توخيل يشيد بكانتي بعد الفوز على ليل.. وفونتي لم يفقد الأمل

لاعبو تشلسي يحتفلون بهدف لهم في شباك ليل أول من أمس -(من المصدر)
لاعبو تشلسي يحتفلون بهدف لهم في شباك ليل أول من أمس -(من المصدر)

مدن - شعر مدرب تشلسي توماس توخيل، بالرضا عن أداء فريقه، في الفوز الذي تحقق أول من أمس الثلاثاء على ليل 2-0، في ذهاب الدور ثمن النهائي بمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.اضافة اعلان
وقال توخيل في تصريحات لشبكة "بي تي سبورت": "سنفضل تسجيل الأهداف خارج أرضنا، لكننا خرجنا بشباك نظيفة مرة أخرى ونستحق ذلك بجدارة".
وتابع "بذلنا جهدا شاقا لنمنع حصولهم على الفرص. ليل فريق قوي. وعانينا صعودا وهبوطا، لكن تمتعنا بالصلابة، وعملنا بجماعية. كنا نستحق الفوز، غيرنا نوعا ما من التشكيلة من خلال خط وسط مكون من 3 لاعبين. بدأنا بشكل ممتاز في الشوط الثاني ثم أصبحنا سلبيين بعد الهدف. كنا ندافع بعمق قليلا ولم نكن نشطين".
وأضاف: "لقد عانينا قليلا لكننا لم نستقبل الفرص أبدا، دافعنا في الكرات الثابتة بشكل جيد للغاية وحافظنا على ثقتنا. قاومنا وسجلنا هدفا ثانيا جيدا للغاية وتهيأت لنا فرصة لتسجيل الثالث".
وعن خروج كوفاسيتش وزياش للإصابة علق: "لا أعرف. كان يجب أن أستبدل كوفاسيتش في الشوط الأول، لم أتحدث إلى الطبيب عن حكيم وآمل ألا يكون الأمر جادًا، اليوم هو الثلاثاء، هناك كثير من الأيام للتعافي حتى الأحد، لا نحب أن نتعرض لكثير من الإصابات والمزيد من التأثير على مقاعد البدلاء في مسألة تكتيكية. آمل أن يكونوا مستعدين للنهائي يوم الأحد".
وأشاد توخيل بأداء نجم اللقاء نغولو كانتي قائلا: "لم يكن في أفضل مستوياته في المباريات الأخيرة، بعد عودته من الإصابة، لكنه كان رائعا اليوم. وقدم مباراة كبيرة".
من ناحيته، أبدى نجم تشلسي كريستيان بوليسيتش، بفوز فريقه على ضيفه ليل، بعدما سجل الهدف الثاني، عبر تمريرة حاسمة من زميله الفرنسي كانتي.
وقال بوليسيتش في تصريحات نقلها موقع الاتحاد الأوروبي "من الجيد دائما أن تكون على لائحة المسجلين، والأهم منذ ذلك أن الهدف ساعدنا لتحقيق نتيجة إيجابية".
وأضاف "عندما يقود كانتي الهجمة بهذه الطريقة، فإن الأمر يتعلق فقط بمواكبته، تمكنت من القيام بذلك وإنهاء الفرصة".
وشدد "نحن في وضع جيد الآن، لكننا نعلم أن الأمر لن يكون سهلا في لقاء الإياب، نحن بحاجة إلى العمل على سيطرتنا أكثر، بدت المباراة مفتوحة أحيانا بعض الشيء، دافعنا جيدا أيضا".
كانتي: كنا محظوظين
بالهدف الأول
إلى ذلك، أبدى كانتي، سروره لمساهمته في فوز فريقه على ضيفه ليل، بعدما أداء مميزا توجه بصناعة الهدف الثاني لفريقه، ليفوز في النهاية بجائزة أفضل لاعب في المباراة.
وقال كانتي بعد اللقاء: "كانت مباراة جيدة وكانت نتيجة مهمة بالنسبة لنا. كنا محظوظين بالتسجيل في البداية وبعد ذلك أصبح الأمر أكثر صعوبة، لكن الهدف الثاني ساعدنا على تحقيق فوز جيد".
وأضاف: "تحسن ليل (بعد الهدف الأول لتشلسي)، لديهم بعض اللاعبين المتميزين ووجدوا بعض المساحات لمهاجمة خط الدفاع. أتيحت لهم بعض الفرص لكننا أدرنا المباراة بشكل جيد وفي النهاية حققنا فوزا جيدا".
وتحدث كانتي عن الهدف الذي صنعه، وقال: "مما أتذكره، أعطاني تياغو (سيلفا) كرة جيدة، استدرت وكان لدي مساحة أمامي حيث كان كاي (هافرتز) يركض في أحد الجانبين وكريستيان من الجانب الآخر. أعطيت الكرة لكريستيان وتمكن هو من التغلب على حارس المرمى ليمنحنا تقدما مهما بهدفين".
وأوضح كانتي أن على فريقه الحذر من مواجهة الإياب بقوله: "لم تنته (المواجهة) بعد. نحن نلعب ضد فريق صعب وستكون مباراة الإياب مهمة حقا، ويجب اللعب بشكل جيد والفوز".
وبدا مهاجم تشلسي كاي هافرتز مرتاحا بعد اللقاء، وهو الذي افتتح التسجيل برأسية محكمة في الدقيقة الثامنة، علما بأنه لعب دور المهاجم الصريح، مقابل جلوس البلجيكي روميلو لوكاكو على دكة الاحتياط.
وقال هافيرتز في تصريحات لشبكة بي تي سبورتس عقب نهاية اللقاء: "كنا نعلم أنها ستكون مباراة صعبة، لقد لعبوا كرة قدم جيدة وكان الشوط الأول صعبا للغاية بالنسبة لنا، الآن انتهى القسم الأول من المواجهة، والمباراة التالية يجب أن نفوز بها أيضا".
ويواصل هافرتز تألقه على صعيد مسابقة دوري الأبطال، بعد أيام قليلة من تسجيله هدف الفوز لفريقه في نهائي كأس العالم للأندية أمام بالميراس (2-1)، في وقت لا يستطيع فيه نقل تألقه القاري إلى مشاركاته في الدوري الإنجليزي الممتاز.
وعن ذلك قال المهاجم الألماني "دائما ما أبذل قصارى جهدي أيضا في الدوري الإنجليزي، وأحيانا يكون لديك كثير من الحظ، وأحيانا لا تحظى بذلك، وأنا أساعد على قدر استطاعتي".
وأردف "لدينا كثير من المهاجمين الجيدين، ومن الرائع أيضا أن نصعب الأمور على الخصم عبر التغيير. اليوم نجح الأمر بشكل جيد وأنا أستمتع بمركز المهاجم، لم نلعب أفضل كرة قدم لدينا، لم نتمكن من مواصلة عدوانية الأسابيع القليلة الماضية لكننا فزنا 2-0 وهذا هو الشيء الأكثر أهمية".
وأمام تشلسي فرصة الفوز بلقب جديد مساء الأحد المقبل، عندما يلاقي ليفربول في نهائي كأس الرابطة، وعن ذلك قال هافرتز "لدينا فرصة كبيرة للفوز بلقب آخر يوم الأحد، ستكون مباراة صعبة. سنستجمع قوانا ونأمل أن نفوز".
فونتي: يمكننا إيذاء تشلسي
في الجهة المقابلة، رفض قائد ليل جوزيه فونتي، التقليل من فرص فريقه في بلوغ الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا، رغم خسارته أول من أمس.
ولم يكن ليل لقمة سائغة لحامل اللقب، لكنه عانى لتشكيل الخطورة على مرمى بلوز، في وقت تمكن فيها هافرتز وبوليسيتش من حسم لقاء الذهاب.
وقال فونتي في تصريحات لشبكة "كانال بلوس" عقب انتهاء اللقاء "في هذا المستوى من المنافسة، لا يمكنك التخلي عن الكرات السهلة، لأن خصومك لن يفوتوا مثل هذه الفرص".
وأضاف "كانت لدينا عدة فرص، لكن في هذا المستوى، يجب أن تسجل. يجب أن نكون أكثر فعالية، وأكثر عدوانية مع الكرة. نحن نعلم الفرق. تهيأت لهم فرصتان سجلوا منهما".
وتابع "لقد وضعنا خطة اللعب في مكانها الصحيح، وارتكبنا الأخطاء. وفقدنا كرات في أماكن حرجة. عندما يحدث ذلك، يكون الأمر صعبًا".
واختتم "علينا أن ننظر إلى ما يمكننا تحسينه. لدينا مباراة الإياب أمام جماهيرنا ويمكننا إيذائهم. سيكون الأمر صعبا، لكننا أظهرنا الليلة أن ذلك يبدو ممكنا".
أما زميل فونتي، المهاجم جوناثان ديفيد، فشعر بالاستياء من أداء فريقه، وقال ديفيد في تصريحات نقلها موقع الاتحاد الأوروبي "تشلسي حامل اللقب، كنا نعلم أن الأمر سيكون صعبًا".
وتابع "تشلسي سجل عندما سنحت له الفرصة لذلك، افتقرنا إلى القليل من الجودة في اللمسة الأخيرة، وهذا كلفنا الخسارة، عندما ترتكب أخطاء في المستوى الأعلى، فإنك تدفع الثمن باهظا، هذا ما حدث، إنهم جيدون من الناحية التكتيكية".
وأتم "كانت لدينا بعض المواقف الجيدة، كان من الممكن أن نكون أكثر دقة في التسجيل وصناعة الفرص، سنعطي كل شيء في مباراة الإياب أمام جماهيرنا". -(وكالات)