"لاعبو اليد": ندرك قوة البطولة الآسيوية ونسعى لتحقيق نتائج إيجابية

المنتخب الوطني لكرة اليد -(الغد)
المنتخب الوطني لكرة اليد -(الغد)

بلال الغلاييني

عمان - أجمع لاعبو المنتخب الوطني بكرة اليد عزمهم على تقديم مستويات قوية وطيبة في البطولة الآسيوية التي تقام في المنطقة الشرقية بالسعودية خلال الفترة من 18 ولغاية 31 كانون الثاني المقبل، (تصفيات بطولة العالم 2023)، وقدرتهم على مجاراة المنتخبات القوية المشاركة في هذا الحدث الآسيوي الكبير، حيث جاء المنتخب الوطني في المجموعة الأولى، والتي تضم إلى جانبه منتخبات كوريا الجنوبية والكويت وسنغافورة.اضافة اعلان
وأكد اللاعبون قوة المنتخبات المشاركة، وخصوصا المتواجدة في المجموعة الأولى، والتي تتمثل بمنتخبي كوريا الجنوبية والكويت، فيما يلف الغموض المستوى الفني للمنتخب السنغافوري، ورغم ذلك فإن طموحات اللاعبين بالتأهل إلى الدور الثاني زادت بعد معرفة منافسيهم في المجموعة.
وقال كابتن الفريق محمود الهنداوي "أن المنتخب الوطني يمتلك العناصر الجيدة، والقادرة على الظهور بمستوى قوي ومشرف في هذه البطولة، وسنبذل قصارى جهدنا لتحقيق مركز جيد يلبي طموحات الجميع بعد عودة المنتخب الوطني للمشاركة في هذه البطولة، وأن المنتخب الوطني يمر حاليا في ظروف مثالية من الناحيتين الفنية والإدارية، وسنحاول قدر المستطاع تحقيق نتائج إيجابية، وهذا ما نطمح اليه بكل قوة.
اللاعب خالد عزالدين قال "بصراحة القرعة التي افرزت منتخبات الكويت وكوريا الجنوبية وسنغافورة إلى جانب المنتخب الوطني في المجموعة الأولى تعتبر متوازنة، وندرك قوة المنتخبين الكوري الجنوبي والكويت، وسنحاول تقديم مستويات متقدمة نجاري من خلالها هذين المنتخبين وبالتالي المنافسة على بطاقة التأهل إلى الدور الثاني، والمنتخب الوطني يمر حاليا في مرحلة التحضيرات المكثفة، التي تسبق التواجد في البطولة الآسيوية، والتي تعتبر واحدة من أكبر وأقوى البطولات الآسيوية".
حارس المرمى أحمد البس قال" لدينا رغبة كبيرة في تقديم مستوى فني يوازي طموحاتنا، وسنلعب من أجل راية الوطن، وتحقيق انجاز يؤكد تطور كرة اليد الأردنية، وسنلعب أمام المنتخبين الكوري الجنوبي والكويتي بكل قوة، والجميع يعرف مستوى هذين الفريقين، لكن عزيمة واصرار لاعبي المنتخب الوطني تجعلنا نتفائل في مجاراتهما والدخول معهما في منافسة قوية لإحراز بطاقة التأهل إلى الدور الثاني أن شاء الله".
وأشاد الحارس البس في الأجواء الفنية المريحة التي وفرها الاتحاد أمام المنتخب الوطني خصوصا فيما يتعلق باقامة المعسكرات الداخلية، والتي اسهمت برفع المستوى الفني والبدني لكافة اللاعبين، في الوقت الذي أحسن فيه الجهاز الفني التعامل مع هذه التحضيرات، والتي تساعدنا كثيرا في تقديم المستوى الفني الكبير، وما يقوم به حاليا في ترتيب اقامة معسكر خارجي للفريق يتخلله خوض سلسلة من اللقاءات الودية.
وأكد اللاعب صدام فريحات قدرة المنتخب الوطني على تحقيق نتيجة ايجابية في هذه البطولة.
وقال فريحات "المنتخب الكوري الجنوبي يملك فرصة كبيرة في تحصيل المركز الأول في المجموعة الأولى، وهو يعتبر أحدى أبرز الفرق المشاركة، وقد نال في البطولة السابقة المركز الثاني".
اللاعب أحمد الأنصاري اشار إلى جاهزية المنتخب الوطني لخوض هذه البطولة التي تعتبر قوية نظرا لمشاركة المنتخبات الآسيوية القوية والتي تتمتع بخبرات واسعة ولم تغب عن المشاركة في كافة نسخ البطولة.
وقال الأنصاري "لدينا فرصة جيدة بتقديم مستويات فنية طيبة تعزز من طموحاتنا باحتلال مركز متوسط بعد الغياب الطويل للمنتخب الوطني عن المشاركة في البطولة الآسيوية، ونحمد الله إلى إننا وصلنا إلى مرحلة نسعى فيها إلى منافسة المنتخبات القوية والكبيرة، وهذا يدل على طموحاتنا الواسعة، والمستوى الفني الجيد الذي وصلنا اليه وما وفره الاتحاد للمنتخب الوطني من تحضيرات جيدة".