الشقيقان عباس يغيبان عن "صقور الأردن" في البطولة العربية لكرة السلة

الشقيقان زيد وهاشم عباس - (تصوير: أمجد الطويل)
الشقيقان زيد وهاشم عباس - (تصوير: أمجد الطويل)
خالد العميري عمان – من المقرر أن يغيب الشقيقان زيد وهاشم عباس، عن صفوف المنتخب الوطني الأول لكرة السلة “صقور الأردن”، الذي يستعد للمشاركة في النسخة الرابعة والعشرين من بطولة المنتخبات العربية لكرة السلة، والتي تحتضنها الإمارات “دبي” خلال الفترة من 8 إلى 16 شباط (فبراير) الحالي، لأسباب متباينة. ووفقا لمصادر موثوقة لـ”الغد”، فإن اللاعب زيد عباس اعتذر عن عدم المشاركة في البطولة العربية لسفره خارج المملكة، وخضوعه للعلاج والتأهيل في مركزه الخاص بتركيا، على أن يكون متاحا للمشاركة مع “صقور الأردن” في مواجهتي لبنان وأندونيسيا يومي 24 و 27 شباط (فبراير) الحالي، ضمن النافذة الثانية من التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم 2023.

المجنس وير يتجه لتمثيل “صقور الأردن” في “السلة العربية”

في المقابل، يعاني لاعب المنتخب الوطني هاشم عباس والمحترف في صفوف الهلال السعودي، من إصابة عضلية على مستوى القدم اليمنى، تستدعي خضوعه للراحة الإجبارية لنحو 14 يوما عن خوض التمارين والمباريات، للحفاظ على سلامته وسرعة عودته إلى الملاعب، ضمن برنامج علاجي تأهيلي، ما يعني أنه بات في حكم المؤكد غيابه عن البطولة العربية، إلى جانب شكوك حول إمكانية مشاركته في نافذة التصفيات. ويشارك في التدريبات الحالية للمنتخب الوطني، اللاعبون: أمين أبو حواس، مالك كنعان، محمود الهزايمة، فادي قرمش، محمود عابدين، يوسف أبو وزنة، محمد شاهر، زين نجداوي، أحمد حمارشة، جوردان دسوقي، أحمد عبيد، علي كنعان، أدهم الدجاني، على أن يلتحق سامي بزيع وفريدي إبراهيم والمجنس الأميركي كيفين وير، بتدريبات وبعثة “الصقور” التي تغادر إلى الإمارات يوم السادس من الشهر الحالي. ويشارك في البطولة العربية 9 منتخبات، وهي إلى جانب المنتخب الوطني، الإمارات، لبنان، سورية، تونس، الجزائر، الصومال، ليبيا، المغرب، حيث ينص نظام البطولة على توزيع المنتخبات على مجموعتين، لتقام مباريات الدور التمهيدي خلال الفترة من 8 إلى 12 شباط (فبراير) الحالي، بنظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة. وتصعد 4 فرق من كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي، الذي يقام يوم 14 منه، طبقا لنظام “الكروس”، حيث يلتقي أول المجموعة الأولى مع رابع المجموعة الثانية وأول المجموعة الثانية مع رابع المجموعة الأولى وثاني المجموعة الأولى مع ثالث المجموعة الثانية وثاني المجموعة الثانية مع ثالث المجموعة الأولى. وتتأهل الفرق الفائزة إلى الدور نصف النهائي من البطولة العربية، المقرر إقامته يوم 15 من الشهر نفسه، على أن تختتم البطولة في اليوم التالي لتحديد المراكز الأربعة الأولى، علما بأنه تقرر إجراء تعديل على لائحة تسجيل اللاعبين، باعتماد 14 لاعبا لكل فريق بدلا من 12، وهو العدد المسموح به في الملعب، على أن تستفيد الفرق من إشراك اللاعبين الإضافيين في حال إصابة أي لاعب أساسي بفيروس “كورونا”، مع تأكيد إقامة المباريات إذا كان عدد المصابين أقل من سبعة، والتأجيل في حال زاد العدد على المعدل المطلوب.اضافة اعلان