مانشستر يونايتد يسقط على ملعبه أمام إيفرتون

لاعب إيفرتون إنتوني جوردون يحتفل بهدفه في مرمى مانشستر يونايتد أمس -(من المصدر)
لاعب إيفرتون إنتوني جوردون يحتفل بهدفه في مرمى مانشستر يونايتد أمس -(من المصدر)

ليفربول- استعاد إيفرتون نغمة الانتصارات بفوزه على ضيفه مانشستر يونايتد بهدف نظيف في مباراة أقيمت أمس السبت، ضمن منافسات الجولة الثانية والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.اضافة اعلان
وأهدى أنتوني جوردون الفوز لإيفرتون بهدف سجله فى الدقيقة 27 من عمر المباراة التي أقيمت على ملعب جوديسون بارك.
وبهذا الانتصار تنفس إيفرتون الصعداء في صراعه على عدم الهبوط بعدما خسر في الجولتين السابقتين، ورفع رصيده إلى 28 نقطة بالمركز السابع عشر بترتيب البريمير ليج.
أما مانشستر يونايتد فواصل ترنحه عقب تعادله بالجولة الماضية أمام ليستر سيتي، وبالهزيمة تجمد رصيده عند 51 نقطة بالمركز السابع.
ووفقًا لشبكة "سكواكا" للإحصائيات، فإن يونايتد تلقى أهدافًا في آخر 8 مباريات خاضها خارج "أولد ترافورد"، في جميع المسابقات.
ونجح "الشياطين الحمر" في الحفاظ على شباكهم نظيفة خارج ملعبهم لآخر مرة، ضد نورويتش سيتي في كانون الأول (ديسمبر) 2021.
وأتت المحاولة الأولى في المباراة من جانب يونايتد في الدقيقة التاسعة، بتصويبة قوية من راشفورد، تألق الحارس جوردان بيكفورد في إبعادها إلى ركلة ركنية.
وعاد راشفورد للمحاولة من جديد في الدقيقة 12، بعدما ارتقى لعرضية مسددًا رأسية تصدى لها بيكفورد.
ونجح إيفرتون من أول هجمة له في افتتاح التسجيل، في الدقيقة 27، من خلال تسديدة لجوردون من خارج منطقة الجزاء، اصطدمت بماجواير وغيرت اتجاهها لتخدع دي خيا وتسكن الشباك.
وحاول إيفرتون إضافة الهدف الثاني سريعًا، في الدقيقة 30، بعدما تابع مايكل كين عرضية من مخالفة، مسددًا رأسية ذهبت أعلى العارضة.
وتواصلت استفاقة إيفرتون، بتسديدة من ريتشارليسون في الدقيقة 36، من خارج منطقة الجزاء، اصطدمت بلينديلوف قبل أن يتألق دي خيا في إبعادها إلى ركلة ركنية.
ومع بداية الشوط الثاني، ارتقى بن جودفري لعرضية من ركلة ركنية، في الدقيقة 53، مسددًا رأسية ذهبت فوق العارضة.
ورغم سيطرة مانشستر يونايتد على الكرة في الشوط الثاني، إلا أنه لم يشكل أي خطورة تذكر على مرمى بيكفورد، خلال أول 25 دقيقة منه.
وظهر يونايتد هجوميًا في الدقيقة 71، بتسديدة من البديل إيلانجا من على حدود منطقة الجزاء، ذهبت بعيدًا عن المرمى.
ومع تنظيم الدفاعي المميز لإيفرتون، لجأ بوجبا لخيار التصويب من خارج المنطقة، في الدقيقة 81، إلا أنه كرته تصدى لها بيكفورد بنجاح.
وكاد كريستيانو رونالدو أن يسجل هدف التعادل، في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، بعدما تابع تمريرة بالرأس من ماجواير داخل منطقة الجزاء، مسددًا كرة تألق بيكفورد في التصدي لها. -(وكالات)