ركلات الترجيح تمنح الحسين الوصول لنهائي الكأس من بوابة السلط

1719177849328830300
لاعب الحسين إربد محمود مرضي يتخطى لاعب السلط حمد البلاونة - (من المصدر)

حسمت الركلات الترجيحية موقعة الحسين إربد والسلط في نصف نهائي كأس الأردن بتأهل الحسين بالفوز بنتيجة 3-1، بعد نهاية الوقت الأصلي بالتعادل بهدف لمثله، في المباراة التي جرت أحداثها مساء أمس على ستاد الحسن الدولي في مدينة إربد.

اضافة اعلان

 

الحسين إربد يخشى طموح السلط.. والوحدات يسعى لعبور شباب الأردن

 

واستطاع الحسين إربد مواصلة نتائجه الإيجابية في الفترة الماضية بعد التتويج بلقب الدوري للمرة الأولى في تاريخه مؤخرا، ليخطف بصعوبة بطاقة العبور من ضيفه بفارق الركلات الترجيحية، ويحجز لنفسه مقعدا أساسيا في المباراة النهائية.


وأقيمت في ساعة متأخرة من مساء أمس المواجهة الثانية لحساب الدور نفسه، حيث احتضن ستاد عمان الدولي لقاء الوحدات وشباب الأردن، ومن خلاله تأهل الفريق الفائز من المواجهة لملاقاة يوم الجمعة المقبل في ختام منافسات البطولة.


وعلى الرغم من السيطرة لفريق الحسين على معظم فترات الشوط الأول، إلا أن "غزاة الشمال" لم يهددوا مرمى السلط بشكل حقيقي خلال أول 45 دقيقة، ما ساهم في نهاية الفترة الأولى بالتعادل السلبي، رغم وجود جرأة هجومية لـ "الرهيب" في بعض اللحظات.


ونجح السلط وحارس مرماه قتيبة دعسان في الصمود أمام الهجوم الضاغط والمتتالي من أصحاب الأرض، قبل أن يفك المدافع أدهم القرشي شيفرة شباك السلط عند الدقيقة 72 من زمن اللقاء، بعد تسديدة صاروخية من داخل منطقة الجزاء استقرت في زاوية المرمى.


ومن أول وصول حقيقي لفريق السلط على مرمى الحسين عند الدقيقة 76، استطاع المهاجم عدي القرا من تعديل الكفة بعد انفراده بمرمى الحسين، ليسجل الكرة بعد محاولتين نجح من خلالها بإعادة الأمور لوضعها الطبيعي، قبل أن يعلن الحكم بعدها عن نهاية الوقت الأصلي بالتعادل بهدف لمثله واللجوء لركلات الترجيح.


ونجح من الحسين إربد بتسجيل الركلات كل من منذر أبو عمارة وعبد الله العطار وسعد الروسان، فيما سجل السلط ركلة وحيدة عبر عصام سميري، وأهدر كل من محمد أبو زريق، وأحمد العواودة ومحمود موافي، ليفقد السلط بلوغ النهائي للمرة الثانية في تاريخه بعد العام 2021.


وبلغ الحسين إربد المباراة النهائية لبطولة الكأس في 5 مناسبات سابقة، الأعوام 2004، 2003، 2001، 1990 و1987، حيث خسر جميع المباريات أمام الفيصلي في 4 مرات، ومرة أمام الرمثا، ليطمح الفريق الذي حقق دوري المحترفين للموسم الحالي بأرقام قياسية، إلى كسر العقدة الذي لازمته في السنوات الماضية.


مثل الفريقين
الحسين إربد: عبد الله الزعبي، أدهم القرشي، عبد الله نصيب "ديارا"، سعد الروسان، ايتالو سيلفا، رجائي عايد، عبد الجليل أجاغون، سيف الدين درويش، مصعب اللحام، محمود مرضي وعبد العزيز نداي.


المدير الفني: جمال محمود
السلط: قتيبة دعسان، عصام سميري، محمد زريقات، عبد الله المناصرة، خالد العسولي، يزن عبد العال، حمد البلاونة، عميد صوافطة، عبد الله ذيب، محمود جمال وعدي القرا.


المدير الفني: عمار الزريقي.
الحكام: إبراهيم سمارة حكما للساحة، المساعد الأول حمزة أبو عبيد، المساعد الثاني محمد كنعان، وأحمد الخوالدة حكما رابعا.


الإنذارات: خالد العسولي، حمد البلاونة (السلط).