القطاع الخاص شريك إستراتيجي لإعداد التايكواندو الأردنية في "باريس 2024"

المنتخبات الوطنية المشاركة في معسكر جدة الدولي -(من المصدر)
المنتخبات الوطنية المشاركة في معسكر جدة الدولي -(من المصدر)

تلعب الشركات الأهلية والخاصة، دورا محوريا في صناعة أبطال الرياضات الفردية بشكل عام والتايكواندو بشكل خاص، خصوصا بعد تأهل 3 لاعبين من المنتخب الوطني للتايكواندو إلى أولمبياد باريس 2024. 

اضافة اعلان

 

ولا بد من الاستفادة من الشراكات الإستراتيجية لهذه المؤسسات، نحو تحقيق إنجازات مشرفة في الأولمبياد، حيث يحرص اتحاد التايكواندو على توفير كافة المتطلبات للاعبين وفقا ميزانيته من اللجنة الأولمبية.


وقام القطاع المصرفي بتقديم الدعم والرعاية لعدد من لاعبي المنتخب الوطني للتايكواندو، في إطار برامج إستراتيجية تعبر عن إيمان هذا القطاع بأهمية تمكين اتحاد التايكواندو من إثراء سجل اللاعبين الحافل بالإنجازات. وتبنى بنك الإسكان دعم لاعبة المنتخب الوطني للتايكواندو البطلة الأردنية جوليانا الصادق، المتأهلة إلى أولمبياد باريس 2024، كما قام البنك الأردني الكويتي، بدعم لاعب المنتخب الوطني للتايكواندو زيد مصطفى، فيما قدمت شركة مجموعة منير سختيان - هاي جين رعايتها للاعب المنتخب الوطني للتايكواندو صالح الشرباتي.


وثمن أمين السر والناطق الإعلامي لاتحاد التايكواندو فيصل العبداللات، الدور الذي تلعبه المؤسسات الأهلية والخاصة حيث تساهم في عملية بناء وتطوير اللاعبين استعدادا للأولمبياد المقبل.


وأشار لـ" الغد" إلى أن المؤسسات في القطاع الخاص تعتبر شريكا إستراتيجيا في إنجاح فعاليات التايكواندو المتعددة، حيث تظهر من خلال دعمها إيمانها المطلق بدور الرياضيين الأردنيين واسهاماتهم المميزة في مختلف المجالات، وتخطو خطوات رائدة في سبيل مد جسور التعاون مع القطاع الرياضي والشبابي الأردني على مدار السنوات، لتعكس جوهر قيمها القائمة على التنافسية والمثابرة والاستدامة".


وأضاف العبداللات: "نتقدم بالشكر لكافة المؤسسات الوطنية التي تعتبر شريكة في إنجاح التايكواندو التي أصبحت تحظى بسمعة دولية كبيرة تمتد في المنطقة العربية والعالمية".


ونوه العبداللات: "لا يختلف اثنان أن اتحاد التايكواندو يوفر عائدا ماديا على خزينته، من خلال الاستثمار الجيد، وهذا الامتياز عزز التايكواندو الأردنية على كافة الأصعدة، من حيث تحقيق المكتسبات التي حققها الأردن، والمعسكرات التدريبية التي تقيمها المنتخبات العربية والأجنبية في عمان، والتي تأتي للاستفادة من التطور الكبير الذي وصلت إليه التايكواندو الأردنية".


وأردف: "تأتي المعسكرات التدريبية لمنتخبات عالمية، بناء على طلبها من أجل الاحتكاك مع منتخبنا الذي وصل إلى درجة كبيرة من التقدم، وهو ما يساهم في الخطة الوطنية للترويج للأردن سياحيا من خلال الأنشطة السياحية التي تقوم بها هذه المنتخبات على هامش معسكراتها في عمان، كما يشارك المنتخب الوطني بمعسكرات مؤثرة في الوطن العربي كمعسكر الفجيرة الدولي والمعسكر الدولي المقام حاليا في مدينة جدة السعودية بمشاركة منتخبات السعودية وتونس وأوزبكستان والأردن والذي يساهم في عملية الإعداد للاعبة المنتخب الوطني للتايكواندو راما أبو الرب لتصفيات أولمبياد باريس".

 

اقرأ أيضاً: 

"الطاولة" أمام فرصة تاريخية للتأهل إلى أولمبياد باريس 2024