مؤشرات ترجح حضورا جماهيريا ضعيفا لمباريات الدرع

ستاد الأمير محمد في مدينة الزرقاء - (أرشيفية)
ستاد الأمير محمد في مدينة الزرقاء - (أرشيفية)
مهند جويلس- ترجح مؤشرات أن تشهد منافسات بطولة درع اتحاد كرة القدم (درع المئوية) حضورا جماهيريا ضعيفا، رغم الانقطاع الطويل عن المنافسات الرسمية. وتنطلق منافسات البطولة يوم الخميس المقبل، على أن يستضيف ملعب الأمير محمد بالزرقاء جميع مباريات البطولة التي تقام على نظام الدوري من مرحلة واحدة. ومن أبرز المؤشرات التي ترجح الحضور الجماهيري الضعيف، إقامة جميع المباريات في الزرقاء، إلى جانب تأخر موعد انطلاق المباراة الثانية التي تبدأ عند الساعة التاسعة والنصف مساء، وهو الموعد غير المناسب خاصة للموظفين والعاملين والطلاب. وحدد الاتحاد يوم الخميس المقبل موعدا لانطلاق “درع المئوية” بمواجهتين في كل يوم وعلى مدار 3 أيام، حيث تقام المواجهة الأولى عند الساعة السادسة مساء، تتبعها المواجهة الثانية عند الساعة التاسعة والنصف مساء. ويلتقي الفيصلي مع مغير السرحان عند الساعة السادسة مساء يوم الخميس المقبل، فيما يواجه شباب الأردن نظيره الأهلي عند التاسعة والنصف مساء، وفي اليوم التالي يلتقي الرمثا والجليل عند الساعة السادسة، فيما يقابل سحاب نظيره الوحدات عند الساعة التاسعة والنصف، على أن تختتم مباريات الجولة الأولى بلقاء الحسين والسلط عند الساعة السادسة، وأخيرا بمواجهة شباب الأردن ومعان عند الساعة التاسعة والنصف. وأبدى الشارع الرياضي دهشته من إصرار اتحاد الكرة على إقامة البطولة على ملعب واحد، رغم الإعلان عن جاهزية ملاعب أخرى، منها: ستاد عمان الدولي، ستاد البتراء في مدينة الحسين للشباب، إلى جانب الإصابات المتوقعة نتيجة اللعب على ملعب مزروع بالعشب الصناعي. وشهدت بطولة العام الماضي حضورا جماهيريا ضعيفا في غالبية المباريات، باستثناء مباراة الكلاسيكو بين الوحدات والفيصلي في دور المجموعات، ونهائي البطولة بين الرمثا والفيصلي حيث شهدت كل مباراة حضور حوالي 8 آلاف مشجع تقريبا، علما بأن البطولة ستقام على الملعب ذاته للموسم الثالث على التوالي، فيما غابت الجماهير عن الحضور في العام 2021 بسبب جائحة “كورونا”. واعتاد عدد كبير من الجماهير على الشراء الإلكتروني من موقع الاتحاد الذي سيبدأ بطرح التذاكر قريبا عبر موقعه، إلا أن فئة أخرى ليست قليلة ما تزال تتساءل في كل أسبوع عن طريقة الشراء، واللجوء إلى محال تجارية والاستعانة بالأقارب لشراء التذكرة، مع تذمرها من فرض ضريبة إضافية على سعرها الأصلي. بدوره، قال رئيس نادي شباب العقبة رجب درويش: “إن البدايات دائما ما تشهد حضورا ضعيفا في المنافسات المحلية، نظرا لعدم اتضاح رؤية وهوية المنافسة على اللقب، متوقعا بأن لا تحظى هذه البطولة بالحضور الكبير سوى في الجولات الأخيرة”. وبين درويش في معرض رده على استفسارات “الغد”، أن المسافة الطويلة نسبيا بين العاصمة وملعب البطولة، قد تكون عائقا أمام عدد كبير من الروابط الجماهيرية التي لا تفضل التنقل لمتابعة فريقها في بطولة غير رسمية. وأضاف: “كنت أفضل خوض البطولة على أكثر من ملعب، لكن الاتحاد ارتأى اختيار ملعب واحد ونحترم قراره، وهدفنا أن نستعد لبطولة الدوري من بوابة الدرع ولن نمنحها الأهمية القصوى بهدف عدم إرهاق اللاعبين قبيل الاستحقاق الأهم”. وأشار المدير الفني لفريق الأهلي عماد رشاد، إلى أن توقيت المباريات في الفترة المقبلة يتوافق مع ارتفاع درجات الحرارة، إضافة إلى صعوبة حضور الموظفين للمواجهة الأولى في حال قدومه من محافظة أخرى، ما يجعل التوقعات للحضور الجماهيري للبطولة ضعيف”. وأوضح رشاد أن طبيعة بطولة الدرع من خلال اعتماد الفرق على تدوير اللاعبين ومنح فرصة لأكبر عدد من الوجوه، تدفع الجماهير إلى عدم الاهتمام بالنتائج والمتابعة عن كثب لمباريات البطولة، مؤكدا أن المباراة الودية التي خاضها أمام الحسين إربد على الملعب ذاته، جعله متخوفا من إصابة لاعبيه لاحقا بسبب تدهور أرضية الملعب نتيجة ضغط المباريات عليها. من جهته، أبدى مشجع الوحدات محمود أنور تخوفه من تعاقدات النادي التي أجراها في الفترة الماضية، مفيدا بأنها لم تكن بحجم وتاريخ الفريق الذي يبحث دائما عن الألقاب، ويتواجد في صفوفه أفضل اللاعبين المحليين والأجانب. ولفت أنور إلى أن طبيعة البطولة وعدم تحضير الفرق لها بجدية، والدليل على ذلك تأجيلها لمدة أسبوع مؤخرا بسبب طلب الأندية، أمور تدفع المشجع إلى عدم الاهتمام بقوة بالدرع التي دائما لا تحظى بتلك المتابعة الجماهيرية تلفزيونيا أو من داخل المدرجات. وواصل: “بعد الملعب عن العاصمة وخوض عدد مباريات كثيرة في بطولة الدرع خلال فترة قصيرة، وتأخر توقيت المباريات أمور تدفعني لعدم متابعة غالبية المباريات من المدرجات كما جرت العادة، إلى جانب التكلفة المالية العالية التي تسببها التنقل والدخول وشراء المأكولات والمشروبات، وأعتقد أن الاتحاد لو فتح الأبواب بالمجان في غالبية المباريات قد لا نشاهد متابعة كبيرة للجماهير أيضا”. اقرأ أيضاً:  اضافة اعلان