حمد: القرارات التحكيمية أثرت على مجريات المباراة أمام استراليا

من مباراة المنتخب الوطني أمام استراليا أول من أمس - (من المصدر)
من مباراة المنتخب الوطني أمام استراليا أول من أمس - (من المصدر)
عمان-الغد- قال المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم عدنان حمد، أن المجريات التحكيمية، أثرت على نتيجة مباراة النشامى أمام استراليا أول من أمس، في اللقاء الودي الذي أقيم في العاصمة القطرية الدوحة، وانتهى بخسارة المنتخب بنتيجة 1-2. ويأتي معسكر المنتخب الوطني في قطر، في إطار التحضير للتصفيات الآسيوية التي تنطلق الأسبوع المقبل، حيث يلعب منتخبنا في المجموعة التي تقام منافساتها في الكويت. وأكد مدرب المنتخب الوطني في تصريحات إعلامية عقب نهاية مباراة استراليا، أن الفائدة الفنية من اللقاء كانت كبيرة، وأسهمت في الوقوف على مستوى جاهزية الفريق قبيل الدخول بالتصفيات الأسيوية. وأضاف: “قدمنا مباراة جيدة أمام منافس قوي يستعد لخوض لقاء ملحق مونديال 2022 “. وقال المدرب العراقي للمنتخب الوطني: :لا ننظر للنتيجة بشكل أساسي، لكن أعتقد أن بعض القرارات التحكيمية أثرت على مجريات اللقاء.. في الشوط الأول كان هناك ضربة جزاء واضحة بعد أن كنا متقدمين بالنتيجة، كما أن الهدف الثاني للمنافس يبدو بأنه جاء من حالة تسلل، ما أثر بالتالي على النتيجة، لكن الأهم أن المباراة منحتنا مؤشرا مطمئنا حول جاهزية الفريق أمام منافس قوي يعد من نخبة منتخبات القارة الآسيوية. كما أوضح حمد رضاه عن أداء الفريق مع إشراك أكبر عدد ممكن من اللاعبين، “نصل للتصفيات الآسيوية ونحن نشعر بالاطمئنان على جاهزية الفريق، وبصفوف مكتملة دون أي غيابات، وهذا مهم جداً لتحقيق أهدافنا من المحطة المقبلة “. وحول الجاهزية البدنية، قال: “وصلنا إلى مستوى جيد خاصة على صعيد اللاعبين الذين ابتعدوا مؤخراً عن خوض المباريات، خاصة النعيمات الذي شارك مطلع الشوط الثاني أمام أستراليا، بعد أن لعب لفترة أقل في اللقاء الماضي أمام الهند، ليقترب من الجاهزية المطلوبة قبل انطلاق التصفيات، الأمر الذي ينسحب أيضاً على علوان والتعمري. وكان منتخب النشامى خسر بنتيجة 1-2 أمام استراليا في اللقاء الودي الذي أقيم على ملعب الجنوب في الدوحة، حيث تقدم المنتخب في الشوط الأول من تسديدة رائعة لموسى التعمري أنهى بها هجمة متقنة استقرت في الشباك بالدقيقة (17)، قبل أن يحقق المنتخب الاسترالي التعادل من كرة رأسية د(40)، قبل أن يخطف الفوز د(68)، فيما لم تثمر محاولات المنتخب في إدراك التعادل، بعد إهدار عدد من الفرص المحققة. ومثل النشامى خلال اللقاء يزيد ابو ليلى، يزن العرب، طارق خطاب (عبدالله نصيب)، محمد ابو حشيش، احسان حداد، بهاء عبد الرحمن، نور الروابدة (رجائي عايد)، احمد سمير (صالح راتب)، علي علوان (منذر أبو عمارة) ، موسى التعمري (محمود مرضي)، محمد ابو زريق (يزن النعيمات). وتتواصل تدريبات المنتخب الوطني في الدوحة حتى يوم غد، ليتوجه بعد ذلك إلى الكويت للمشاركة في التصفيات الآسيوية ضمن المجموعة الأولى التي تضم إلى جانب الأردن منتخبات الكويت وإندونيسيا ونيبال. ويستهل النشامى مشواره بالتصفيات ضمن المجموعة الأولى بلقاء نيبال في 8 حزيران (يونيو) الحالي، ثم يلتقي إندونيسيا بعد ثلاثة أيام، على أن يختتم مشواره بلقاء الكويت 14 من الشهر ذاته، حيث يتأهل بطل المجموعة إلى جانب أفضل خمسة منتخبات تحتل المركز الثاني من المجموعات الست إلى النهائيات القارية والتي تقام صيف العام المقبل 2023. اقرأ أيضاً:  اضافة اعلان