القيسي يدافع عن حزام منظمة "محاربو الإمارات" أمام السويدي بارك

1715780173124588600
الملصق الدعائي لنزال علي القيسي (يسار) أمام صامول بارك -(من المصدر)

يعود المقاتل الأردني إلى منافسات فنون القتال المختلطة MMA، حيث سيدافع عن حزام فئة وزن الريشة في منظمة “محاربو الإمارات”، عندما يلتقي السويدي صامويل بارك، في الحدث الرئيس لعرض “مقاتلو الإمارات 50”، في الذي سيقام مساء بعد غد، في أبو ظبي.

اضافة اعلان


وهذا أول نزال للقيسي العام الحالي، علما بأن آخر نزال له كان في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، عندما خسر أمام الإيطالي والتر كولياندرو، في نزال غير محدد الوزن لم يكن على اللقب.


ويحتوي سجل القيسي الاحترافي على 15 انتصارا مقابل 7 هزائم، وهو سيقابل مقاتلا لم يخسر سوى مرتين فقط مقابل 9 انتصارات.


والخسارة الأخيرة كانت الثانية للقيسي في منظمة “محاربو الإمارات” مقابل 6 اتنصارات، علما بأنه دافع عن حزام وزن الريشة للمرة الأخيرة، في أيار (مايو) العام الماضي، بتغلبه على الكندي جيسي أرنيت بإجماع القضاة.


وقبل ذلك، تفوق القيسي على المصري أحمد فارس، عندما تغلب عليه بإخضاعه بعد مرور 1:40 دقيقة من عمر الجولة الثالثة، في الحدث الرئيسي لعرض “محاربو الإمارات 40” خلال آذار (مارس) من العام ذاته، ليحافظ القيسي بهذا الفوز، على حزام وزن الريشة للمنطقة العربية.


وفي أيلول (سبتمبر) العام 2022، استعاد القيسي الحزام العالمي لمنظمة “محاربو الإمارات” في وزن الريشة، بفوزه على أرنيت باستسلام الأخير في الجولة الثالثة، وقبل نزال أرنيت الثاني، خسر القيسي أمام المقاتل نفسه في تموز (يوليو) من العام الماضي، بعد قرار طبي بإيقاف النزال في الجولة الثانية، إثر إصابة القيسي بجرح عميق فوق عينه، ما تسبب في غضب المقاتل الأردني الذي طالب بنزال جديد بينهما على الفور.


وفاز القيسي بأربعة نزالات متتالية، بعد انفصاله عن منظمة UFC العريقة في العام 2020، وحصل على ثلاثة ألقاب في وزن الريشة في الفترة ذاتها، وهي حزام “محاربو الإمارات”، وحزام المنظمة ذاتها للمنطقة العربية، وحزام منظمة تايتان الأميركية.


وفاز القيسي بإجماع القضاة (49-46 و49-46 و49-46)، على المصري فارس، ليفوز بحزام وزن الريشة الخاص بالمنطقة العربية، في عرض “محاربو الإمارات 29”.


وكان مقررا، أن يخوض القيسي نزالا أمام المقاتل محمد نعيموف من طاجيكستان، في الحدث الرئيسي لعرض “تايتان 74” يوم الثامن عشر من شباط (فبراير) من العام 2021 في الولايات المتحدة، قبل أن يتم إلغاء النزال للإصابة.


ونال القيسي لقب وزن الريشة في منظمة “تايتان”، أوائل آب (أغسطس) من العام 2021، بعد تخطي الأميركي أندرو ويتني بإجماع القضاة (50-45 و49-46 و49-46)، في الحدث الرئيسي لعرض “تايتان 71” الذي أقيم في مدينة ميامي بولاية فلوريدا الأميركية.


وبعدها بأقل من ثلاثة أشهر، تمكن القيسي من تخطي الكوري الجنوبي دوم جيوم لي، في عرض “محاربو الإمارات 24” بإجماع القضاة، ليحصل على حزام وزن الريشة في المنظمة الإماراتية.


ويعد القيسي، أول مقاتل أردني يخوض نزالا في منظمة UFC، عندما خسر أمام المكسيكي إروين ريفيرا بقرار منقسم من القضاة في آب (أغسطس) العام 2020، وبعدها بشهرين خاض نزالا ثانيا في المنظمة، خسره الأميركي توني كيلي بإجماع القضاة.


من ناحية ثانية، تقام مساء غد في المكان ذاته، منافسات عرض “محاربو الإمارات 49، الذي سيشهد نزالات بين مقاتلين عرب وآخرين من القارة الأفريقية، حيث سيلعب المقاتل الأردني سليم البكري، أمام الأوغندي هنري كيرانجوا في نزال بوزن الريشة أيضا.


ويحمل البكري في سجله الاحترافي، انتصارا وحيدا مقابل هزيمتين، فيما خاض منافسه الأوغندي نزالين، فاز في واحد وخسر الآخر.