عصام جمال.. مصور يجسد اللقطات الكروية المميزة بعدسته

يقدم المصور الشاب عصام جمال من خلال عدسته، أهم اللحظات لمسابقات الكرة المحلية في الفترة الماضية، وذلك باختيار الصورة التي تنجح في جذب الانتباه وإمكانية البناء عليها لقصص مثيرة، وتستحوذ على اهتمام الجماهير. ويعد جمال البالغ من العمر 24 عاما، أحد أصغر المصورين الذين اقتحموا عالم التصوير الرياضي في السنوات الماضية، إذ انضم لأسرة اتحاد الكرة صيف العام 2019 حتى الآن، ومؤخرا غادر مع منتخب الشباب إلى أوزبكستان بمهمة مصور المنتخب في بطولة كأس آسيا المؤهلة لكأس العالم. ويعتبر جمال أن صورته الذي التقطها في الكلاسيكو الأردني بين الوحدات والفيصلي، والتي جمعت بين اللاعبين صالح راتب ويوسف أبو جلبوش “صيصا”، هي الأكثر تميزا في مسيرته حتى اللحظة، وذلك بعد انتشارها الكبير على مواقع التواصل الاجتماعي، نظير اللقطة الجميلة بين اللاعبين واللذان عبرا من خلالها عن تقديرهما لبعضهما البعض في لقطة مميزة. ويبين في حديثه لـ “الغد”، أنه دخل مجال التصوير الرياضي عندما كان يبلغ من العمر 17 عاما، حيث كان يقوده الشغف بحب كرة القدم تحديدا والتصوير إلى شراء كاميرا متواضعة، والانطلاق بها نحو الملاعب لالتقاط صور تمتاز بالحركة، مع تطوره في المجال من يوم لآخر، من خلال الاستفادة من خبرات الآخرين والممارسة المستمرة للمهنة. وأضاف: “كنت مصورا رسميا للعديد من المنافسات الخارجية التي تقام في الأردن، ومنها بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، والبطولة العربية وتصفيات كأس العالم، إلى جانب العديد من بطولات غرب آسيا لكلا الجنسين ولمختلف الفئات العمرية”. ويطمح جمال إلى أن يحترف مهنة التصوير بصورة أكبر خلال الفترة المقبلة، وأن يصبح مصورا معتمدا من قبل الاتحاد الدولي والآسيوي لكرة القدم، وتصوير أهم المنافسات الكروية مثل كأس العالم وكأس آسيا، من خلال العمل في الخارج مع أفضل المنظمات الرياضية. وتابع: “أشعر بالفخر عندما أرى صورة التقطها في أكبر المواقع العربية والعالمية كمحطة بي ان سبورت وقناة الكأس وموقع الاتحاد الآسيوي، وهذا ما يحملني مسؤولية مضاعفة مستقبلا، إلى جانب نشر صوري من قبل لاعبين مميزين ومنهم المهاجم السوري عمر السومة”.اضافة اعلان