كأس الأردن للكرة الطائرة تنطلق اليوم وسط تباين في الطموحات

مصطفى بالو- تنطلق منافسات كأس الأردن لكرة الطائرة للأندية الممتازة اليوم، حيث يقص شريط الافتتاح فريقا شباب الحسين بطل كأس السوبر ودير علا، في المباراة التي تقام عند الساعة السادسة مساء في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب، ويتبعها لقاء التعاون مع المحطة عند الساعة 8 في المكان ذاته. وأجريت قرعة البطولة في وقت سابق، حيث توزعت فيها أندية الممتاز على مجموعتين، تضم الأولى شباب الحسين، ديرعلا، التعاون والمحطة، فيما ضمت المجموعة الثانية كلا من الوحدات، العودة، الكرمل، وعيرا، حيث تقام المباريات وفق نظام الخروج من مباراة واحدة، وتتاهل الفرق الفائزة إلى نصف النهائي بحثا عن الوصول إلى المباراة النهائية والمنافسة على اللقب. وتشهد مسابقة كأس الأردن، سباقا لاهبا بين المتنافسين التقليديين الوحدات وشباب الحسين، خصوصا وأن الأول يتفوق بفارق لقب واحد على الثاني، وكان شباب الحسين جرد الوحدات لقب كأس السوبر قبل فترة وجيزة، ما يعطي السباق في الكأس أجواء إضافية من المنافسة القوية. وشهدت بطولة كأس الأردن محطات توقف عديدة منذ انطلاقها في الموسم 1975، حيث فاز الوحدات بلقب البطولة 8 مرات في الأعوام 1985، 2000، 2001، 2007، 2016، 2019، 2021، و2022، فيما فاز شباب الحسين باللقب 7 مرات في الأعوام 1987، 1983، 1994، 2014، 2015، 2017، و2018، وحقق فريق العودة اللقب مرتين في العامين 1986 و1987، والأولمبي مرة واحدة العام 1975. شباب الحسين – ديرعلا تبدو حظوظ شباب الحسين وافرة لتجاوز فريق ديرعلا، تبعا للجاهزية الفنية بقيادة مدربه وليد العسود، والذي أكد في تصريحاته لـ”الغد”، أن فريقه يتطلع نحو سدة ألقاب الموسم، مضيفا: أثق بقدرات جميع اللاعبين الذين يلعبون بروح الفريق، وقدموا أنفسهم خلال مباراة السوبر أمام الوحدات بشخصية البطل”. ويضم شباب الحسين مجموعة مميزة من لاعبي الشباب والخبرة، يتميزون بالانسجام والتفاهم نتيحة لعبهم إلى جانب بعضهم البعض منذ سنوات طويلة، بتواجد المعد ياسر عثمان، والضاربين خالد أبو مشرف، إياد ماضي، أحمد العمري، المحترف الغاني إبراهيم عبدالحميد، حسن أبو مشرف والليبرو أيهم خنفر، في الوقت الذي تكتنف فيه أوراق دير علا الغموض، بعد خروج عناصر مهمة من تشكيلته، توزعت على فرق أندية المحترفين، واعتماده على لاعبيه أبناء النادي وعدد من عناصر الفات العمرية، ما يجعل الكفة الفنية تميل إلى صالح شباب الحسين. التعاون – المحطة من ناحية ثانية، خفت ضوء الاهتمام من قبل فريق التعاون بفريق الطائرة الأول، على غرار ما لمسناه في الموسم السابقة، وأقربها الماضي عندما عزز الفريق بلاعبين محليين ومحترف برازيلي، ووقف العائق المالي سدا منيعا أمام خطوات تجهيز الفريق في الموسم الحالي، بحسب تصريحات عضو النادي والمدير الرياضي عبدالسلام أبو العسل، الذي قال: “ تأخرنا في إعلان مدرب الفريق جاء بسبب المشكلة المالية ومعاناتنا في هذا الجانب، إذ كلفنا الموسم الماضي ما يقارب 25 ألف دينار، من دون نتائج وعوائد مالية لافتة، ما جعلنا نعتمد على أبناء النادي الذين نعتز بهم جميعا، خصوصا محمود عبد العزيز، أساة الخطيب، عبد الوهاب خنفر، عبد الله يحيى، خالد ايوب، مهند دودين وسامر الزمار”. على الطرف الآخر، يظهر فريق المحطة بحلة فنية جديدة، بعد اعتذار المدرب خالد سعيفان، وتولي المهمة من قبل المدرب الوطني القدير عفيف سالم، ويعول فريق المحطة على لاعبيه الخبرة والشباب، بحسب ما صرح به رئيس اللجنة الرياضية بالنادي محمد النسنوس الذي أضاف: “عززنا الفريق بالمحترف اليمني سعيد الشامي، إلى جانب التعاقد مع لاعبين محليين مميزين، مثل الليبرو المخضرم بشار محارمة، المعد علاء المحارمة، والضاربين وائل رداد، جمال غنايم، يوسف سليمان، أحمد الصيداوي”. وتابع: “تواجهنا مشكلة حجز الصالات الرياضية، حيث نلجأ إلى استئجار صالات المدراس الخاصة، ونطالب بضرورة استثمار أندية الممتاز لصالات المدراس الحكومية التابعة لوزارة التعليم، من خلال اتحاد اللعبة بما يوفر الجهد والمال على هذه الأندية التي ترفد المنتخبات الوطنية باللاعبين المميزين”.اضافة اعلان