راموس يعلن اعتزاله اللعب دولياً ويودع إسبانيا برسالة مؤثرة

GOAL_-_Blank_WEB_-_Facebook_(92)
GOAL_-_Blank_WEB_-_Facebook_(92)

قرر المدافع الإسباني سيرخيو راموس، إنهاء مسيرته بشكل نهائي مع منتخب إسبانيا عن طريق الاعتزال الدولي، من أجل التركيز على مسيرته في باريس سان جيرمان.

اضافة اعلان

المدافع المخضرم كان يطمح في دخول تشكيل منتخب بلاده في كأس العالم قطر 2022، ولكن المدرب السابق لويس إنريكي قرر تجاهله رغم تعافيه من الإصابة.

وحتى بعد تولي لويس دي لا فوينتي المهمة لم تتحسن الأمور بالنسبة لنجم باريس، حيث أكد المدرب الجديد لإسبانيا لراموس أنه لن يرتدي قميص الفريق مرة أخرى ليقرر الاعتزال الدولي.

وقال صاحب الـ36 سنة في رسالة نشرها عبر حسابه على موقع "تويتر":"سأستمر في تشجيع بلادي بكل جوارحي، لأنني الشخص الذي نال شرف تمثيل هذا الفريق 180 مرة، أشكر كل من آمن بي ووثق بقدراتي من أعماق قلبي".

يذكر أن راموس نجح في تسجيل 23 هدفًا خلال مسيرته الطويلة مع منتخب إسبانيا، وساهم في فوز الفريق بكأس العالم 2010 ويورو 2008 و2012.