خير الله ومناصرة ينذران الرمثا

عمان - الغد - وجه لاعبا فريق الرمثا لكرة القدم مهند خيرالله وعمر مناصرة، انذارين للنادي، للمطالبة بمستحقاتهما المالية المتأخرة. وانضم خير الله ومناصرة إلى اللاعب محمد أبو زريق “شرارة”، الذي سبق وأن انذر الرمثا للمطالبة بالمستحقات. وجاءت خطوة مهند وعمر، في ظل تأخر صرف المستحقات المالية، متمنين على الإدارة صرف المستحقات، من دون الحاجة لخطوات تصعيدية تصل إلى الشكوى. ويعاني الرمثا حاليا من أزمة مالية حادة، تفرض تكاتف جهود الجميع، للوصول بالنادي إلى شاطئ الأمان في المرحلة المقبلة والصعبة. رئيس نادي الرمثا والمدرب يلوحان بالاستقالة شهدت نهاية الأسبوع الماضي، اجتماعا في الرمثا حافلا بالنقاش والاقتراحات والخلافات في وجهات النظر، ما دفع رئيس نادي الرمثا رائد النادر للخروج غاضبا والتلويح بالاستقالة، وهو ما كرره المدير الفني لفريق الرمثا جمال محمود الذي كان حاضرا للاجتماع، ولوح هو الآخر بالاستقالة. القصة بدأت عندما عقد اجتماع في منزل بالرمثا، حضره رئيس النادي رائد النادر وأعضاء من الإدارة، والمدير الفني جمال محمود، ومجموعة من محبي النادي، للدخول في نقاش حول أوضاع فريق الكرة، وضرورة التكيف مع السقف المالي الذي حدده الاتحاد والبالغ 300 ألف دينار، وهو المقترح الذي طرحه النادر المطالب بتخفيض مصاريف الرمثا بما يتناسب مع السقف الموضوع. طرح رئيس النادي لم يرق لأحد مشجعي الرمثا الحاضرين، الذي اقترح على رئيس النادي دفع 100 ألف دينار من حسابه الخاص، لتصبح قيمة تعاقدات الرمثا بـ400 ألف، وهو الأمر الذي أغضب النادر الذي سارع لمغادرة الاجتماع، والتلويح بتقديم الاستقالة، قبل أن يقنعه البعض بالعودة للنقاش. المدير الفني لفريق الرمثا جمال محمود، دخل في النقاش، وأعلن أنه سيستقيل في المرحلة المقبلة، بسبب تغير الأهداف الموضوعة، والتي تتطلب مبالغ مالية كبيرة. وأشار المدرب خلال الاجتماع، إلى أنه تعاقد مع الرمثا لاحراز البطولات، وهو ما تم الاتفاق عليه مع الإدارة التي وعدته بتلبية متطلباته من التعاقدات، والتي تحتاج لمبالغ مالية تتجاوز الـ300 ألف دينار. وبين المدرب أن الأهداف تغيرت الآن، وأن تحديد سقف التعاقدات، والتلميح بالاستغناء عن لاعبين، يجب أن يصاحبه تغييرا في الأهداف، فالفريق الباحث عن البطولات ملزم بتوفير الأدوات مهما ارتفعت قيمتها. أحد الحاضرين اقترح على جمال محمود تقديم استقالته، والعودة بعقد جديد، تتغير فيه الأهداف، بما يتناسب مع المصاريف. ورد المدرب أنه يحترم جمهور الرمثا الباحث عن البطولات، والذي وضع ثقته به للوصول إلى منصات التتويج، متمنيا على الإدارة في حال أرادت استمراره في عمله، الخروج ببيان للجمهور، توضح فيه الأهداف المنظورة في الموسم الجديد، والتي لن تصل إلى منصات التتويج، في حال قررت الإدارة تخفيض النفقات، والالتزام بالسقف المالي الذي حدده اتحاد الكرة. -(أخبار النجوم) اضافة اعلان