الألعاب الأولمبية المقبلة في باريس.


ويخضع مصطفى لتدريبات خاصة من قبل مدربه العساف، الذي يريد استغلال تواجد اللاعب مع المنتخب، للدخول بمرحلة إعداد مبكرة للأولمبياد، من خلال معالجة بعض النقاط الفنية لدى اللاعب، وتعزيز أدائه.


وتتمتع التايكواندو الأردنية بسمعة كبيرة في عالم اللعبة، حيث شهد تدريب المنتخب أول من أمس، حضور عدد من اللاعبين والمدربين من المنتخبات الآسيوية، لمتابعة نجوم المنتخب والتحدث معهم.


الأمر ذاته انطبق على المدرب فارس العساف الذي يعد من أفضل مدربي التايكواندو في العالم.


قواعد تحكيمية وفنية

إلى ذلك، قدمت اللجنة المنظمة للبطولة، شرحا للمدربين كافة، عن القواعد التحكيمية والفنية للبطولة، من خلال اجتماع عقد يوم أمس مع مدربي المنتخبات المشاركة.


وتحدث رئيس لجنة الحكام للمدربين عن آخر التعديلات بنظام الحكام، إضافة إلى طرق الاعتراض على القرارات خلال المباريات.


وتعتبر بطولة آسيا الحالية، مهمة للمنتخبات التي تأهل منها اللاعبون إلى دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في باريس.


وتأتي أهمية البطولة، كون النقاط التي سيحصل عليها اللاعبون، ستضاف إلى رصيدهم قبل التصنيف الأولمبي المقبل، والذي سيحدد مسار قرعة اللاعبين واللاعبات في القرعة الأولمبية.


يذكر أن 4 لاعبين أردنيين، قد تأهلوا إلى أولمبياد باريس في إنجاز تاريخي للعبة وهم: صالح الشرباتي وجوليانا الصادق وزيد مصطفى وراما أبو الرب.


على صعيد آخر، ينخرط لاعب منتخب اللاجئين، السوري يحيى الغوطاني، مع المنتخب الوطني وهو يتحضر للمشاركة في دورة الألعاب الأولمبية المقبلة في باريس، كأول لاعب لاجئ يتأهل للأولمبياد.


الغوطاني من مخيم الأزرق إحدى مخيمات اللجوء السوري، وسيلعب في دورة الألعاب الأولمبية ضمن فريق اللاجئين بوزن تحت 68 كغم.


ويتدرب الغوطاني مع المنتخب الوطني، خلال تواجده في بطولة آسيا.


ويواصل اتحاد التايكواندو متابعته لبعثة المنتخب الوطني المتواجدة في فيتنام، عبر ذيب الكردي نائب رئيس الاتحاد المتواجد مع البعثة، وهو أيضا نائب رئيس الاتحاد الآسيوي، فيما تتواصل المتابعة عبر مسؤولي الاتحاد بالاتصالات المستمرة للاطمئنان على الأمور الفنية والإدارية كافة.


شذرات من دا نانج

- جهود كبيرة يبذلها المعالجان لؤي مرايات ولانا جوردن، لضمان عدم إصابة اللاعبين في الأجواء الحارة مع الجهد الكبير في التدريبات.


- تعتبر مدينة دا نانج، من المدن السياحية في فيتنام والتي يرتادها السياح من مختلف دول العالم، وهو ما أعطى البطولة أجواء جميلة قبل انطلاقها.


- تبدأ مباريات البطولة عند الساعة 9 صباحا بتوقيت فيتنام، أي الساعة الخامسة فجرا بتوقيت الأردن.