ختام ذهاب المرحلة الثانية من دوري اللعيبة لكرة السلة اليوم

فيلادلفيا وجراسا ينشدان التعويض..قمة واعدة بين رم وبيلا.. وأرابيلا يطمع ببترا

لاعب بترا أمير عيد يحاول المرور بالكرة أمام متابعة من لاعب بيلا محمد كتخدا - (من المصدر)
لاعب بترا أمير عيد يحاول المرور بالكرة أمام متابعة من لاعب بيلا محمد كتخدا - (من المصدر)

تختتم اليوم منافسات ذهاب المرحلة الثانية من بطولة الأردن للرجال بكرة السلة "دوري اللعيبة"، بإقامة ثلاث مباريات عن الجولة الخامسة في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب، حيث يلتقي فريقا بيلا و"رم" عند الساعة 5 مساء، تليها مواجهة فيلادلفيا وجراسا عند الساعة 7 مساء، وأرابيلا مع بترا عند الساعة 9 مساء.

اضافة اعلان

 

انتصاران لفيلادلفيا وبيلا في دوري اللعيبة لكرة السلة


وشهدت مباريات الجولة الماضية فوز فرق، أرابيلا على فيلادلفيا (101-89)، رم على جراسا (96-65)، بيلا على بترا (106-57)، ليقفز فريق رم إلى صدارة جدول الترتيب برصيد 7 نقاط، تليه فرق، جراسا وفيلادلفيا وبيلا وبترا في المراكز الثاني والثالث والرابع والخامس على الترتيب برصيد 6 نقاط، بناء على أفضلية نتائج المواجهات المباشرة بينهما، وجاء أرابيلا سادسا برصيد 5 نقاط.


وطبقا لنظام البطولة، تقام المرحلة الثانية بأسلوب الدوري الكامل من مرحلتين "ذهاب وإياب"، لترتيب مراكز الفرق وتحديد هوية الفرق الأربعة المتأهلة للدور قبل النهائي "المرحلة الثالثة"، حيث يلتقي الأول مع الرابع والثاني مع الثالث "كروس" في سلسلة قصيرة من ثلاث مباريات مفترضة، يتأهل عنها الفائزان في مباراتين إلى المرحلة النهائية، فيما يتنافس الخاسران على "الميدالية البرونزية".


ويتألف الدور النهائي من سلسلة طويلة من 5 مباريات مفترضة، يحسمها ويتوج باللقب من يسبق منافسه في تحقيق ثلاثة انتصارات متتالية، فيما يقام دور تحديد المركز الثالث عبر سلسلة قصيرة من ثلاث مباريات يحسمها ويظفر بالميدالية البرونزية من يسبق منافسه في تحقيق انتصارين.


بيلا ورم.. تقدم مشروع
يمر فريقا بيلا ورم في أفضل أحوالهما الفنية، ويتوقع أن تحظى مباراتهما بالكثير من أجواء الندية والإثارة، في ظل امتلاكهما مفاتيح لعب متنوعة خارج القوس وتحت السلتين، حيث ينتظر أن يجدد مدرب فريق بيلا عبدالله أبو قورة اعتماده على الخماسي، نبيل أبو شريخ ديفين، غلميرو، أحمد حسونة، أحمد الحموري، محمد شاهر، إلى جانب امتلاكه أوراقا بديلة بوجود اللاعبين، الحسيني، خوري، كتخدا العواملة ونشواتي.


في المقابل، يراهن مدرب فريق رم محمد حمدان على قوة هاشم عباس ومحمد ناصرالدين في اللم والتسجيل تحت السلتين، بإسناد من الأميركي هنتر ستريت وأشرف الهندي وخالد الظاهر خارج القوس، إلى جانب إمكانية المداورة مع البدلاء، اللوزي، أبو سالم، الهزايمة، الخطيب الزعبي والعلاونة.


فيلادلفيا وجراسا.. استعادة التوازن
يرنو الفريقان إلى استعادة توازنهما بعد سقوطهما في الجولة الماضية، حيث يتوقع أن يعتمد فريق فيلادلفيا على الخماسي، مالك كنعان، فادي قرمش، غيث الفرج، جوسيب ميكوليك وزين النجداوي، فيما ينتظر أن يمنح المدرب سامر نينو لاعبي "البنش" دقائق لعب أفضل، والتي تضم اللاعبين؛ علي الزعبي، عمر أبو شريخ، أحمد عطية، مطلق بساتنة وسيف أبو سالم.


من جانبه، ينتظر أن يكون مدرب فريق جراسا زيد ساحوري، عالج الأخطاء السابقة لفريقه فضلا عن استعادة محور ارتكازه يوسف أبو وزنة، الذي سيحظى بثقة مدربه لتأمين منطقة العمق مع أحمد الحمارشة وبإسناد من الأميركي بيرون ماكسيول، يزن الطويل، وعاكف الشياب على الأطراف، والمداورة مع لاعبي دكة البدلاء، كنعان الدجاني، ترجلي، الهزايمة، غنيم وبابيش.


أرابيلا وبترا.. حظوظ مشروعة
يأمل مدرب فريق أرابيلا د.إبراهيم العصعوص في أن يكون محترفيه الأميركيين ايمانويل ايغ بوتا وديمونتا هاريس في قمة جاهزيتهما الفنية والبدنية لقيادة طموحات الفريق في رحلة البحث عن الانتصار الثاني بهذه المرحلة، بإسناد من يوسف شتات، ناصر انزور، إبراهيم النصر، إلى جانب المداورة مع اللاعبين، عمار العمري، البربري، أبو راشد، خلدون جبارة وريحان الشريقي.


بدوره، سيكون مدرب فريق بترا يوسف أبو بكر مطالبا بإيجاد تركيبة بشرية للحد من خطورة أطراف أرابيلا، وسط توقعات بإسناد مهمة صناعة اللعب إلى الأميركي دافيد هاييه بالتناوب مع عمار بسطامي ومحمد الشمالي، وبإسناد من الأميركي غريغ ماغي وخالد أبو عبود تحت السلتين، فضلا عن إمكانية الاستعانة بالأوراق البديلة؛ ليث شتات، يزيد حجازي، البحيري، أمير عيد، باسل أبو عبود والعكش.