طموحات "المصارعة" الأولمبية تتلاشى.. ومشاركة ضامن "العالمية" قيد الدراسة

من نزال اللاعب سلطان ضامن مع منافسه الطاجيكستاني عبد الخاييف - (من المصدر)
من نزال اللاعب سلطان ضامن مع منافسه الطاجيكستاني عبد الخاييف - (من المصدر)

ينتظر أن يكون وفد المنتخب الوطني للمصارعة،  وصل في وقت متأخر من أمس أرض المملكة قادما من جمهورية قيرغيزستان، وذلك بعد انتهاء مشاركته في بطولتي آسيا والتأهيل الأولمبي.

اضافة اعلان


ويضم وفد المنتخب الوطني كلا من: م. محمد العواملة رئيس اتحاد المصارعة رئيسا للوفد، أمين السر د. مظفر العبداللات والمدربين يحيى أبو طبيخ ورمزي المرافي، والمعالجة عرين الخريشا، إلى جانب اللاعبين سلطان ضامن وآرزو شاميل.


وأهدر لاعب المنتخب الوطني للمصارعة الرومانية، سلطان ضامن، فرصة تاريخية للتأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية بعدما توقف مشواره عند حاجز الدور نصف النهائي في بطولة آسيا التأهيلية عن "وزن تحت 87 كغم"، بخسارته أمام منافسه الصيني هايتاو كيان بنتيجة (7-0)، وهو الذي استهل مشواره بالفوز على اللاعب الطاجيكستاني عبد الخاييف بنتيجة (5-1) في الدور ربع النهائي.


ويمتلك ضامن فرصة ضئيلة للتأهل إلى "أولمبياد باريس" برفقة مدربه الوطني يحيى أبو طبيخ، حيث تحتضن تركيا بطولة العالم للمصارعة في التاسع من أيار (مايو) المقبل، وتضم البطولة اللاعبين غير المتأهلين إلى الأولمبياد، بانتظار حسم مشاركته من عدمها بعد دراسة حظوظ اللاعب وبحث فرصه بالتأهل، وذلك بالتوافق مع رؤية واستراتيجية اتحاد المصارعة.  


كما غادر لاعب المنتخب الوطني للمصارعة الحرة آرزو شاميل، منافسات بطولة آسيا التأهيلية من الدور ربع النهائي بخسارته أمام منافسه المنجولي بيامباسورين (1-9).


وفي بطولة آسيا، تبددت طموحات سلطان ضامن عن وزن تحت 82 كغم عند حاجز الدور ربع النهائي بعد خسارته أمام الأوزبكي محمد خضر راسولوف بنتيجة (9-0)، بعدما استهل مشواره بالفوز على منافسه الكازاخستاني يافغيني بوليفادوف بنتيجة (5-1) في الدور التأهيلي، وسبق المشاركتين إحرازه الميدالية البرونزية في بطولة نيكولا بتروف الدولية الودية، وذلك على هامش المعسكر الذي خاضه في العاصمة البلغارية صوفيا.


من جانبه، غادر شاميل بطولة آسيا من الدور الأول بعد خسارته أمام منافسه الصيني نان كاو بنتيجة (6-4)، كما اكتفى بإحراز المركز الخامس في بطولة "دان كولوف" الدولية الودية، والتي اختتمت مؤخرا في مدينة "ساموكوف" البلغارية.


ومن الجدير بالذكر، أن ضامن أهدر فرصة تاريخية لأن يكون أول لاعب مصارعة أردني يتأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية عن طريق نظام التصفيات، بعدما سبق للاعبي المصارعة الرومانية منير المصري وجهاد الشريف المشاركة في أولمبياد سيول العام 1988 عن طريق "الدعوة"، بعد تزكيتهما من قبل اتحاد المصارعة واللجنة الأولمبية، ولم يحققا أي نتائج عن وزنيهما آنذاك.


وستكون أنظار اتحاد المصارعة موجهة في المرحلة المقبلة على الاستضافات العربية والآسيوية والعالمية المرتقبة، حيث ينظم الأردن بطولة العرب للفئتين الحرة والرومانية تحت 17 و23 عاما بالفترة من 22 إلى 26 أيار (مايو) المقبل، والتي تشهد مشاركة السيدات للمرة الأولى في تاريخ البطولة، كما تعود المملكة لاستضافة بطولة العرب للمرة الأولى بعد غياب دام نحو 11 عاما، وتحديدا منذ استضافتها بطولة الشباب تحت 23 عاما في "صالة الأرينا" العام 2013.


وتشكل البطولتان، محطتين تحضيريتين تسبقان استضافة المملكة لبطولة آسيا للفئتين تحت 17 و23 عاما في الفترة من 22 إلى 30 حزيران (يونيو) المقبل، ثم ينظم بطولة العالم للفئة تحت 17 عاما في الفترة من 19 إلى 24 آب (أغسطس) المقبل في صالة الأميرة سمية بمدينة الحسين للشباب.  

 

اقرأ أيضاً: 

"المصارعة" يترقب انطلاقة ضامن بـ"التأهيل الأولمبي".. وإقصاء شاميل