"الملاكمة" يحدد موعد معسكره التحضيري الأخير لأولمبياد باريس

1719150108627574900
لاعبو المنتخب الوطني للملاكمة المشاركين بأولمبياد باريس - (من المصدر)

حدد المنتخب الوطني للملاكمة يوم العاشر من شهر تموز (يوليو) المقبل، موعدا لإقامة معسكره النهائي والأخير تحضيرا للمشاركة بدورة الألعاب الأولمبية في باريس، والمقرر انطلاقها في 27 من الشهر ذاته وحتى 10 من شهر آب (أغسطس) المقبل.

اضافة اعلان

 

العداء الخوالدة يشارك في أولمبياد باريس 


وسيخوض المنتخب المعسكر في العاصمة الفرنسية باريس، بهدف الوصول إلى الجاهزية المثلى لتحقيق أفضل النتائج في الأولمبياد، إذ سيمثل المنتخب في الدورة 3 لاعبين، وهم حسين عشيش (وزن تحت 80 كغم)، زياد عشيش (وزن تحت 71 كغم)، وعبادة الكسبة (وزن تحت 63.5 كغم).

 

ويضم وفد المنتخب المشارك حاليا في معسكر تركيا والمتوجه لاحقا إلى باريس، كلا من المدرب الكوبي للمنتخب الوطني داغوبيرتو سكوت، ومساعد المدرب علي حسن، والطبيب د. هيثم البحر، والمدلك محمود عثمان. ويخوض المنتخب حاليا خلال المعسكر عددا من اللقاءات الودية أمام لاعبين يمثلون منتخبات، فرنسا، أذربيجان، كولومبيا، جورجيا وتركيا.


ويتطلع لاعبو المنتخب الوطني المشاركين في الدورة الأولمبية، للوصول إلى أبعد نقطة في الاستحقاق الأهم، بهدف نيل أول ميدالية أردنية في رياضة "الفن النبيل"، حيث سبق للثلاثي التواجد في الدورة الماضية في طوكيو، من دون أن ينجح أي منهم في المنافسة على إحدى الميداليات الملونة.


وكان الكسبة، تأهل إلى ألعاب باريس من التصفيات العالمية الأولى، والتي أقيمت في إيطاليا خلال شهر آذار (مارس) الماضي، حيث بدأ مشواره في التصفيات بالفوز على البرازيلي يوري فالكاو ضمن منافسات دور الـ32، قبل أن يتخطى منافسه الأوغندي توكا موهيبوا في ثمن النهائي، فيما جاء انتصاره بربع النهائي على المالدوفي ألكسندرو باراشيف، ليخطف واحدة من البطاقات المؤهلة بشكل مباشر للأولمبياد.


وتأهل الشقيقان حسين وزياد عشيش من خلال التصفيات التي اختتمت بداية الشهر الحالي في تايلند، فيما لم ينجح بقية اللاعبين المشاركين في التصفيات بالتأهل، وهم عدي الهنداوي، حذيفة عشيش، يوسف عشيش واللاعبة حنان نصار.


ونجح حسين في تحقيق الفوز على اللاعب الأرميني رفاييل هوفهانيسيان بالمواجهة الفاصلة عن وزن تحت 80 كغم، ليكسب الرهان ويخطف البطاقة الثالثة عن وزنه، ويتأهل للمرة الثالثة للأولمبياد بمسيرته.


وخسر حسين مرة وحيدة في التصفيات، على يد جونج جوهو في مواجهة المربع الذهبي، فيما فاز في الدور ربع النهائي على اللاعب الفرنسي سيزار يوجيرلين، وتخطى اللاعب الروماني بول أرادوي بثمن النهائي، علما بأنه افتتح مشواره بدور الـ32 بالفوز على البلجيكي هادجيت.


وبدوره، افتتح زياد مشاركته في هذه التصفية بالفوز على اللاعب الألباني ألبان بقيري في دور الـ64، قبل أن يتخطى اللاعب النيوزيلندي ستانلي ويندل في دور الـ32، ثم سجل فوزه الثالث تواليا على حساب اللاعب الجورجي اسكرخان مادييف في دور الـ16.


واستطاع زياد تجاوز منافسه الإيرلندي ايدان والش في ربع نهائي التصفية العالمية الثانية، ليخطف واحدة من البطاقات الخمس المؤهلة عن وزن تحت 71 كغم، ويبلغ الأولمبياد للمرة الثانية بمشواره.