الفيصلي يتجاوز طموح الرمثا نحو اللقب الثامن

فرحة لاعبي الفيصلي
فرحة لاعبي الفيصلي
مصطفى بالو عمان- تجاوز فريق الفيصلي طموح نظيره الرمثا-حامل لقب الدوري-، نحو لقب درع اتحاد الكرة للمرة الثامنة في تاريخه، عقب فوز "النسر الأزرق" على "غزلان الشمال" بنتيجة 1-0، في المباراة النهائية من مسابقة درع اتحاد الكرة-مدارس التربية الريادية-، والتي جرت الأربعاء على ستاد الأمير محمد بالزرقاء. أندية الفيصلي والوحدات والرمثا ترحل إلى فلسطين اليوم وجاء هدف الفوز عن طريق مجدي العطار، في الوقت الذي لن ترتق فيه مجريات المباراة إلى المستوى الفني المطلوب من الفريقين، وظهر واضحا تأثرهما من أرضية الملعب.

الفيصلي 1 الرمثا 0

التزم لاعبو الفريقين الفيصلي والرمثا، بتعليمات المدربين محمود الحديد ومراد الحوراني، في حوار اتسم بالهدوء والحذر في أغلب أحداث الشوط الأول، وانطلق الفيصلي من طريقة 4-2-3-1، فيما قابله الرمثا بطريقة 4-1-3-1، وكان الاعتماد على الدفاع المتكاتف نهج الفريقين، والاعتماد على الارتداد بالهجوم السريع والاختراق من الأطراف، ونجح الفيصلي في خط الهدف الأول بإمضاء مجدي العطار د.19، فيما تأثر الفيصلي بتعرض 3 لاعبين مؤثرين بالإصابات، إحسان حداد، يوسف الرواشدة، وعبدالله عوض في الشوط الأول الذي منح فيه الحكم 6 دقائق وقتا بدلا للضائع. وبدا الفيصلي متأثرا بإصابة 3 لاعبين مؤثرين في تشكيلته خلال الشوط الثاني، والذي حاول مدرب الفريق الحديد معالجته في الأوراق البديلة، واجراء تبديلات تكتيكية بالمراكز على أرض الملعب، وسبب ذلك تراجعا بالأداء لفريق الفيصلي، في الوقت الذي جدد مدرب الرمثا حيوية خطوطه بعدد من لاعبيه الشباب، والذين تميزوا بمهاراتهم على أرض الملعب، وأهدر معها الرمثا الكثير من الفرص في ظل دفاع المنطقة الذي انتهجه الفيصلي، الذي مكنه من المحافظة على هدف الفوز حتى صافرة النهاية.

فرص المباراة

- الفيصلي: قاد نزار الرشدان هجمة مرتدة وضع معها كرة مواتية أمام عبدالله عوض داخل "صندوق" الرمثا، وسددها تحولت على حساب ركنية (11). - عرضية دلدوم حضرها انس بني ياسين أمام عبدالله سعودي الذي سدد كرة تهادت في احضان الحفناوي (64). - تسلم عبدالله سعودي كرة الرشدان وتسرع بالتسديد بجوار مرمى الرمثا (68). - فريد الشناينة يسدد كرة قوية خلصها حارس المرمى الحفناوي (88). الرمثا: ارسل بشار ذيابات كرة عرضية أمام حمزة الدردور إلا ان المدافع براء مرعي أبعدها بالوقت المناسب (8). - تبادل الكرة بين الدردور وبني خالد، رواغ الأخير المدافع وسدد كرة قوية تحولت إلى ركنية (41). - علي عزايزة ينفذ ركنية، ارتقى لها يوسف أبوالجزر فوق مرمى يزيد أبوليلى (54). - بشار ذيابات يعكس كرة عرضية ارتقى لها هادي الحوراني بجوار المرمى د.70. - حمزة الدردور يمر بحرفنة من مدافعين، ويواجه أبوليلى الذي رد كرته بحضور تام (75). - هاشم بني خالد يسلم كرة ليوسف أبوالجزر الذي سدد بالشباك من الخلف (81)

سيناريو هدف الفوز

-الفيصلي: حضر يوسف الرواشدة كرة أنيقة أمام مجدي العطار الذي سدد كرة قوية ارتطمت بقدم المدافع عمر عواقلة وسكنت الزاوية اليمنى لحارس المرمى الحفناوي (19). المباراة في سطور -النتيجة: الفيصلي1 الرمثا 0 المناسبة: نهائي درع اتحاد الكرة. الحكام: صدام عمارة، أحمد سمارة، حمزة أبوعبيد، ومراد الزواهرة رابعا. الملعب: ستاد الأمير محمد بالزرقاء.

مثل الفريقين:

-الفيصلي: يزيد أبوليلى، براء مرعي، أنس بني ياسين، سالم العجالين، إحسان حداد (إبراهيم دلدوم)، أنس الجبارات (حسام أبوالذهب)، نزار الرشدان، أمين الشناينة (محمد بني عطية)، يوسف الرواشدة (ورد البري)، مجدي العطار، وعبدالله عوض(عبدالله سعودي). -الرمثا: حمزة الحفناوي، عمر أبوعاقولة، كوليبالي، يوسف أبوالجزر، هايل الذيابات، عبدالرحمن أبوالكاس (أوس أبوهضيب)، عامر أبوهضيب (هادي الحوراني)، بشار الذيابات، علي عزايزة (فايز الزعبي) ، هاشم بني خالد، وحمزة الدردور.

نجم المباراة

استحق نجم فريق الفيصلي مجدي العطار، لقب رجل المباراة، في ظل تميزه في اختراقاته عبر طرفي الفيصلي، وشكل عبئا هجوميا بتسديداته وتهديداته لمرمى حارس الرمثا حمزة الحفناوي، وسجل هدف الظفر باللقب لفريقه الفيصلي في هذه المباراة.

كواليس نهائي درع الاتحاد

* حرص لاعبو فريقي الفيصلي على توزيع الورود لجماهير الرمثا قبل بداية المباراة، وهو ذات الشيء الذي قام به لاعبو الرمثا بتوزيع الورود على جماهير الفيصلي. * لم تملأ جماهير الرمثا جميع المقاعد المخصصة لها مع بداية المباراة، على عكس جماهير الفيصلي التي ملأت كافة المقاعد المخصصة لها. * شهدت المنصة الرئيسية ومدرجات الرمثا، غضبا كبيرا على أداء حكم المباراة صدام عمارة في الشوط الأول، ليلقي نفر من جمهور الرمثا عبوة مياه واحدة على أرض الملعب تعبيرا عن غضبه، الأمر ذاته تكرر في الشوط الثاني. * فقد الفيصلي 3 من نجومه في الشوط الأول على فترات متباعدة بداعي الإصابة، بدءا من عبد الله عوض، مرورا بإحسان حداد وختاما بيوسف الرواشدة، والمدرب محمود الحديد حرص على عدم تبديلهم إلا بين الشوطين. * اشتكى عدد من الزملاء الصحفيين من عدم توفر خدمة الإنترنت على منصة الصحفيين، وسط تبرير من موظفي المدينة بسبب ضغوطات من الشبكة خارجة عن إرادتهم. * قدمت رابطة جماهير الفيصلي وجماهير الرمثا بين شوطي اللقاء درعين لقوات الدرك، تقديرا لجهودهم المبذولة لحماية الجماهير وتسهيل عملية دخولهم للمدرجات. * رفعت جماهير الفيصلي في آخر لحظات المباراة يافطة كتب عليها: "نسرنا العالي وصل سلامي للبلد الغالي"، في رسالة إلى لاعبي فريقهم قبل توجههم لدولة فلسطين للمشاركة ببطولة القدس والكرامة. * امتنع فريق الرمثا من الصعود إلى منصة التتويج وتسلم ميداليات المركز الثاني رغم المناداة عليه.اضافة اعلان