السلوادي ينتظر نزالا جديدا في عرض "فيوري اف سي 69"

المقاتل عبدالكريم السلوادي -(من المصدر)
المقاتل عبدالكريم السلوادي -(من المصدر)

أيمن أبو حجلة

عمان – سيعود المقاتل عبدالكريم السلوادي، إلى قفص نزالات فنون القتال المختلطة MMA، عندما يواجه الأميركي كريس بيسيرو، في نزال بالوزن الخفيف، ضمن نزالات عرض “فيوري اف سي 69”، المقرر إقامته يوم 23 أيلول (سبتمبر) المقبل، في مدينة دالاس بولاية تكساس الأميركية.اضافة اعلان
وستكون الفرصة مهيأة أمام السلوادي، لتحقيق انتصار جديد، من أجل مواصلة سعيه للانضمام إلى منظمة UFC العريقة، خصوصا وأن منافسه، خسر آخر 5 نزالات له، وهو الذي يملك في رصيده الاحترفي 14 انتصارا مقابل 11 هزيمة.
ويأمل السلوادي، الحصول على دعم الجالية الأردنية والفلسطينية خلال النزال الذي سيقام في المدينة التي يقيم فيها المقاتل المجتهد، ويتدرب فيها استعدادا للاستحقاقات المقبلة.
وهذا أول نزال للسلوادي، منذ أن حقق فوزا لافتا على الأميركي نيك كومبتون بإجماع القضاة في نزال بالوزن الخفيف، ضمن منافسات عرض “فيوري افي سي 58″، الذي أقيم بولاية تكساس أيضا في شباط (فبراير) الماضي، وحينها سيطر على منافسه خلال جولات النزال الثلاث، ليخرج فائزا بإجماع القضاة الذين احتسبوا له درجات 30-27 و30-26 و30-27، ليرفع السلوادي رصيده إلى 12 انتصارا في مسيرته الاحترافية مقابل 3 هزائم.
كما أنه ثاني نزال للسلوادي البالغ من العمر 27 عاما، منذ انتشار جائحة “كورونا”، خاض نزالا في آذار (مارس) العام الماضي، أمام الأميركي جايك سيباستيان في عرض LFA 103، وحقق الفوز بالضربة الفنية القاضية بعد مرور 4:12 دقائق من زمن الجولة الأولى، علما بأنه كان النزال الأول له بعد غياب دام 16 شهرا.
ويعد السلوادي، من أبرز مقاتلي الوزن الخفيف في منطقة الشرق الأوسط، وهو الذي بدأ ممارسة فنون القتال المختلطة في سن الخامسة عشرة، قبل أن يحصل على فرصته الأولى داخل القفص، مع منظم “ديزرت فورس”، عندما تغلب على السوداني نور الدين عصام بالضربة الفنية القاضية في عرض “ديزرت فورس 5” العام 2012، وهو يبلغ من العمر 17 عاما فقط.
ومضى السلوادي ليحقق 3 انتصارات أخرى مع “ديزرت فورس” وفاز بدرع الوزن الخفيف في المنظمة، قبل أن يتعرض لهزيمته الأولى داخل قفص النزالات، أمام السعودي عزيز جليدان العام 2014.
وانتقل السلوادي إلى منظمة “برايف” البحرينية، وهناك حقق 5 انتصارات متتالية، ونال حزام الوزن الخفيف، إثر فوزه على لوكاس مينيرو بالضربة الفنية القاضية، في بطولة “برايف 18” التي أقيمت في العاصمة البحرينية المنامة، في تشرين الثاني (نوفمبر) العام 2018، لكنه خسر اللقب بعدها بخمسة أشهر أمام البرازيلي لوكاس كارفاليو في بطولة “برايف 23”، وعاد للنزالات في 15 تشرين الثاني (نوفمبر) العام 2019، ليتلقى هزيمته الثانية على التوالي، أمام الكولومبي دومار روا.
وتعد منظمة “فيوري” من المنظمات الاحترافية الأميركية النشطة في فنون القتال المختلطة، ويراقبها مسؤولون وكشافة منظمة UFC، ولا سيما أن عروضها تبث على منصتها الخاصة بالبث الرقمي التدفقي (UFC Fight Pass).