الزعبي: الكأس طموح مشروع للرمثا.. والبزور يستحق الإشادة

لاعب فريق الرمثا مجد الزعبي - (من المصدر)
لاعب فريق الرمثا مجد الزعبي - (من المصدر)

أكد لاعب فريق الرمثا لكرة القدم مجد الزعبي، أن هدف فريقه يتركز حاليا بالحصول على لقب كأس الأردن، رغم صعوبة المهمة بتواجد فريق الوحدات في وجهه بالدور ربع النهائي.

اضافة اعلان

 

الزعبي يقود الرمثا لتجاوز سحاب بدوري المحترفين


وبين الزعبي في حديثه لـ "الغد"، أن المنافسة على اللقب طموح مشروع، لا سيما أن البطولات التي تلعب بأدوار إقصائية تحمل مفاجآت عديدة في طياتها، مؤكدا بأن المنافس في دور الثمانية الوحدات يملك أسماء مميزة، إلا أن التعادل معه مؤخرا ببطولة الدوري يجعل "غزلان الشمال" قادرا على إيقافه بالكأس.


وأضاف: "قدمنا مستوى جيدا في الموسم الحالي رغم الظروف الصعبة التي مرت على النادي، وأبرزها المشاكل المالية والإدارية، لكن رئيس النادي خالد سمارة يحاول بشتى الطرق من أجل إبقاء فريق الكرة في الواجهة، ونتطلع كلاعبين وجهاز فني لإسعاد الجماهير عبر بطولة الكأس".


وأشار الزعبي إلى أن الفريق لم يوقف تدريباته بعد ختام بطولة الدوري، أملا بالوصول لأفضل جاهزية لمباراة الوحدات في ربع نهائي الكأس في 18 من شهر حزيران (يونيو) المقبل، موضحا بأن عدم تواجد أي لاعب في صفوف المنتخب الوطني قد يصب لصالح الرمثا حاليا لاكتمال الصفوف في التدريبات.


وتابع: "بدأنا بقوة في بطولة الدرع واستطعنا التغلب على الحسين إربد بطل الدوري، ونمتلك جيل مميز من اللاعبين الشباب الذين تربطهم علاقة مميزة فيما بينهم، إضافة إلى أننا نلعب مع بعضنا البعض منذ فترة طويلة، وهو ما ساهم في تواجد الرمثا بالمربع الذهبي مع نهاية الدوري".

 

وذكر الزعبي (24 عاما)، أن قدوم المدرب وسيم البزور لقيادة الفريق، غيرت من أفكار وأهداف النادي مع بداية الموسم، مبينا بأن الجميع كان يرشح الرمثا بالمنافسة على الهبوط لمغادرة عدد كبير من اللاعبين المؤثرين في مختلف الخطوط.


وزاد: "يستحق المدرب وسيم الإشادة لما قدمه معنا كلاعبين، وأتمنى استمراره مع الفريق للموسم المقبل، فهو يعاملنا بطريقة مميزة تجعلنا نقدم كل ما لدينا في الملعب لإرضائه، وهو مَنحني فرصة كبيرة لإثبات ذاتي هذا الموسم".


ونجح الزعبي في تسجيل 6 أهداف ببطولة الدوري، و7 أهداف ببطولة الدرع، إلى جانب مساهمته في العديد من الأهداف التي جعلت الرمثا في مركز آمن منذ بداية الموسم على سلم ترتيب بطولة الدوري، مع ذكره بأن أجمل أهدافه في مرمى شباب العقبة.


واستطرد: "تلقيت عرضا من أحد أندية الدرجة الثانية في قطر للعب في صفوفه مع بداية الموسم، إلا أن النادي فضل التمسك بي لمحاولة الحفاظ على أكبر عدد من نجومه، لوجود عقوبة التسجيل، واحترمت قرار النادي".


وظهر الزعبي للمرة الأولى مع الرمثا في الموسم 2018-2019، حيث كان في تلك الفترة لاعبا في فريق تحت سن 17، وكان هدافا لبطولة الدوري، ما أثار إعجاب المدرب العراقي لـ "غزلان الشمال" وقتها عادل يوسف، ليضمه للفريق الأول، إلا أن الموسم الحالي شهد بروزه تحت قيادة البزور.


وواصل: "طموحي في الموسم الحالي كان المنافسة على لقب الهداف، لكن هذا الهدف سيبقى معي للموسم المقبل، وتبقى في عقدي مع الرمثا موسمان، وهدفي الآخر هو تحقيق لقب الدوري وإعادته لخزائن النادي، شريطة فك الحرمان عن النادي".


وتمنى الزعبي من جماهير الرمثا الوقوف خلف اللاعبين في مباراتهم أمام الوحدات ببطولة الكأس، ودعمهم أملا في إنهاء الموسم بأفضل صورة، مشيرا إلى أنها تستحق كل خير لوقوفها المستمر مع اللاعبين وتحفيزهم رغم الابتعاد عن المنافسة في الفترات الماضية.


وختم: "أرى بأن حصول الحسين إربد على لقب الدوري سيساهم في رفعة الكرة الأردنية، من خلال تشجيع إدارات بقية الفرق على العمل بصورة مختلفة، بدخول منافس جديد على الألقاب، ولدي إحساس بأن اتحاد الكرة سيعمل على تطوير اللعبة من خلال تحسين البنية التحتية وزيادة الدعم المادي".