سعادة: أتمنى تتويج الحسين بلقب الدوري والصعود مع الخور لـ"النجوم"

1711797049308422500
لاعب الخور القطري إبراهيم سعادة -(من المصدر)

تمنى لاعب المنتخب الوطني ونجم فريق الخور القطري إبراهيم سعادة، تتويج فريقه السابق الحسين إربد بلقب دوري المحترفين لكرة القدم للموسم الحالي 2023-2024، للمرة الأولى في تاريخ النادي.

اضافة اعلان


وبين سعادة في حديثه لـ "الغد"، أن فريق الحسين استعد جيدا لهذا الموسم، وضم نخبة من اللاعبين على الصعيد المحلي، إلى جانب توفر دكة بدلاء قوية قادرة على خدمة أفكار المدرب وتحقيق الفوز بكل المباريات. 


وأضاف: "الفارق النقطي بين الحسين والقطبين الفيصلي والوحدات يجعله قريبا من حسم اللقب، لكن الفريق عليه التركيز في جميع المباريات المقبلة، ويجب تكثيف العمل خلال فترات التوقف المستمرة على الدوري من أجل تجنب الملل".


وكان سعادة، حصل على جائزة أفضل لاعب في الموسم الماضي، متفوقا على حمزة الدردور وأنس العوضات، بعد أن قدم مستويات لافتة، تكللت في تواجد الحسين إربد بالمركز الثالث، وبفارق نقطة واحدة عن بطل الدوري الفيصلي.


وعن عودته إلى تشكيلة "النشامى" الأساسية للمرة الثانية تحت قيادة المدرب المغربي الحسين عموتة، في مواجهة الإياب أمام باكستان، بعد أن كان أساسيا في أول حضور للمدرب أمام النرويج، ثمن سعادة ثقة المدرب به، متمنيا أن يواصل تقديم المستويات الجيدة لإرضاء الجماهير الأردنية.


وتابع: "بكل تأكيد العودة للتشكيل الأساسي يمنحني الدافع لتقديم الأفضل من أجل مواصلة الحضور بصفة أساسية، والجميل في الفترة الحالية من خلال الاستقرار الفني على اللاعبين، هو أن جميع اللاعبين على قلب رجل واحد، والجميع يتمنى الخير لزميله الذي يلعب بالمركز نفسه".


ولفت سعادة إلى أنه من الصعب أن يقتنع كل لاعب ينضم للمنتخب الوطني، بالاكتفاء بإنجاز وصافة بطولة كأس آسيا، موضحا أن الهدف واضح منذ زيادة عدد المنتخبات عن قارة آسيا إلى 8 منتخبات، وهو التأهل إلى كأس العالم.


وأكد سعادة، أنه فخور بانتقاله لفريق الخور القطري مع بداية الموسم الحالي، موضحا أنه يتطلع منذ انضمامه إليه إلى التأهل لدوري نجوم قطر الموسم المقبل.


وتابع: "كان الخور قريبا في الموسم الماضي من التأهل لولا الخسارة التي تعرض لها في المباراة الفاصلة أمام الشمال، وفي الموسم الحالي، نمتلك فرصة كبيرة للتأهل، ولدينا الثقة والعزيمة الكافية لتحقيق هدفنا".


وذكر سعادة، أن قدوم زميله في المنتخب الوطني علي علوان، إلى صفوف الخور خلال مرحلة الإياب من دوري الدرجة الثانية القطرية، ساهم في زيادة القوة الهجومية للفريق، مؤكدا أنه وعلوان يتطلعان إلى تحقيق إنجاز أردني آخر خلال العام الحالي.


وأشاد اللاعب البالغ من العمر 24 عاما، بالفترة التي قضاها مع الزوراء العراقي، والذي نجح من خلالها في ترك بصمة كبيرة مع زميله بالفريق ذاته وقتها محمد أبو حشيش، مؤكدا اعتزازه بالفترة الجميلة التي قضاها مع فريق الجزيرة على الصعيد المحلي، وتمنى له العودة القوية إلى دوري المحترفين الموسم المقبل.

 

اقرأ أيضاً: 

سعادة يؤكد اتفاقه مع الزوراء لتمثيله في إياب الدوري العراقي

خطة "ب" لمواجهة مفاجآت عموتة.. علوان وسعادة يلتحقان بالخور غدا