ساري سعيد بتتويج تشيلسي.. وبدرو يدخل التاريخ

Untitled-1
Untitled-1

باكو - اعترف الإيطالي ماوريسيو ساري مدرب تشيلسي أن البلجيكي إيدين هازارد، أفضل لاعب في نهائي الدوري الأوروبي أمام أرسنال (4-1)، يريد الرحيل عن الفريق، وأنه يحترم قرار اللاعب.اضافة اعلان
وقال ساري "أعلم أنه يود الرحيل ويجب أن احترم قراره"، خلال مؤتمر صحفي عقد بالملعب الأوليمبي في باكو.
وأقر المدرب الإيطالي بأنه احتاج إلى "شهرين أو ثلاثة" كي يفهم "كرجل" النجم البلجيكي الذي لم يكن يروق له في البداية.
وتابع "لكنني استمتع بوجوده تحت إمرتي الآن، إنه رجل رائع".
على جانب آخر، بدا ساري (60 عاما) "سعيدا حقا" بالفوز بلقب الدوري الأوروبي.
وأوضح "أنا في غاية السعادة. اللقب مهم جدا بالنسبة للنادي. نشعر أننا نستحقه".
إيمري: كنا نستحق أكثر من ذلك
أكد أوناي إيمري مدرب أرسنال، أن فريقه ربما "استحق" نتيجة أفضل.
وأثنى المدرب الإسباني على أداء لاعبيه، معتبرا أن نقطة التحول في مسار اللقاء كان الهدف الأول للمنافس الذي غير تماما مجريات الأمور في المباراة.
وقال إيمري "سارت الأمور على ما يرام بالنسبة لهم في الشوط الثاني، وحين أردنا فعل شيء، لم نسجل. كانت النتيجة على هذا النحو. ربما استحققنا ما هو أكثر، لكننا لم نستطع تحقيقه".
واختتم "أهنئ تشيلسي. ظننت أننا نلعب جيدا في الشوط الأول كي نحقق نتيجة إيجابية. غير الهدف الأول كل شيء وحاولنا العودة لأجواء المباراة وتسجيل هدف. كان هدفهم الثاني قاسيا بشدة علينا".
بدرو أول لاعب يسجل في نهائي التشامبيونز ليج والدوري الأوروبي
أصبح الإسباني بدرو رودريجيز أول لاعب في التاريخ يهز الشباك في نهائي دوري أبطال أوروبا وكذلك في بطولة الدوري الأوروبي بمسماهما الحالي بعدما سجل هدفا في نهائي هذه الأخيرة.
وأحسن صاحب الـ31 عاما استغلال التمريرة الحاسمة رقم 17 من جانب البلجيكي إدين هازارد هذا الموسم، ليسجل الإسباني هدفه الخامس في الدوري الأوروبي، ويعادل بذلك أفضل نتائج حققها في موسم واحد بالمنافسات الأوروبية.
وبتتويج تشيلسي الأربعاء بلقب الدوري الأوروبي، ضم لاعب برشلونة السابق لخزائنه لقب جديد لم يحصده من قبل، يضاف إلى مجموعته الثرية التي تشمل مونديال 2010 وكأس الأمم الأوروبية 2012 مع منتخب إسبانيا، بالإضافة إلى الدوري الإسباني خمس مرات وكأس ملك إسبانيا (3) وكأس السوبر الإسباني (3) والتشامبيونز ليج (3) وكأس السوبر الأوروبي (3) ومونديال الأندية (2) كلها مع البرسا، والدوري الإنجليزي الممتاز مرة وكأس الاتحاد الإنجليزي مرة مع تشيلسي.
كما أصبح بدرو أول لاعب يتمكن من زيارة الشباك في نهائي بطولتي الدوري الأوروبي والتشامبيونز ليج بمسمى البطولتين الحالي، والخامس منذ نشأة المنافستين بمسماهما القديم -كأس أوروبا وكأس الاتحاد الأوروبي- بعد كل من الدنماركي ألان سيمونسن والأرجنتيني هرنان كرسبو والروسي ديمتري ألينيشيف والإنجليزي ستيفن جيرارد.
لويز: ساري مدرب عظيم
امتدح البرازيلي ديفيد لويز مدافع تشيلسي مدربه ماوريسيو ساري بعد الفوز بالدوري الأوروبي معتبرا أن المدير الفني الإيطالي "يستحق" اللقب الذي فاز به على حساب أرسنال لأنه "مدرب عظيم".
وقال المدافع البرازيلي في تصريحات صحفية "عشنا فترات من الصعود والهبوط ولكننا تحسنا وتعلمنا كثيرا ونهاية الموسم جاءت جيدة للغاية".
وابزر أن ساري "رجل عظيم ومدرب عظيم ويستحق اللقب" الأول للمدرب الإيطالي مع تشيلسي والثاني في تاريخ "البلوز" بالدوري الأوروبي. -(إفي)