تشافي يعتبر أن اللقب ليس محسوما.. وأنشيلوتي يشكك في قرار "الفار"

احتفال لاعبي برشلونة بهدف الفوز بمرمى ريال مدريد أول من أمس -(من المصدر)
احتفال لاعبي برشلونة بهدف الفوز بمرمى ريال مدريد أول من أمس -(من المصدر)

برشلونة - اعتبر مدرب برشلونة، تشافي هيرنانديز أن فريقه كان "متفوقا على ريال مدريد" في مباراة الكلاسيكو التي فاز بها على غريمه التقليدي (2-1)، ليوسع الفارق معه إلى 12 نقطة في ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم.اضافة اعلان
وعقب اللقاء الذي أقيم الليلة قبل الماضية على ملعب سبوتيفاي كامب نو ضمن منافسات الجولة الـ26 من الليجا، قال تشافي: "لقد قدمنا المباراة التي كنا نريدها. أحد أكثر مفاتيح اللقاء حسما هو أننا قللنا من الخسائر قدر الإمكان.. كنا مسيطرين في العديد من مراحل المباراة"، على الرغم من اعترافه بأن الفريق عانى كثيرا في الشوط الثاني.
وأبدى المدرب الكاتالوني رضاه عن الانتصار الذي رفع رصيد الفريق إلى 68 نقطة، أصبح يحلق بها في الصدارة بفارق 12 نقطة عن ريال مدريد الوصيف، لكنه رفض اعتبار لقب الليجا محسوما لصالح البلاوجرانا.
وحذر: "بالنسبة لي هذه ليست مسافة محسومة. ولا نشعر أننا أصبحنا أبطال الليجا، لكننا تقدمنا خطوة كبيرة للأمام. حان الوقت لتقدير ما فعله هؤلاء اللاعبين. لم يخسروا سوى عشر نقاط طوال المسابقة".
وردا على سؤال حول تشكيك مدرب ريال، كارلو أنشيلوتي في إلغاء الفار لهدف ماركو أسينسيو بداعي التسلل، أكد تشافي "التسلل واضح. هذه مسألة علمية. أنا مندهش من تصريحات أنشيلوتي. كان تسللا. ليس هناك نقاشا في ذلك".
واعتبر قائد برشلونة، سرجيو بوسكيتس، أن فارق الـ12 نقطة الذي يفصل فريقه عن ريال مدريد يعد "مهما للغاية لتحقيق اللقب" لكنه "ليس حاسما".
وأوضح بوسكيتس، الذي قدم مباراة مميزة، أن الانتصار "خطوة أخرى نحو الهدف"، وهو التتويج بلقب الليجا الإسبانية، وقال: "لقد كان انتصارا صعبا للغاية، خرجنا إلى الملعب بتركيز شديد وتلقينا الهدف الأول بسبب سوء توفيق (سجله أراوخو بالخطأ في مرماه)، لكن الفريق واصل المحاولة. كان من الجيد للغاية أن نسجل هدف التعادل قبل وقت قصير من الاستراحة".
وازدادت بعدها المباراة صعوبة بعد التغييرات التي أجراها ريال مدريد "لقد خلقوا لنا المشكلات"، قبل أن يتابع "لكن في النهاية انحاز التوفيق لنا بعد التسلل التي ألغى هدف ماركو أسينسيو"، ليسجل برشلونة في الدقيقة الأخيرة هدفا قاتلا عبر يمنحه النقاط الثلاث.
من ناحيته، قال لاعب وسط برشلونة، فرينكي دي يونج: "إن الانتصار الذي حققه فريقه على ريال مدريد يعد خطوة "ضخمة للغاية" لكنها ليست "حاسمة" نحو الفوز باللقب.
وقال اللاعب الهولندي: "أنا سعيد للغاية. إنه أول كلاسيكو أفوز به في الكامب نو ونحن نتفوق بفارق 12 نقطة".
وحول اللقاء، أوضح دي يونج أن برشلونة استهله بشكل "جيد للغاية" لكن مع "سوء توفيق" بعد الهدف الذي سجله رونالد أراوخو بالخطأ، مشيرا إلى أن الشوط الثاني كان "متكافئا للغاية".
وبخصوص الهدف القاتل الذي سجله كيسي قال دي يونج: "لقد كان رائعا، منحنا سعادة كبيرة".
في الجانب الآخر، أكد مدرب ريال مدريد، كارلو أنشيلوتي، أنه يرحل إلى "مدريد بشكوك حول التسلل" الذي حرم فريقه من هدف أسينسيو.
وقال أنشيلوتي: "كانت المباراة متكاملة من الدقيقة الأولى حتى الأخيرة. لم نفز بسبب التسلل الذي ما يزال لدينا شكوك بشأنه"، خلال مؤتمر صحفي عقب مواجهة الفريقين.
وأبرز المدرب الإيطالي أنه رغم الهزيمة، يمكن للميرينجي "بمباريات كهذه الفوز بشيء ما خلال الفترة المتبقية من الموسم"، كاشفا عن شعوره بالفخر بالمستوى الذي قدمه لاعبوه.
وأوضح "كانت مباراة ممتعة للغاية وجاءت التغييرات في محلها. سنكافح حتى النهاية في جميع المسابقات وبأقصى جرعة من الثقة".
كما عاد أنشيلوتي ونفى وجود شكوك داخل ريال، مشددا "كانت هناك تساؤلات بعد مواجهة كأس السوبر الإسباني، لكن لا نستطيع أن نشكك اليوم بعد تقديم مباراة كهذه. أعتقد أننا لم نستحق الخسارة حقا".
وأقر البلجيكي تيبو كورتوا، حارس ريال مدريد، بأن المنافسة أصبحت صعبة على لقب الليجا بعد اتساع الفارق.
وفي تصريحات تليفزيونية مباشرة عقب اللقاء، قال كورتوا: "رغم أننا سنواصل القتال حتى النهاية، يجب أن نأتي إلى هنا من أجل الفوز بالكأس (يقصد مباراة إياب نصف النهائي في كأس الملك)".
ورغم كل شيء، إلا أن الحارس البلجيكي أكد أن فريقه قدم "مباراة طيبة"، وأن "هدف التعادل مباشرة قبل نهاية الشوط الأول أضر الفريق كثيرا".
وأتم "هددنا مرمى برشلونة كثيرا، ولكننا لم نترجم هذه الفرص. تقدمنا في الرمق الأخير من المباراة نحو الانتصار، وهدفهم (يقصد هدف كيسي في الوقت القاتل) جاء عندما تركنا بعض المساحات في الخلف".
وعلى الرغم من الهزيمة، أكد الأوروجوياني فيدي فالفيردي أنه "هناك دائما احتمالات" للمنافسة من أجل الظفر بلقب الدوري الإسباني.
وقال اللاعب في تصريحات لـ"لا ليجا تي في" عقب المباراة: "نشعر بالحزن، لأننا كنا بحاجة للفوز، أردنا الفوز. كانوا أكثر تفوقا في الشوط الأول وواتتهم المزيد من الفرص. في الشوط الثاني، أعتقد أنهم كانوا قد تعبوا، هذا طبيعي لأنهم ضغطوا خلال دقائق كثيرة. لقد افتقدنا للقدرة على حسم المباراة بالفرص الواضحة التي حصلنا عليها".
وسئل لاعب الوسط عن هدف أسينسيو الذي كان من الممكن أن يجعل النتيجة 1-2 لصالح ريال الدقيقة 81 من اللقاء، ولكن تقنية التحكيم عبر الفيديو ألغته بداعي التسلل.
وقال اللاعب في هذا الصدد إنه يريد أن يبرز "الفريق، والفخر، كان يجب أن نكافح من أجل الفوز بالمباراة وألا ننتظر قرار الفار. علينا التركيز على اللعب ومحاولة الفوز".
وبخصوص المباراة، أقر بأن فريقه في الشوط الثاني كان أفضل من برشلونة الذي استغل في رأيه، "المساحات" التي تركوها ليسجل هدف الفوز. -(إفي)