فيصل يسعى لكسر احتكار المحترفين من الخارج للقب الهداف

Untitled-1
Untitled-1

تيسير محمود العميري

عمان- بعد تسجيله 3 أهداف في مرمى ذات راس يوم السبت الماضي، في ختام الجولة 21 وقبل الأخيرة من دوري المناصير للمحترفين لكرة القدم، ينفرد مهاجم فريق الوحدات والمنتخب الوطني بهاء فيصل بصدارة هدافي الدوري برصيد 15 هدفا، وبفارق 3 أهداف عن أقرب مطارديه المهاجم التونسي لفريق الفيصلي هشام السيفي.اضافة اعلان
ويبدو أن بهاء الذي سجل واحدا من أجمل أهداف الدوري بلعبة خلفية "دبل كيك" في مرمى ذات راس، سيكون الأقرب للتتويج بلقب هداف الدوري، ونيل جائزته المالية البالغة قيمتها 5000 دينار، إن لم يستطع أي من اللاعبين الآخرين تجاوز رقمه التهديفي مع نهاية الجولة الأخيرة التي تقام يومي الأربعاء والخميس المقبلين.
وحصول بهاء فيصل على لقب الهداف، يعني انتصارا للاعبين الأردنيين، ووضع حد لاحتكار اللاعبين المحترفين من الخارج لهذا اللقب في المواسم الأربعة الأخيرة، ذلك أن موسم 2013-2014 شهد آخر تتويج للاعب أردني بلقب الهداف وناله مهاجم الرمثا والمنتخب الوطني حمزة الدردور بعد تسجيله 13 هدفا.
آخر 4 مواسم لمحترفين من الخارج
لكن موسم 2014-2015 شهد تتويج المهاجم السوري بفريق ذات راس معتز الصالحاني بلقب الهداف بعد أن سجل 11 هدفا، وتشاء الأقدار أن يفرض الرقم 14 حضوره في المواسم الثلاثة التالية؛ حيث توج المهاجم الليبي بفريق الحسين أكرم الزوي باللقب في موسم 2015-2016 مسجلا 14 هدفا، وكذلك فعل المهاجم السوري مارديك ماردكيان في فريق الجزيرة خلال موسم 2016-2017، وتمكن المهاجم البولندي في صفوف الفيصلي لوكاس من نسخ الرقم ونال لقب الهداف في موسم 2017-2018.
لافي أول هداف غير أردني
لكن تاريخ الدوري الأردني سبق وأن شهد حالتين لفوز محترفين من الخارج بلقب الهداف، ذلك أن المهاجم الفلسطيني فادي لافي وأثناء لعبه مع فريق الوحدات في موسم 2001، كان أول لاعب غير أردني يتوج باللقب بعد تسجيله 16 هدفا، كما تمكن المهاجم المصري في صفوف الوحدات علاء إبراهيم من نيل اللقب في موسم 2004-2005 مسجلا 14 هدفا.
وحسب الإحصائيات الرسمية المتعلقة بهداف الدوري، فإن رئيس النادي الفيصلي الراحل الشيخ سلطان العدوان، كان أول من توج بلقب الهداف في موسم 1956 بعد تسجيله 13 هدفا، وحصل على اللقب مرة أخرى في موسم 1964 برصيد 9 أهداف.
جريس يسجل الرقم القياسي
ويسجل لنجم الفيصلي والمنتخب الوطني السابق جريس تادرس أنه صاحب أعلى رقم تهديفي من بين الحاصلين على لقب الهداف؛ حيث توج بلقب هداف الدوري الأردني وفيما بعد بلقب هداف العرب، بعد أن سجل 24 هدفا في موسم 2000، فيما كان نجم الأهلي والمنتخب الوطني بسام الخطيب أول لاعب يتجاوز حاجز العشرين هدفا، عندما توج بلقب الهداف في موسم 1999 بعد تسجيله 22 هدفا، وهو العدد نفسه من الأهداف الذي سجله المهاجم السابق لفريق الوحدات والمنتخب الوطني محمود شلباية، الذي نال لقب هداف الدوري في موسم 2002، ما مكنه من التتويج بلقب هداف العرب أيضا. وعليه، ما يزال الرقم القياسي للاعب جريس تادرس صامدا ولم يتم نسخه أو تحطيمه من قبل أي هداف آخر.
أدنى رقم تهديفي
ويلاحظ أن أدنى رقم تهديفي تحقق من قبل لاعب الوحدات والمنتخب الوطني حسن عبدالفتاح في موسم 2003-2004، حين توج بلقب الهداف برصيد 7 أهداف ولكن في 12 مباراة؛ حيث أقيمت البطولة آنذاك بمشاركة 10 فرق ومن مرحلة واحدة "9 مباريات" ومربع ذهبي "3 مباريات"، بخلاف بقية المواسم "18 أو 22 مباراة".
شلباية الهداف التاريخي
ويسجل تاريخ الدوري الأردني، أن مهاجم الوحدات والمنتخب الوطني السابق محمود شلباية، يعد الهداف التاريخي للكرة الأردنية بعد أن سجل 127 هدفا، فيما حل مهاجم الفيصلي والمنتخب الوطني السابق جريس تادرس بالمركز الثاني مسجلا 112 هدفا.