النيران تشتعل في بطلة كمال الأجسام الروسية السابقة

إيرينا بوجرونوفا
إيرينا بوجرونوفا

أصيبت إيرينا بوجرونوفا، بطلة كمال الأجسام الروسية السابقة في منطقة ريزان إحدى مدن روسيا الساحلية، بحروق شديدة جراء اشتعال النيران في سيارتها الخاصة وهي بصدد قيادتها.

اضافة اعلان


تفاصيل حادث بطلة كمال الأجسام 

ووفقاً لقناة SHOT على منصة "تليغرام"، فإن بطلة كمال الأجسام "بوجرونوفا" البالغة 41 عاماً حاولت إشعال سيجارة، بينما كانت تقود سيارتها في شوارع منطقة ريزان الساحلية بروسيا ، وبسبب عاصفة من الرياح، انتشرت النار على الفور في شعرها.


وتسبّب ذلك في حروق شديدة في وجهها ورقبتها وذراعيها، وتم نقلها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم 


وتعمل إيرينا بوجرونوفا كمدرّبة في رياضة كمال الأجسام، وقد حصلت على العديد من الجوائز في مسابقات كمال الأجسام على المستوى المحلي والأوروبي في فئات مختلفة. 


حوادث مأساوية للاعبي رياضة كمال الأجسام 

ولا تُعدُّ هذه الحادثة الفريدة من نوعها التي يتعرّض لها لاعبو رياضة كمال الأجسام، حيث تُوفيت لاعبة كمال الأجسام المكسيكية، أوداليس سانتوس مينا، التي كانت تبلغ من العمر 23 عاماً، أثناء إجراء عملية لتقليل كمية العرق المفرط التي تفرزها جسمها، وقد تمّ إجراء العملية في مركز طبي في المكسيك، وكانت أوداليس تروّج له في منشوراتها على وسائل التواصل الاجتماعي، ووفقاً لصحيفة "نيويورك بوست"، تعرضت أوداليس لسكتة قلبية بعد تخديرها للعملية. 


وفي حادثة أخرى مأساوية، توفي بطل كمال الأجسام الإندونيسي، فيكي ريونتو، البالغ من العمر 33 عاماً، بعد أن كسر عنقه أثناء ممارسة تمارين الرفع بالأوزان في إحدى الصالات الرياضية. 


وكان فيكي يحمل وزناً يصل إلى 210 كيلوغرامات عندما فشل في رفعه، مما تسبب في سقوط الوزن الهائل على رقبته التي انكسرت على الفور، وتسبّب له ذلك في إصابات خطيرة أودت بحياته بعد عدة عمليات جراحية فاشلة. -عربي بوست