فطافطة: مهمة عساف "انتحارية".. وقبوله التحدي قرار جريء

المدير الفني الجديد لفريق الوحدات رائد عساف يتحدث إلى اللاعبين قبل انطلاق تدريب أمس -(الغد)
المدير الفني الجديد لفريق الوحدات رائد عساف يتحدث إلى اللاعبين قبل انطلاق تدريب أمس -(الغد)
مصطفى بالو عمان - اعتبر المدرب الوطني والمحاضر الآسيوي وليد فطافطة، أن تعيين إدارة الوحدات رائد عساف مديرا فنيا لفريق الكرة الأول، صائب بكل المقاييس الفنية، مشيرا إلى اختيار الإدارة الشخص الأنسب والأكثر قربا وفهما لواقع الفريق وحاجياته وطبيعة اللاعبين، خصوصا في ظل اقتراب انطلاق مشوار الفريق في دوري أبطال آسيا أمام الفيصلي السعودي، مساء يوم الجمعة المقبل، على ملعب الأمير محمد بن فهد في مدينة الدمام السعودية. ورد فطافطة على استفسارات "الغد"، بالتزامن مع قيادة المدير الفني عساف أول تدريبات فريق الوحدات على ملعب "خريبة السوق وجاوا" أمس. ندرة المدربين الأردنيين في الدوريات الكروية العربية وقال فطافطة: "المدرب رائد قامة كروية لاعبا ومدربا، واعتبر قبوله المهمة في هذا التوقيت جرأة تحسب له، وأسميها بكل صراحة "مهمة انتحارية"، تعكس شخصية المدرب ومدى حبه وانتمائه لناديه الأم، في هذه المرحلة التي يصعب فيها اتخاذ مثل هذه القرار، وقبل أسبوع من مشاركة الفريق الآسيوية". وتابع: "الأهم تفاهم المنظومة الفنية، واعتبر انصياع المدرب رأفت علي ومدرب حراس المرمى رشيد النجار، لقرار إدارة النادي، ميزة فنية للحفظا على الاستقرار الفني والمكاسب العديدة التي عاد بها الفريق من فلسطين، وقبول لشخص وفكر عساف، بما يساهم في سرعة ترتيب أوراق الفريق بالطريقة التي تتناسب وطبيعة فرق مجموعته الخامسة التي تضم الفيصلي السعودي، السد القطري، وناساف الأوزبكي في البطولة القارية". وعن نصيحته الفنية إلى عساف في البطولة القارية، بحسب مشاهداته لفريق الوحدات في بطولة القدس والكرامة التي توج الفريق بلقبها، رد فطافطة: "بالتأكيد خبرة وحنكة عساف وجهازه المعاون، قيمت مشاركة الفريق في فلسطين، ووقفت عند الإيجابيات والسلبيات مع العمل على تقديم علاج فني شامل وكامل قبل أن يستهل الفريق في مشواره في البطولة الآسيوية التي تختلف اختلافا كاملا بوجود الفرق الجاهزة والمدججة بالنجوم والمحترفين في دوري الأبطال". وأردف فطافطة قائلا: "أهم النصائح التي أقدمهما لممثل الكرة الأردنية في البطولة القارية، العمل على ضبط منظومة الفريق الدفاعية، بمعنى الدفاع من منتصف الملعب، بواجبات دفاعية تجعل خط الدفاع، هو آخر الخطوط الدفاعية بدلا من المواجهة كأول الخطوط، خصوصا في ظل الخلل الدفاعي الذي عانى منه الفريق في منافسات بطولة القدس والكرامة، كلنا الوحدات في البطولة القارية، ونتمنى أن يحالفه التوفيق والذهاب إلى أبعد نقطة في مشاركته الثانية بدوري أبطال آسيا".

تسمية الوفد

على صعيد متصل، سمى مجلس إدارة نادي الوحدات وفده المسافر إلى السعودية، والذي يترأسه رئيس النادي د.بشار حوامدة، ويرافقه أعضاء مجلس الإدارة نائب الرئيس غصاب خليل، مدير نشاط كرة القدم زياد شلباية، المنسق الإعلامي بسام شلباية، وليد السعودي، خالد أبو قوطة إلى جانب الجهاز الفني والإداري والطبي والإعلامي و26 لاعبا، حيث من المنتظر أن يتوجه الوفد الوحداتي إلى السعودية، فجر يوم الثلاثاء المقبل.

تحضيرات متواصلة

ويكثف الوحدات تحضيراته قبل السفر إلى السعودية، حيث خاض مرانه الثاني بعد عودته من فلسطين أمس، بقيادة عساف، والمدرب العام رأفت علي، ومدرب حراس المرمى رشيد النجار، وبصفوف مكتملة بعودة اللاعبين المصابين، والتحاق محترف الفريق الجديد الغاني محمد أنس، بهمة ومعنويات عالية، وسط تحفيز المدرب الذي تحدث إلى اللاعبين مؤكدا على ثقته بهم، ومطالبا اياهم ببذل أقصى طاقاتهم وتحمل المسوؤلية في البطولة القارية. وفي السياق ذاته، استقبل نادي الوحدات مدرب اللياقة البدنية البرازيلي إيمانويل، في ساعة متأخرة من مساء أمس، لينضم إلى الجهاز الفني في تدريبات الفريق اليوم، حيث سبق للبرازيلي إيمانويل أن تواجد ضمن الجهاز الفني لفريق الوحدات، إبان القيادة الفنية للعراقي عدنان حمد في الموسم 2016-2017، وتواجد أيضا في وقت سابق ضمن الجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة حمد بين العامين 2009 و2013.اضافة اعلان