عموتة يسلم راية تدريب "النشامى" لمواطنه سلامي

1719088786047151800
المدرب الجديد للمنتخب الوطني لكرة القدم جمال سلامي - (من المصدر)

وضع المدرب المغربي الحسين عموتة حدا لمسيرته مع المنتخب الوطني لكرة القدم، بعد إنجاز تاريخي حققه مع "النشامى" في نهائيات كأس آسيا الأخيرة، والمتمثل بالحلول ثانيا في البطولة القارية.

اضافة اعلان

 

المغربي "سلامي" يخلف عموتة في تدريب النشامى


وأعلن اتحاد الكرة أمس في بيان رسمي، الموافقة على الاستقالة التي تقدم بها عموتة، وإنهاء عقده وجهازه المعاون، مقدرا الظروف الخاصة التي حالت دون إكمال المدرب المغربي عقده الممتد إلى العام 2026.


وأعرب الاتحاد عن اعتزازه بالفترة التي قضاها عموتة مع منتخب الوطن خلال عام تقريبا، مثلما أكد بأن الإنجازات التي تحققت بعهده ستبقى محط تقدير وعرفان من أسرة الكرة الأردنية والجماهير.


وأعلن الاتحاد عقب إصدار البيان، تكليف المغربي جمال سلامي بمنصب المدير الفني للمنتخب الوطني في المرحلة المقبلة، على أن يتم تقديمه بشكل رسمي لوسائل الإعلام قبل نهاية الشهر الحالي.


وسيضم الجهاز الفني لسلامي مساعدي المدرب عمر نجحي ومصطفى الخلفي، ومدرب الحراس أحمد مهمدينا، ومدربي اللياقة جواد صبري وكريم ملوش، ومحللي الأداء كريم الادريسي ومروان لطفي.


وكان عموتة البالغ من العمر 54 عاما، قد قاد المنتخب الوطني في 13 مباراة تنافسية، سواء في كأس آسيا أو تصفيات كأس العالم، فاز في 8 منها، مقابل تعادلين و3 هزائم، وسجل المنتخب في هذه المباريات 16 هدفا، واستقبلت شباكه 12 هدفا.


وذكر عموتة خلال المؤتمرات الصحفية الأخيرة بأنه سيستمر على رأس القيادة الفنية للمنتخب الوطني حتى نهاية عقده، بعد أن كانت مسألة استمراره من عدمها غير واضحة، قبل أن يقدم استقالته بصورة مفاجئة، ويسلم الراية من بعده لمواطنه سلامي.


ويتمتع سلامي بسيرة تدريبية مميزة على صعيد المنتخبات والأندية، حيث حقق العديد من الإنجازات أبرزها لقب بطولة أفريقيا للاعبين المحليين مع المنتخب المغربي، ولقب الدوري المغربي مع نادي الرجاء، بالإضافة إلى فوزه بجائزة أفضل مدرب في الدوري المغربي ثلاث مرات.


الجدير بالذكر أن سلامي سابع مدرب عربي يتولى قيادة "النشامى"، بعد كل من العراقي ضياء حبيب، المصري محمود الجوهري، العراقي عدنان حمد، المصري حسام حسن، الإماراتي عبد الله المسفر وعموتة.


ويتطلع المنتخب الوطني للمنافسة بقوة على إحدى البطاقات الثمانية المؤهلة بشكل مباشر لكأس العالم 2026 من قارة آسيا، من خلال المشاركة في الدور الثالث والحسم للتصفيات عن القارة، حيث سيتعرف المنتخب على هوية منافسيه في المجموعة يوم الخميس المقبل.