كرة القدم الأوروبية تعود إلى طبيعتها بعد استراحة كأس العالم

لاعبو أرسنال متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز -(من المصدر)
لاعبو أرسنال متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز -(من المصدر)

مدريد - تعود كرة القدم على مستوى الأندية إلى طبيعتها باستئناف الدوريات المحلية بعد انتهاء مونديال قطر 2022 الذي أحدث تغييرا إجباريا في أجندة بطولات القارة الأوروبية.اضافة اعلان
وتنطلق الدوريات الأوروبية من جديد على عجل وفي أيام تستغل عادة كعطلة في بعض الحالات، لكن المسابقات لم تنتظر حتى نهاية العام وبداية 2023 كي تستأنف نشاطها.
وإذا كانت كرة القدم الإنجليزية هي الأكثر جذبا للاهتمام على مدار الأعوام الماضية، فإن الاهتمام بات موزعا هذا الموسم. فإضافة إلى البريمير ليج وجولة الـ"بوكسينج داي"، يعود كل من الدوري الإسباني والفرنسي والبرتغالي، إضافة إلى مسابقات أقل شهرة مثل اليوناني والبلجيكي والتركي. كما يعود الدوري الإيطالي قبل نهاية العام رغم أن الزخم لن يبدأ فعليا قبل 2023، ونفس الحال في هولندا.
ولم تتغير أجندة الدوري الألماني كثيرا، حيث لن تعود المنافسات سوى في الأسبوع قبل الأخير من كانون الثاني (يناير) المقبل حين تكون الدوريات الأخرى في أوروبا دائرة بالفعل.
لكن إنجلترا لا تعرف الراحة وبالكاد حصل اللاعبون على متنفس منذ نهائي مونديال قطر 2022، فبعد 48 ساعة بالضبط من فوز الأرجنتين بالكأس، نزلت فرق مثل ليفربول ومانشستر سيتي إلى أرضية الملعب وبعدد من أبرز نجومهم بلا تحفظات رغم وجود بعض الأسماء الكبيرة في قطر.
وعادت الكرة إلى إسبانيا سريعا كذلك. بإقامة دور الـ32 من كأس ملك إسبانيا. باستثناء الفرق الأربعة التي تخوض كأس السوبر في كانون الثاني (يناير) المقبل، أما باقي الفرق ومنها أتلتيكو مدريد وأثلتيك بلباو وفياريال وإشبيلية وريال سوسييداد، فقد أقيمت مؤجلاتها من المسابقة المحلية.
ولم يطرأ أي تعديل على خطط البريميير ليج حيث تقام جولة "بوكسينج داي" كما جرت العادة في 26 كانون الأول (ديسمبر) بحيث تكون الجولة الـ15 من البطولة وستشهد مباريات لتوتنهام وليفربول وأرسنال متصدر الجدول.
واعتبارا من يوم غد وحتى الخامس من كانون الثاني (يناير) المقبل ستكون هناك مباريات في جميع الأيام بإنجلترا سوى 29 كانون الأول (ديسمبر). وستجرى على مدار هذه الـ10 أيام ثلاث جولات هي الـ17 و18 و19، ثم ينتهي الدور الأول ولا تعود الكرة إلى إنجلترا قبل 12 من الشهر المقبل من أجل إفساح المجال للكأس.
وتبرز من بين المباريات المرتقبة خلال هذه الجولات الثلاث كل من مواجهة تشلسي ومانشستر سيتي في الخامس من كانون الثاني (المقبل)، بينما يضرب ليفربول موعدا مع أستون فيلا، ويلتقي ليستر سيتي مع برينتفورد، فيما يتوجه مانشستر يونايتد إلى ملعب نوتنجهام، بالمثل يتواجه وولفرهامتون مع بورنموث.
وفي إسبانيا وعلى غير المألوف، تسترد الليجا الزخم في الأيام الأخيرة من 2022 حين تقام ثلاث مباريات من الجولة الـ15 في 29 من الشهر الجاري بين جيرونا ورايو فايكانو، وبيتيس وأثلتيك بلباو، وأتلتيكو مدريد وإلتشي، ثم وفي اليوم التالي 30 كانون الأول (ديسمبر) تجرى مواجهات خيتافي مع مايوركا، وقادش مع ألميريا، وسلتا فيجو مع إشبيلية، وبلد الوليد مع ريال مدريد، وفي مساء 31 كانون الأول (ديسمبر) يستضيف برشلونة منافسه إسبانيول، ويلتقي ريال سوسييداد مع أوساسونا، ويحل فالنسيا ضيفا على فياريال.
ويعود الدوري الفرنسي قبل نظيره الإسباني بيوم واحد في 28 كانون الأول (ديسمبر) بنصف عدد مباريات الأسبوع الـ16 أهمها باريس سان جرمان وستراسبورج، ثم تستكمل باقي مباريات الأسبوع في اليوم التالي.
وتتسارع وتيرة دوران الكرة في "ليج 1" بعد أول ثلاثة أيام من العام الجديد حين تنطلق الجولة الـ17.
وعاد الدوري البرتغالي سريعا بلقاء أول من أمس الجمعة بين ريو آفي وماريتيمو من الجولة الـ14 التي تستكمل بين 28 من الشهر الحالي حين يلتقي بورتو مع أروكا والخميس المقبل مع مواجهة سبورتنج وباشوس فيريرا، ثم 30 من الشهر الجاري بزيارة بنفيكا لبراجا.
أما إيطاليا التي غابت عن المونديال، فلن تعود المنافسة فيها حتى مطلع العام الجديد وتحديدا في الرابع من كانون الثاني (يناير) المقبل حين تنتهي بالكامل الجولة الـ16 من "سيري أ". ويزور ميلان ملعب سالرنيتانا، ويستقبل روما على أرضه بولونيا، وينزل يوفنتوس ضيفا عن كريمونيزي. بينما يترقب الجميع مواجهة جيوسيبي مياتزا بين إنتر ميلان ونابولي.
وكما اعتاد الإيطاليون، فلن تكون هناك أي مباريات في السادس من كانون الثاني (يناير) المقبل. وتستأنف المباريات في السابع من ذلك الشهر بالجولة الـ17 التي تستمر حتى التاسع من نفس الشهر.
فيما توقف الدوري الألماني منذ 13تشرين الثاني (يناير) الماضي. وستحصل البوندسليجا على عطلة شتوية ولن تعود إلا في 20 كانون الثاني (يناير) 2023 لكن بمواجهة نارية بين بايرن ميونيخ ولايبزج في الجولة الـ16 التي تقام على مدار يومي 21 و22 كانون الثاني (يناير). -(إفي)